أمانة الكلمة

ننصر قضايانا وننصر أنفسنا عندما تكون الأعمال المتواصلة أكثر من كلامنا المتكرر عن ذلك

قل الحق طالبا الرضوان واحذر الباطل وغضب الديّان

ماذا تقول لجيل نورّثه النكبات؟ أقول لا تكن مثلنا، كيلا تصنع مثل ما صنعنا

قال: ماذا تكتب عن النكبة وكيف صنعناها؟ قلت: بل سأكتب عن جيل التغيير وكيف ينهيها

قوة الكلمة من قوّة شخصية قائلها، والثباتُ على الحقّ دليل صدقه

الإيمان والعلم محضن كلمة الحق والمعرفة والوعي شرط التعرف عليها


الشعوب تصنع النخب التي يمكن أن تقود.. أما النخب التي تصنع بعضها بعضا فلا تصنع شعوبا ولا تقود

لن يفني الكرد العرب.. ولن يفني العرب الكرد.. ولكن الاقتتال يفني كل شكل من أشكال الحياة الكريمة المشتركة

الصواب هو ما نتكامل عبر رؤيته مجتمعين.. والخطأ يكمن في أنا الانفرادية.. ولهذا يدعو أحدنا فيقول: اللهم أرنا الحق حقا وارزقنا اتباعه، وأرنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه

ضحايانا في الرقة ودير الزور يشكون من واقعنا المريض، ويشكون تفاقم مرضه منذ استهانتنا بما عايشناه مع القدس وبغداد وبيروت وصنعاء ودمشق.. وأخواتها

قال: عجبا من تعاون كبار الطواغيت ضد شعب صغير على رقعة أرض صغيرة.. قلت: بل العجب لو لم يصنعوا وهم يعلمون أن انتصاره نور وأن قليلا من النور يمحو الظلامَ مهما انتشر

لا ينتظر أحدنا النصر دون العمل من أجله، أو دعم من يعمل، أو عدم عرقلة عمله، ولا يكوننّ أحدنا أدنى من ذلك فيهلك


ترسيخ استمرار الإجرام العشوائي بذريعة عشوائية المعارضة

لن يجدوا بديلا يعجبهم.. فأقذر مجرم في أنحاء الأرض لا يمكن أن يكون بديلا عنه ويبلغ مثل ما بلغ من الإجرام

عدد القراءات: 192
نشر يوم 2017/07/11
حرر يوم 2017/07/11
عندما يعبر العجز عن نفسه بممارسات جنونية

جنّ جنونه وجنون أسياده وهم يرون كيف يقضي الثوار خلال أيام معدودات على ما حاولوا هم إنجازه من قبل في شهور عدّة

عدد القراءات: 337
نشر يوم 2017/04/04
حرر يوم 2017/04/04
بين ما يمكرون ويصنعون.. والرد المطلوب

"التحالف القذر".. هو غالبا تحالف جزئي أو وقتي لتحقيق أهداف محددة، تتناقض ظاهريا على الأقل مع شعارات وأهداف رسمية معلنة

عدد القراءات: 406
نشر يوم 2015/06/02
حرر يوم 2015/06/01
سقوط بقايا النظام يجري.. ولكن!

جوهر المطلوب هو اعتبار أي مشاركة في معركة حاسمة ولا سيما معركة دمشق، المقبلة عاجلا أو عاجلا، مشاركة في حمل مسؤولية تاريخية

عدد القراءات: 377
نشر يوم 2015/05/29
حرر يوم 2015/05/27
الإجرام بين الغباء والمكر

هي انتخابات الدم، وهي مهزلة دموية، وهي أيضا خطوة تعبر عن مكر أسياد مرشح انتخابات الدم.. {ولا يحيق المكر السيّئ إلا بأهله}

عدد القراءات: 488
نشر يوم 2014/06/02
حرر يوم 2014/06/02
هل وصلت الثورة إلى مستوى إسقاطه؟

لا يزال أمام الثوار في سورية أن يضيفوا إلى بطولاتهم وإنجازاتهم المزيد في ساحة المواجهات السياسية أيضا

عدد القراءات: 169
نشر يوم 2012/12/30
حرر يوم 2012/12/30