أمانة الكلمة

ننصر قضايانا وننصر أنفسنا عندما تكون الأعمال المتواصلة أكثر من كلامنا المتكرر عن ذلك

قل الحق طالبا الرضوان واحذر الباطل وغضب الديّان

ماذا تقول لجيل نورّثه النكبات؟ أقول لا تكن مثلنا، كيلا تصنع مثل ما صنعنا

قال: ماذا تكتب عن النكبة وكيف صنعناها؟ قلت: بل سأكتب عن جيل التغيير وكيف ينهيها

قوة الكلمة من قوّة شخصية قائلها، والثباتُ على الحقّ دليل صدقه

الإيمان والعلم محضن كلمة الحق والمعرفة والوعي شرط التعرف عليها


الشعوب تصنع النخب التي يمكن أن تقود.. أما النخب التي تصنع بعضها بعضا فلا تصنع شعوبا ولا تقود

لن يفني الكرد العرب.. ولن يفني العرب الكرد.. ولكن الاقتتال يفني كل شكل من أشكال الحياة الكريمة المشتركة

الصواب هو ما نتكامل عبر رؤيته مجتمعين.. والخطأ يكمن في أنا الانفرادية.. ولهذا يدعو أحدنا فيقول: اللهم أرنا الحق حقا وارزقنا اتباعه، وأرنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه

ضحايانا في الرقة ودير الزور يشكون من واقعنا المريض، ويشكون تفاقم مرضه منذ استهانتنا بما عايشناه مع القدس وبغداد وبيروت وصنعاء ودمشق.. وأخواتها

قال: عجبا من تعاون كبار الطواغيت ضد شعب صغير على رقعة أرض صغيرة.. قلت: بل العجب لو لم يصنعوا وهم يعلمون أن انتصاره نور وأن قليلا من النور يمحو الظلامَ مهما انتشر

لا ينتظر أحدنا النصر دون العمل من أجله، أو دعم من يعمل، أو عدم عرقلة عمله، ولا يكوننّ أحدنا أدنى من ذلك فيهلك


مدخل إلى رؤية جماعية

نحتاج إلى "بوصلة" توجه المشردين والمنفيين والمقيمين المستقرين والمهددين بتشريد بعد تشريد، وتوجه أيضا كل من يبذل جهدا على صعيدهم وفي أوساطهم

عدد القراءات: 77
نشر يوم 2017/09/24
حرر يوم 2017/08/09
بين الضيافة.. والإساءة.. والعلاج

إن قيمة الإنسان عند سواه، وفي المجتمع من حوله، أيا كان وحيثما كان، هي بأخلاقه وسلوكه، ارتفاعا وانخفاضا

عدد القراءات: 199
نشر يوم 2017/07/27
حرر يوم 2017/07/09
النصر وحده يوقف دوامة الجراح بعد الجراح

الحرب بسلاح المعاناة الإنسانية هي الأشد خطورة، ويستخدمها أشقياء الاستبداد الفاسد وأعوانه الهمجيون مثله

عدد القراءات: 288
نشر يوم 2017/04/11
حرر يوم 2014/04/11
"أصبحت تعيش حياة التشريد"

يجب أن تحيي الثورة فينا إنسانية الإنسان رغم كل ما تصنعه همجية الاستبداد الفاسد ومن يدعمه أو يسكت عنه

عدد القراءات: 434
نشر يوم 2017/04/01
حرر يوم 2014/04/01
على هامش توثيق بعض الجرائم الأسدية في صيدنايا

مفعول استعراض جرائم التعذيب الأسدية والقصور في التعامل الدولي معها: مخاطر كبيرة تفرض أجوبة ملحّة

عدد القراءات: 196
نشر يوم 2017/02/09
حرر يوم 2017/02/09
سياسة الحدود المفتوحة مستمرة رغم إجراءات متشددة

تحتاج ألمانيا إلى "المهاجرين" إليها من جيل الشبيبة، لا سيما أصحاب الكفاءات والمهارات المهنية، ولم يعد يوجد خلاف كبير بصدد وصف ألمانيا أنها "بلد هجرة"

عدد القراءات: 160
نشر يوم 2017/01/13
حرر يوم 2016/11/21
ألمانيا واللاجئون

الكتاب أقرب إلى عدة كتب تتناول سائر ما يشغل المواطن الألماني بشأن اللجوء والتعامل مع أوضاع جديدة

عدد القراءات: 292
نشر يوم 2016/01/23
حرر يوم 2016/01/11
بين قصورنا أمس وواجبنا للغد

المطلوب أن يكون السوري المشرد في المغترب والمعتقل في الوطن، إنسانا مبدعا قادرا على التواصل الدائم والتأهّل المتنوع والإنجاز المتتابع

عدد القراءات: 376
نشر يوم 2015/10/03
حرر يوم 2015/09/11
ثورة سورية في خضم معطيات جديدة

يجري الانتقال حاليا إلى مرحلة "علنية أكثر مما مضى"، في مراحل خط سياسي عدواني لم يتبدل كثيرا منذ اندلاع الثورة الشعبية في سورية

عدد القراءات: 377
نشر يوم 2015/09/24
حرر يوم 2015/09/10
لا حل دون اقتلاع الأسباب من جذورها

مشكلة التشريد تتطلب حلا سوريا محوره استمرارية الثورة وإسقاط بقايا النظام الأسدي

عدد القراءات: 400
نشر يوم 2015/09/22
حرر يوم 2015/09/04
لا يتحقق التحرير بلوم المشردين على محنتهم

لن يتحقق أمن إلا الأمن الجماعي عبر العمل الجماعي في مواجهة عدو همجي تدعمه قوى همجية، إقليمية ودولية

عدد القراءات: 246
نشر يوم 2015/09/12
حرر يوم 2015/09/09
حدود القدرات الأوروبية على التصرف سياسيا وعسكريا

تعتبر فرنسا أقرب من سواها -بالمقارنة مع ألمانيا- إلى تبني تحرك عسكري أبعد مدى، ولكن سيبقى محدودا

عدد القراءات: 264
نشر يوم 2015/09/07
حرر يوم 2015/09/05
بين واقعية السياسة العالمية وتمزق الواقع السوري

موجات التشريد.. ستجعل من سورية فلسطين إيرانية، ومن قضية سورية قضية "أونروا"، ومن الثورة سطرا في كتاب تاريخ

عدد القراءات: 312
نشر يوم 2015/09/07
حرر يوم 2015/09/04
آخر "إنجازات" العهد الأسدي بين سورية وأوروبا

إن وأد حق التحرر بخنقه في آلام المعاناة هو الخطر الأكبر الذي لا يجوز لنا الإغفال عنه بحال من الأحوال

عدد القراءات: 270
نشر يوم 2015/09/01
حرر يوم 2015/08/28
بين إيجابيات وسلبيات

المطلوب "رعاية" المشردين بقدر "احتياجاتهم" الفعلية.. وتكشف المقارنة أن جميع ما يبذل قطرة ماء في بحر هائج

عدد القراءات: 449
نشر يوم 2015/07/31
حرر يوم 2015/07/14
هل يصنع التراجع "بديلا" عن المعاناة؟

واقع مسار الثورة في سورية يفرض تبديل السؤال المطروح من: أين نتراجع تحت ضغوط العقبات؟ إلى السؤال: أين نطوّر ما نستطيع تطويره كي نتقدم رغم العقبات

عدد القراءات: 459
نشر يوم 2015/03/21
حرر يوم 2015/03/10
آلام التشريد من حصيلة انقلابي ١٩٦٣ و١٩٧٠م

لن ينتهي التشريد.. إلا بانتصار أنفسنا على تشردنا متشرذمين بين انتماء وانتماء، واتجاه واتجاه، وارتباط خارجي وارتباط، على حساب الوطن، وعلى حساب أنفسنا وأهلينا

عدد القراءات: 558
نشر يوم 2015/01/14
حرر يوم 2015/01/10
برنامج الغذاء العالمي.. يعلن إفلاسه

أصبح أسلوب "التجويع" يجمع بقايا نظام الأسد، وأولئك الذين لا يفتؤون يقولون إنه فاقد للمشروعية

عدد القراءات: 569
نشر يوم 2014/12/02
حرر يوم 2014/12/02