أمانة الكلمة

لكلمة الحق درجات.. أدناها التواصي بالحق والصبر وأعلاها مرتبة سيد الشهداء

الجهر بالحق واجب كفائي فهل ننجو من الإثم إن بقي الأداء دون حدّ الكفاية؟

ما أكثر من يعرف كلمة الحق وما أقل من يعرف ثمنها ويجهر بها

بقدر صدقنا قولا وعملا بشأن المقاومة، يتسارع العدّ العكسي لعصر النكبات

أغمض عينيك واطوِ مسافة الخلاف بيننا وستسمع ما أقول وإن لم تقرأه مكتوبا

قد يرقى جزاء كلمة الحق في وجه سلطان جائر إلى مرتبة سيد الشهداء

لا يرتفع صوت متبجحا بالباطل إلا عندما يغيب الجهر بكلمة الحق


لا ينبغي الخلط بين خدمة الثورة وهي خدمة مشكورة.. وفرض السيادة على الثورة وهذا سلوك مرفوض

الثورة هي "الأكبر" من جميع التشكيلات الثورية مع بعضها بعضا.. سيان من تضم وأي راية ترفع

في الثورة الشعب الثائر هو الأهم من أي طرف من الأطراف السياسية والفصائلية وغيرها

راية تحرير إرادة الشعب هي الراية الثورية الجامعة الملزمة.. في نطاق كل قطر ثائر

كل من لا ينضوي تحت راية "تحرير إرادة الشعب" لا ينتسب إلى الثورة، سواء كان من أهل البلد أم ممن تحركوا لنصرتهم

الثورات جذوة تغيير، تتحول عبر حقبة من الزمن.. إلى أنوار كاشفة للحق ونيران حارقة للتضليل، ودواء يعالج الأوبئة


ثلاثة أسئلة.. دون أجوبة

الحديث عن التفاصيل مهما كان مخلصا وصائبا لا يصل أصلا إلى من يصنع قرار الاقتتال هجوما أو ردا على هجوم

عدد القراءات: 297
نشر يوم 2017/11/11
حرر يوم 2017/11/11
التركيز على همجية العدو وغدر دولي وداعش والقاعدة وما شابه ذلك

ما هكذا يؤتى التعامل مع مسار الثورات الشعبية أيها المخلصون!

عدد القراءات: 615
نشر يوم 2017/07/31
حرر يوم 2017/07/31
أنظمة بلادنا تمزق الممزق.. ونحن؟

إن لم نصدق الآن.. ونغيّر الآن.. ونتقارب الآن.. ونقطع حبال الوصايات الخارجية الآن.. فهل سيبقى أمام أحدنا مجال ليصنع ذلك "غدا"؟

عدد القراءات: 438
نشر يوم 2017/06/28
حرر يوم 2017/06/28
انتظار ما يجري في أروقتهم السياسية وغير السياسية

لا تزال هاماتنا فيما نحسبه "أبراجنا العاجية" دون مستوى هامات الشعوب وصمودها وعطاءاتها

عدد القراءات: 712
نشر يوم 2017/04/12
حرر يوم 2017/04/12
التفرقة عبر الإقصاء تصنع الاستبداد مجددا

إسقاط الاستبداد.. هو إسقاط "إقصاء الآخر" الذي نشأ النظام الاستبدادي الفاسد القمعي بنشأته، ومارس جرائمه معبّرا عنه

عدد القراءات: 422
نشر يوم 2017/02/13
حرر يوم 2017/02/13
الخطر شامل للجميع والمسؤولية مسؤولية الجميع

إن مسؤولية الكلمة بين يدي الثورة وباسم الثورة هو مما نحسبه هينا "وهو عند الله عظيم"

عدد القراءات: 801
نشر يوم 2017/01/31
حرر يوم 2017/01/31
متى ينتهي انتهاك الخطوط الثورية الحمراء؟

كلا.. يا سادتنا، لا عذر بعد اليوم، ولن تكون لكم المكانة العليا في سجلّ التاريخ ولدى الشعب الثائر إلا إذا توحدت صفوفكم، لتضعوا حدا لمعاناة الشعب الثائر

عدد القراءات: 309
نشر يوم 2017/01/04
حرر يوم 2016/09/17
لا يجتمع اليأس والإيمان في قلب ثائر مخلص

كل منا مسؤول عن نفسه أولا، ماذا يصنع، وعن موقعه هل يشغله أم يدعه شاغرا لسواه

عدد القراءات: 649
نشر يوم 2015/06/07
حرر يوم 2015/06/02

لن يستطيع أي "فريق" صناعة المستقبل بمعزل عن شريكه في الوطن

عدد القراءات: 717
نشر يوم 2015/05/08
حرر يوم 2015/05/04
لا وصاية على الشعب الثائر في سورية

نرفض حلا سياسيا يعيد إنتاج نظام استبدادي يتهاوى، ونرفض أيضا "إعادة إنتاج" جوهر الاستبداد بفرض أي وصاية على الإرادة الشعبية، وإن كانت باسم الثورة أو الإسلام

عدد القراءات: 948
نشر يوم 2014/12/27
حرر يوم 2014/12/23
من شروط الرؤية المشتركة وعمل ثوري هادف

لن نصل إلى رؤية ثورية متجددة قبل إزالة عقبات ذاتية بلغت درجة "المحرمات الكبرى" بالمنظور الثوري والوطني

عدد القراءات: 2563
نشر يوم 2014/12/20
حرر يوم 2014/11/01
هل نواجه خطر محاولات التقسيم فعلا؟

ليس الخطر الأكبر هو خطر وجود "أغراض التقسيم" الأجنبية.. بل هو الانسياق في تحويل العلاقات داخل "وطن واحد" إلى علاقات "صراع عدائية" مستدامة

عدد القراءات: 723
نشر يوم 2014/12/03
حرر يوم 2014/12/03
كفى.. لا تسامح مع من يرتكب هذه الجريمة

اقتتال "الثوار" جريمة أيا كانت راية القيادات أو دوافعها.. وهو جريمة تنزع عن مرتكبها "شرعية" الانتساب إلى الثورة

عدد القراءات: 1265
نشر يوم 2014/11/05
حرر يوم 2014/10/29
بين المفروض والمرفوض

الواجبات المفروضة والخطوط الحمراء للانحرافات المرفوضة تمثل قائمة طويلة، وبعضها مدخل إلى سواه، ونملك زمامه، ونحمل المسؤولية في حالة التفريط به

عدد القراءات: 639
نشر يوم 2013/04/30
حرر يوم 2015/05/08

دراسات في مكتبة المداد (PDF)

سورية.. تقطيع أوصال شعب ووطن
اليمين المتطرف.. ومسلمو أوروبا
مجموعة العشرين - نحو صناعة القرار الدولي؟
الوجود الإسلامي في ألمانيا عبر القرن ٢٠م
الاندماج الثقافي للجاليات الإسلامية في الغرب
الخلفية الطائفية للسلطة الأسدية
حصاد المشروع الإيراني ما بعد الأسد
الثورات العربية والمواقف الأوروبية
الدولة الفلسطينية

تسجيلات

٢٧/ ٩/ ٢٠١٨م: إدلب بين اتفاق سوتشي ومستقبل الفصائل
٢١/٩/٢٠١٨م: الغرب والاستبداد في بلادنا
١٠/ ٩/ ٢٠١٨م: بداية انهيار الهيمنة الإيرانية

مشاهدة 729

٢٨/ ٩/ ٢٠١٨م معرة النعمان

في فيسبوك

عدد زوار هذه الإصدارة: 110170