قطوف

قطوف – علي رضا الركابي: الموظف أجير

المصدر: دمشق والقدس في العشرينات (الطبعة الأولى ١٩٧٨م ص ٢٦)

ــــــــــ

خليل مردم بك دمشق والقدس في العشريناتنقل خليل مردم بك في كتابه دمشق والقدس في العشرينات، عن علي رضا الركابي، من كلمة ألقاها في قضاء النبك في سورية عام ١٩١٩م قوله وقد أصبح حاكما عسكريا مع مطلع تطبيق اتفاقية سايكس بيكو الإنجليزية الفرنسية: نحن معشر الموظفين مستأجرون للأمة، والمستأجر مجبر على إيفاء وظيفته حقها، لم نتصدر على كرسي الحكومة إلا لتأمين راحة الأهلين، وإنصاف المظلوم من الظالم، وإيصال الحق لصاحبه، والدأب على إعلاء كلمته.

علي رضا الركابي

 

زر الذهاب إلى الأعلى