أمانة الكلمة

لكلمة الحق درجات.. أدناها التواصي بالحق والصبر وأعلاها مرتبة سيد الشهداء

الجهر بالحق واجب كفائي فهل ننجو من الإثم إن بقي الأداء دون حدّ الكفاية؟

ما أكثر من يعرف كلمة الحق وما أقل من يعرف ثمنها ويجهر بها

بقدر صدقنا قولا وعملا بشأن المقاومة، يتسارع العدّ العكسي لعصر النكبات

أغمض عينيك واطوِ مسافة الخلاف بيننا وستسمع ما أقول وإن لم تقرأه مكتوبا

قد يرقى جزاء كلمة الحق في وجه سلطان جائر إلى مرتبة سيد الشهداء

لا يرتفع صوت متبجحا بالباطل إلا عندما يغيب الجهر بكلمة الحق


الثورات جذوة تغيير، تتحول عبر حقبة من الزمن.. إلى أنوار كاشفة للحق ونيران حارقة للتضليل، ودواء يعالج الأوبئة

لا تحتاج الثورات إلى ساسة وارثين لخنوع ما قبل الثورات، بل إلى ساسة مبدعين على مستوى إبداع شعوب صنعت الثورات

لا ينهي الثورات عدو دولي إذا التقى الثوار على العمل لها.. وتنتهي إن افترقوا وتراجعوا.. ولو غاب العدو الدولي

إن طلبت أسباب الشفاء، فلا تبحث عمّن يقول: لا يوجد دواء، لعجزه عن التشخيص أو لجهله بالدواء

عاقبة التسويف في الأمور الشخصية خسران وندم.. وعاقبة التسويف في القضايا المصيرية ذل وهوان

كم ذا نرفع شعارا يقول الثورة لا تموت، الثورة تنتصر أو تستشهد، فهل حددنا مواقعنا على درب التغيير أم اكتفينا في التنافس على رفع الشعار


بين التزييف للتصفية.. والتأصيل للتحرير

لا يصلح أي تعريف لحق عودة المشردين ما لم يتضمن استعادة الوطن

عدد القراءات: 349
نشر يوم 2018/01/09
حرر يوم 2011/05/21
تاريخ فلسطين مع بلاد الشام شامخ فوق أيام النكبات

سيكون يوم التحرير في قادم الأيام محطة من محطات تاريخية يقرأ عنها جيل المستقبل بإذن الله

عدد القراءات: 257
نشر يوم 2017/12/01
حرر يوم 2002/05/28
العمل لصناعة المستقبل كفيل بإسقاط المخاوف من الحاضر

أعاهد الله عهدا أبديا.. أن يبقى المسجد الأقصى المبارك والقدس وكل فلسطين حاضرة في ضميري ووجداني

عدد القراءات: 317
نشر يوم 2017/11/05
حرر يوم 2007/11/28
التسليم لواقع سيّئ يغيره سوانا نحو الأسوأ

بين ما يراد لنا أن نمارسه من واقعية التسليم لواقع مرفوض وما يمارسه سوانا من واقعية العمل المتواصل للتغيير

عدد القراءات: 220
نشر يوم 2017/11/04
حرر يوم 1999/11/29
بوابة شرعة الغاب وغسيل الدماغ الجماعي

تمييع مصطلح "الشرعية الدولية" يمكّن من استخدامها أداة فاسدة أو ذريعة كاذبة في تعليل خطوات تتناقض مع الشرعية الدولية نصا وروحا

عدد القراءات: 186
نشر يوم 2017/11/03
حرر يوم 1999/11/29
بين حملات تنديد بالعدو.. وغياب العمل لتصحيح المسار

التذكير بالإجرام الأجنبي واجب والتنديد به واجب.. دون تحويله إلى وسيلة للفت الأنظار عن السياسات الصادرة عن "أهل ملتنا" و"بني جلدتنا"

عدد القراءات: 268
نشر يوم 2017/11/02
حرر يوم 2017/11/02
فرض منحدر التنازلات فرضا.. فأين منهجية الفكر والعمل فيه؟

لا غنى عن العمل المبدع لإحياء ما يراد دفنه من تصوّرات قويمة، وإحياء فعالية تأثيرها على صناعة القرار وتوجيه الحدث

عدد القراءات: 242
نشر يوم 2017/11/02
حرر يوم 1999/11/29
البداية في تزييف العلاقة بين العاطفة والموضوعية

التزام الموضوعية والمنهجية دعوة سليمة ضرورية دون ريب، شريطة ألاّ تتحوّل إلى معول هَدْم، من خلال قتل الإحساس والوجدان

عدد القراءات: 272
نشر يوم 2017/11/01
حرر يوم 1999/11/29
جهود الانحراف بطريق العمل للقضية كبيرة.. فأين الجهود المضادة؟

متى نخرج من الحلقة المفرغة لتحويل العمل "المخلص" للقضية إلى مجرد تنديد وإدانة لمن يعمل للسقوط بها على منحدر التنازلات

عدد القراءات: 234
نشر يوم 2017/10/31
حرر يوم 1999/11/07
بين التعددية والانسلاخ التاريخي الحضاري

إنّ توجيه الضربات لذاكرتنا التاريخية على وجه التخصيص هو وسيلة رئيسية من وسائل ترسيخ تلك الأوضاع الشاذة

عدد القراءات: 225
نشر يوم 2017/10/30
حرر يوم 1999/11/07
التاريخ بداية والحاضر محطة والمستقبل هدف وعمل

نعايش حملةً بالغة الخطورة تستهدف محو قطاع رئيسي من ذاكرة الأمة أو تشويهه في وعيها التاريخي، وتحقيق هدف تلك الحملة مستحيل

عدد القراءات: 234
نشر يوم 2017/10/29
حرر يوم 1999/11/07
جزء مما حولها

٦٠٠ ألف سنة من عمر البشرية و٦ آلاف سنة منذ الكنعانيين و١٤٠٠ سنة من العهد الإسلامي، وبضعة عقود من عهد "التوحيد" اليهودي

عدد القراءات: 451
نشر يوم 2017/07/29
حرر يوم 2017/07/29
تمييع المسؤولية مشاركة في الجريمة

كل حجة تُلقى للامتناع عن التحرك، إنما هي كلام يُلقى على عواهنه، وهي لتمييع المسؤولية عن الأقصى والقدس وفلسطين والمستقبل

عدد القراءات: 471
نشر يوم 2017/07/18
حرر يوم 2009/10/25
تحرير الإنسان شرط لتحرير الأرض 

صارت قضية ألف عدو وعدو يتولّون "المهمة القذرة".. مهمة تطويع الشعوب لنسيان فلسطين وتحرير فلسطين

عدد القراءات: 450
نشر يوم 2017/03/30
حرر يوم 2014/03/30
خواطر يمليها الحدث التاريخي وآلام الواقع وآمال المستقبل

شعب فلسطين يقدّم إلينا عبر مقاومته البطولية ما نحتاج إليه ليحيي فينا روح العمل من أجل تحرير أنفسنا وتحرير إرادتنا وبلادنا وبناء مستقبلنا

عدد القراءات: 428
نشر يوم 2017/03/30
حرر يوم 2008/03/30

ملفات للتحميل

يوسف إسلام - عطاء متدفق
سوريا والتغيير في خرائط الواقع والتحالفات
مروة الشربيني شهيدة الحجاب
الكرة الذهبية.. وعولمة الشبيبة

تسجيلات

٩/ ٧/ ٢٠١٨م: التحركات الإسرائيلية والإيرانية في سورية.. ومستقبل التغيير الثوري
٢٦/ ٦/ ٢٠١٨م أحداث درعا والدور الإسرائيلي
٢٠/ ٥/ ٢٠١٨م: رمضان والاغتراب

الانهزامية.. خطر وجودي

في فيسبوك

عدد زوار هذه الإصدارة: 101891