أمانة الكلمة

من الأشدّ افتراء.. جاهل يفتي بما لا يعلم.. أم عالم يفتي بالباطل وهو يعلم؟

الأذواق نكهة الكلمات.. وكم ضاعت قيمة كلمةٍ لا نكهة فيها

تصل الكلمة من القلب إلى القلوب ومن الفكر إلى العقول، فإن لم تفعل أين الخلل؟

ننصر قضايانا وننصر أنفسنا عندما تكون الأعمال المتواصلة أكثر من كلامنا المتكرر عن ذلك

قل الحق طالبا الرضوان واحذر الباطل وغضب الديّان

ماذا تقول لجيل نورّثه النكبات؟ أقول لا تكن مثلنا، كيلا تصنع مثل ما صنعنا


القيادة لا تنشأ بأن تدعو الناس ليمشوا وراءك، بل تنشأ عندما تعمل بإخلاص ووعي وبصيرة فيدعوك الناس أن تمشي معهم وأمامهم

اعتمدت الهيمنة الأجنبية وتعتمد دوما على الاستبداد المحلي، التابع علنا أو التابع فعلا الممانع زعما.. ولهذا اشتد التآمر على الربيع العربي

الثورات التغييرية لا تبدأ بقرار ولا تنتهي بقرار، وكل تغيير تاريخي عملية انسيابية من حصيلة التلاقي على إرادة التغيير، فتفضي إليه آجلا أو عاجلا

قال: علام تنكر علي نقدي لما أصاب جسد الثورة في سورية؟ قلت: لا أنكر، على أن نتكلم باعتباره "جسدنا" نواسي ونداوي ولا نغرس فيه خناجر ألسنتنا

الشعوب تصنع النخب التي يمكن أن تقود.. أما النخب التي تصنع بعضها بعضا فلا تصنع شعوبا ولا تقود

لن يفني الكرد العرب.. ولن يفني العرب الكرد.. ولكن الاقتتال يفني كل شكل من أشكال الحياة الكريمة المشتركة


الصفحات: 1<1234
العمل واجب.. ولا يغني عن حمل أمانة الكلمة

إذا كنا لا نملك القدرة على تغيير فوري.. هل نقع في إثم الصمت؟

عدد القراءات: 644
نشر يوم 2015/03/20
حرر يوم 2003/03/27
بقايا النظام تترنح.. والنصر للثوار

العام الخامس من الثورة هو بداية النهاية للعربدة الفاجرة.. ولقد أصبحت بقايا النظام مجرد "بقايا همجية مسلحة"، تترنّح رغم حقنها بالطائرات والدولارات.. وستسقط

عدد القراءات: 473
نشر يوم 2015/03/08
حرر يوم 2015/03/04
ما وراء العملية العسكرية

تركيا دولة لها رؤاها ومصالحها الذاتية، ومن يتعامل معها يجب أن يتعامل على هذا الأساس ليكون "واقعيا"

عدد القراءات: 538
نشر يوم 2015/02/25
حرر يوم 2015/02/25
ثورة على استبداد واحتلال وهيمنة أجنبية في وقت واحد

ما أعظم ما تصنعون بتضحياتكم وبطولاتكم وما أعظم هذا الشعب الذي يدفع الثمن بمعاناته ويأبى التراجع عن طريق العطاء حتى النصر

عدد القراءات: 526
نشر يوم 2015/02/18
حرر يوم 2015/02/18
مستقبل الأمة في أيديكم.. فهل تصنعونه حقا؟..

كلمات إخلاص من قلوب تكاد تحترق من الخشية عليكم.. لأنكم في الوقت الحاضر تجسدون ما بقي من أمل لصناعة مستقبل الأمة

عدد القراءات: 605
نشر يوم 2015/02/11
حرر يوم 2015/02/09
هل توقيت العمليات الإرهابية مجرد غباء سياسي؟

لقد أصبح أسلوب "تقديم الهدايا" للعدو عبر توقيت عمليات إرهابية ما، هو الأسلوب المعتمد، وهذا بالذات ما يستدعي التساؤل: من يخطط، ومن يقرر، ومن يحدد "جدول المواعيد"

عدد القراءات: 686
نشر يوم 2015/01/18
حرر يوم 2015/01/18
كلمة اعتزاز واعتذار

نحيي المرأة والفتاة والأم والجدة والابنة السورية، فقد شهدت هذه الثورة الشعبية فيهن ومن خلالهن آيات العزيمة والبطولة والتضحية ورجاحة العقل وإبداع العطاء، في كل ميدان ومكان

عدد القراءات: 691
نشر يوم 2015/01/16
حرر يوم 2015/01/14
كيف نساهم  في صناعة النصر أو صناعة الهزيمة

الكلام يدور في العالم الافتراضي وليس في ساحات المواجهة المباشرة.. فمن وراءه؟

عدد القراءات: 516
نشر يوم 2015/01/15
حرر يوم 2014/04/25
على هامش توحيد الفصائل في غوطة دمشق

كل خطوة في اتجاه توحيد الفصائل العسكرية خطوة إيجابية، وكل ثغرة في بناء الجسم العسكري الجديد مصدر خطر عليه

عدد القراءات: 556
نشر يوم 2015/01/05
حرر يوم 2014/08/27
تحية اعتزاز وأمل إلى الغوطة وأهلها

لله درّكم يا أهلنا في الغوطة وفي أنحاء سورية، وبئس من يتاجر بقضيتكم وبئس من يزعم أن عالمنا المعاصر عالم إنساني

عدد القراءات: 579
نشر يوم 2014/12/06
حرر يوم 2014/12/06
برنامج الغذاء العالمي.. يعلن إفلاسه

أصبح أسلوب "التجويع" يجمع بقايا نظام الأسد، وأولئك الذين لا يفتؤون يقولون إنه فاقد للمشروعية

عدد القراءات: 589
نشر يوم 2014/12/02
حرر يوم 2014/12/02
لا نكوننّ في الثورة الشعبية مثل {الذين جعلوا القرآن عضين}

نحتاج في الثورة إلى استيعاب وضع نعايشه وموقعنا فيه والثبات على طريق بدأناها "مجتمعين".. ونتابعها وإن أصبحنا "قلة" على الطريق

عدد القراءات: 687
نشر يوم 2014/11/30
حرر يوم 2014/08/28
إنه مستقبل أبنائنا وبناتنا وأحفادنا وحفيداتنا

ليس أمامنا خيار آخر سوى استمرار الثورة حتى يتحقق التغيير فهو النصر المطلوب

عدد القراءات: 653
نشر يوم 2014/11/22
حرر يوم 2014/10/22
تقويض استبداد لفظه التاريخ

شهدنا بذور صناعة الإنسان القادر بإذن الله على متابعة مسار التغيير التاريخي لا سيما في أرض الشام، المنار الحضاري التاريخي منذ قرون وقرون

عدد القراءات: 606
نشر يوم 2014/11/05
حرر يوم 2014/05/28
الخطر الأكبر على من لا يرتفع إلى مستوى متطلبات النصر

في سورية.. إما توحيد الصفوف الآن وتوحيد الرؤية السياسية الثورية الآن، أو غياب الصفوف نهائيا فلا يبقى شيء لتوحيده

عدد القراءات: 1327
نشر يوم 2014/08/19
حرر يوم 2014/08/19
مخاطر تفتيت الجسد الثوري الشعبي

لا ينبغي إغفال الربط بين جهود توحيد الفصائل وبين مواجهة مساعي بقايا النظام لتفتيت جسد الثورة

عدد القراءات: 298
نشر يوم 2014/08/14
حرر يوم 2014/08/14
يتبدل المشهد ولا تتبدل الأهداف

لا تصلح "التحالفات المؤقتة" للثوار، كما تصنع داعش وبقايا النظام، فالثورة في حاجة إلى ثوابت "استراتيجية" تحكم تحركاتها المرحلية

عدد القراءات: 565
نشر يوم 2014/07/25
حرر يوم 2014/07/25
هذا ما يفعلون.. فهل نرقى لمستوى مواجهته؟

ما زال في الإمكان أن نتحرك على طريق آخر.. ليكون في قادم الأيام غير الذي انتشر في الاتجاه الخاطئ.. فهل نتحرك؟

عدد القراءات: 515
نشر يوم 2014/07/23
حرر يوم 2014/07/23
حتمية استمرار الثورة مهما كانت طبيعة الصراع لإخمادها

نحتاج إلى رؤية متكاملة، لتكون نهاية العهد الاستبدادي الفاجر بداية لنهوض مستقبلي

عدد القراءات: 582
نشر يوم 2014/06/22
حرر يوم 2014/06/22
من يقلب المعادلة الخاطئة المطروحة دوليا؟

الثوار لا يرفضون التفاوض مبدئيا، بل لأن النظام وحلفاءه يكذبون باستمرار.. علاوة على ما يرتكبون من جرائم

عدد القراءات: 238
نشر يوم 2013/01/30
حرر يوم 2013/01/05
هل وصلت الثورة إلى مستوى إسقاطه؟

لا يزال أمام الثوار في سورية أن يضيفوا إلى بطولاتهم وإنجازاتهم المزيد في ساحة المواجهات السياسية أيضا

عدد القراءات: 189
نشر يوم 2012/12/30
حرر يوم 2012/12/30
خطوة تبني على ما سبق الثورة فهل تراعي ما صنعته الثورة؟

المبادرة الصادرة عن جماعة الإخوان المسلمين في سورية مبادرة جديرة بطرحها "مادة للحوار" بين القوى الوطنية الثائرة

عدد القراءات: 126
نشر يوم 2012/03/26
حرر يوم 2012/03/26
الصفحات: 1<1234