أمانة الكلمة

بقدر صدقنا قولا وعملا بشأن المقاومة، يتسارع العدّ العكسي لعصر النكبات

أغمض عينيك واطوِ مسافة الخلاف بيننا وستسمع ما أقول وإن لم تقرأه مكتوبا

قد يرقى جزاء كلمة الحق في وجه سلطان جائر إلى مرتبة سيد الشهداء

لا يرتفع صوت متبجحا بالباطل إلا عندما يغيب الجهر بكلمة الحق

قال نقول كلمة الحق بأفضل صورة ولا يسمعها أحد، قلت هل نفعل ذلك حقا؟

استخدام كلمة "رئيس" في وصف رئيس عصابة لا يجعله رئيس دولة

الإعلامي صاحب كلمة حرة صادقة وإلا لم يكن إعلاميا وإن كانت الكلمة مصدر رزقه


ليتنا نجسد في واقع حياتنا ما نتحدث عنه من معاني رمضان.. في المساجد والمدارس، في الحقول والمصانع، في البيوت والشوارع، في علاقاتنا مع بعضنا.. على كل صعيد

إن طلبت أسباب الشفاء، فلا تبحث عمّن يقول: لا يوجد دواء، لعجزه عن التشخيص أو لجهله بالدواء

عاقبة التسويف في الأمور الشخصية خسران وندم.. وعاقبة التسويف في القضايا المصيرية ذل وهوان

كم ذا نرفع شعارا يقول الثورة لا تموت، الثورة تنتصر أو تستشهد، فهل حددنا مواقعنا على درب التغيير أم اكتفينا في التنافس على رفع الشعار

إن كنت إنسانا، وتعلم بما يجري في سورية، ولم تحرك ساكنا، ولو بكلمة حق.. فاسأل عن معنى إنسانية الإنسان لديك

إن كنت مسلما تنطق بالشهادتين، فاعلم أن جوارحك ستنطق يوم القيامة بما تقول وتصنع الآن تجاه أوضاع أخواتك وإخوتك وبناتك وأبنائك في سورية


الصفحات: 12>2
ثائر التغيير التاريخي.. يرى درعا وما بعد درعا

ما تزال عناصر الثورة التغييرية، من إنسان وحدث وهدف وعطاء، تنتظر الجولات التالية، على ألا يتكرر ما سبق، خلال سنوات الثورة أو ما قبلها

عدد القراءات: 186
نشر يوم 2018/06/30
حرر يوم 2018/06/30
هدية يوم الأم!

تلك هديتك لها في "يوم الأم" أو أي يوم آخر، فهي من لا ينقطع عطاؤها في أي يوم من أيام العمر

عدد القراءات: 173
نشر يوم 2018/03/21
حرر يوم 2018/03/21
المطلوب جيل ثوري حقيقي من الشباب لقيادة المرحلة المقبلة

نحن لا نصلح لصناعة ما تحتاج ثورة شعب سورية إليه الآن، لتلبية متطلبات المرحلة المقبلة، بعد المرحلة المأساوية الحالية

عدد القراءات: 221
نشر يوم 2018/03/04
حرر يوم 2018/03/04
إرث ثقيل بين يدي جيل المستقبل

الإرث الذي يخلّفه جيلنا المعاصر لجيل المستقبل إرث ثقيل، يستدعي الحياء وربما الاعتزال لا التشبّث بما كان عليه جيلنا

عدد القراءات: 370
نشر يوم 2017/12/28
حرر يوم 2006/12/05
الثورات الشعبية العربية وتميزها عما سبقها

نعايش عبر الثورات الشعبية العربية مرحلة دامية لتغيير يصنع تحوّلا جذريا في أعمق أعماق الوجود الإنساني نفسه

عدد القراءات: 240
نشر يوم 2017/12/24
حرر يوم 2017/12/24
أعمدة ثلاثة في صرح التغيير الثوري

هدف التغيير.. تشييد صرح حضاري مشرق، الإيمان وقوده، والإنسان محوره، والإنجاز بعد الإنجاز رسالته للأمة وللأسرة البشرية جمعاء

عدد القراءات: 416
نشر يوم 2017/12/15
حرر يوم 2011/10/29
على حساب الثورة وعلى حساب جيل التغيير

الأهم ممن يصنعون "نهاية تاريخنا" في جنيف وسوتشي هو تعاملنا مع ما كشفته الثورة من عيوبنا وانحرافاتنا وقصورنا وأخطائنا

عدد القراءات: 234
نشر يوم 2017/11/27
حرر يوم 2017/11/27
فقدنا الاتجاه ومن يوجّهون.. فكيف نعمل؟

بين أيديكم مهام أعظم وأكبر للنهوض والتغيير مما واجهناه في عقود ماضية، وما صمد خلالها إلا قليل، والله لا يضيع أجر من أحسن عملا

عدد القراءات: 268
نشر يوم 2017/11/03
حرر يوم 2017/11/03
إلى متى النخب في واد وجيل المستقبل في واد؟

لا تصنع النخب التغيير عبر تبادل الأفكار فيما بينها، بل عبر الوصول إلى الشعوب التي تصنع هي التغيير في نهاية المطاف

عدد القراءات: 294
نشر يوم 2017/10/20
حرر يوم 2005/09/08
مخاطر الانفجار تحت الضغوط

جيل الناشئة والشبيبة في بلادنا لا يحتاج إلى "التوعية" بما يجري، بل "التوعية" بما يجب أن يصنع، كيلا ننتقل جيلا بعد جيل، من منحدر مأساوي إلى منحدر آخر

عدد القراءات: 288
نشر يوم 2017/10/01
حرر يوم 2003/04/11
التخصص والتكامل بين علوم التراث والعلوم المعاصرة

أزمتنا مع أنفسنا ومع قضايانا وعالمنا وعصرنا أزمة قيمية سلوكية في الدرجة الأولى

عدد القراءات: 313
نشر يوم 2017/10/01
حرر يوم 2017/10/01
جيل المستقبل يحمل المسؤولية عن صياغة طريقه بنفسه

الأسوة هو النبيّ وحده صلى الله عليه وسلّم، وجميع هؤلاء يؤخذ منهم ويترك ويشمل ذلك جميع الأحزاب والمنظمات والجماعات

عدد القراءات: 242
نشر يوم 2017/09/18
حرر يوم 2007/08/30
بعض الدروس من سنوات مضت.. لأعوام قادمة

نثق بجيل المستقبل، وبأنه سيجد الطريق لتجاوز ما يواجهه من عقبات، لا سيما تعدد الرايات، والتغلب على ما انتشر من صنوف العداء

عدد القراءات: 376
نشر يوم 2017/07/08
حرر يوم 2014/11/14
لن يوجد عالم علامة ولا زعيم تاريخي ولا تنظيم جامع شامل

هل يتحول جيل الثورة إلى جيل المستقبل، وينفض عن نفسه الموروث من حقبة القحط في الماضي القريب؟

عدد القراءات: 423
نشر يوم 2017/06/15
حرر يوم 2014/06/12
من وحي كلمات شاب صنعته الثورة

كلمات شاب صنعته الثورة أرجح بثقل مضمونها من كم كبير من الكتابات التي نكرر فيها ما كان قبل الثورات، ولا نقدم جديدا

عدد القراءات: 411
نشر يوم 2017/06/10
حرر يوم 2014/06/08
وإضافة بقلم صفية الغماري

العربي بوعياد: ما يسمى بفترة المراهقة، إنما هي انطلاقة مسؤولية الشباب وليست استمرارا لمسؤولية الطفولة

بقلم العربي بوعياد
عدد القراءات: 605
نشر يوم 2017/06/02
حرر يوم 2016/11/12
شباب متفوق عالميا وتاريخيا

لم يعد يكفي الإنجاز.. بل يجب أن يظهر الإنجاز وثمراته الكبرى خلال فترة زمنية معقولة

عدد القراءات: 780
نشر يوم 2017/05/31
حرر يوم 2017/05/31
(٢) معالم طريق آخر وكيف نمضي عليه

منطلق طاقات التغيير هو هذا الفريق وذاك من جيل المستقبل في الداخل والمغترب، وهنا توجد ثروة إمكانات نوعية قابلة للتوظيف للتحرك

عدد القراءات: 404
نشر يوم 2017/05/17
حرر يوم 2017/05/16
التحرر من أغلال النكبة في الذكرى السنوية للنكبة

قضية فلسطين تاريخيا قضية "نكبات" واغتصاب وتهويد وقضية فلسطين اليوم قضية مقاومة وتحرير وصمود وتغيير

عدد القراءات: 688
نشر يوم 2017/05/15
حرر يوم 2009/05/15
ميدان التحرير: رغم العقبات سيتحقق التغيير الجذري على أيدي جيل الثورة

ثورة مصر جسدت الطاقة الحضارية الكامنة في جيل المستقبل، ومهما راوغ الاستبداد المحلي والدولي سيتحقق التغيير

عدد القراءات: 431
نشر يوم 2017/04/01
حرر يوم 2011/03/08
هل تحطّم الثورة العربية الأغلال التي تقيّد الجامعة وأنظمتها؟

الثورات الشعبية تتحرر من القيود، وستتحرر من القمع أيضا، أمّا دعم الجامعة لها لو حصل، فمن شأنه أن يحرّر الجامعة من قيودها وأغلالها

عدد القراءات: 511
نشر يوم 2017/03/28
حرر يوم 2011/10/17
ماذا نصنع في هذه المرحلة؟

مفعول قيادة تستغل الإمعات أخطر في كثير من الأحيان من أفاعيل العدوّ الهمجي

عدد القراءات: 630
نشر يوم 2017/03/25
حرر يوم 2017/03/09
القوة الشعبية هي "الجديد" في عصر الثورات والتغيير

جيل جديد لا يمكن استيعاب مواصفاته وقدراته وأساليبه وإمكاناته من خلال "قوالب التفكير" التقليدية التي اعتدنا عليها، وما زلنا نحاول تطبيقها على ما اعتبرناه مفاجأة كبرى: الثورات

عدد القراءات: 301
نشر يوم 2017/01/09
حرر يوم 2014/11/26
ألقيت في ندوة ملتقى الحضارات - الرباط

هدف النهوض الحضاري لا بد أن يكون هدف حضارة إنسانية شاملة لجنس الإنسان، استنادا إلى وعاء المنظومة القيمية الإسلامية الإنسانية نفسها

عدد القراءات: 411
نشر يوم 2017/01/05
حرر يوم 2016/11/02
بين جيلين.. وبين النظرية والتطبيق

الوعي المنتشر يولّد طاقة كبيرة تحقق إنجازات "بطولية" ولكن دون مخططات وأجهزة وضوابط تجعل الإنجازات "مستدامة.. تغييرية"

عدد القراءات: 400
نشر يوم 2016/02/21
حرر يوم 2016/02/03
بين دروس الجولة الأولى وشروط الجولة التالية

ليس السؤال هل ستنتصر الثورة وتسلك باليمن طريق التغيير القادم أم لا.. بل متى سيتحقق ذلك؟ وعنصر الزمن يحدده سلبا أو إيجابا من صنع الثورة: جيل الثورة

عدد القراءات: 738
نشر يوم 2016/01/23
حرر يوم 2016/01/23
ساعة من حديث مستفيض حول واجبات ملحّة 

لا تزال فعالية عمل الشباب دون مستوى إخلاصه وتأثره بمجرى الأحداث، وما يظهره من استعداد للعمل، دون ترجمة ذلك إلى أعمال مجسدة وفاعلة

عدد القراءات: 491
نشر يوم 2016/01/14
حرر يوم 2016/01/14
من ملامح عصر التغيير الثوري الشعبي

الهدف المحوري واضح مشروع.. تغيير الواقع الفاسد الظالم الشاذ، واستعادة العدالة والحرية والكرامة

عدد القراءات: 635
نشر يوم 2015/10/29
حرر يوم 2015/10/23
جوانب المشكلة.. ومواطن فرص مستقبلية

من يستجيب، وكيف، وهل يوجد من يصنع ذلك في الوقت المناسب.. أي الآن؟

عدد القراءات: 631
نشر يوم 2015/10/27
حرر يوم 2015/10/10
صناعة الإنسان هي محاضن الانتصار للتغيير

الثورة تصنع إنسان التغيير، في ميادين المواجهة والسياسة، وفي ميادين العلم والقيم والأخلاق وتفجير طاقات الإنجاز

عدد القراءات: 460
نشر يوم 2015/10/25
حرر يوم 2015/10/25
بين قصورنا أمس وواجبنا للغد

المطلوب أن يكون السوري المشرد في المغترب والمعتقل في الوطن، إنسانا مبدعا قادرا على التواصل الدائم والتأهّل المتنوع والإنجاز المتتابع

عدد القراءات: 520
نشر يوم 2015/10/03
حرر يوم 2015/09/11
جيل الثورة والتغيير.. هو جيل التحرير

رغم غياب عدو رسمي.. الخوف يصنع حسابات المستقبل الصهيونية عبر بناء الأسوار واستهداف إنسان المستقبل

عدد القراءات: 807
نشر يوم 2015/09/24
حرر يوم 2015/09/17
الإرث الذي نخلّفه لجيل المستقبل

على جيل المستقبل أن يحمل أمانة العمل والنهوض على نحو آخر غير الذي صنعناه، وأن يعطيها حقّها

عدد القراءات: 414
نشر يوم 2015/05/26
حرر يوم 2015/05/26
ثورة على استبداد واحتلال وهيمنة أجنبية في وقت واحد

ما أعظم ما تصنعون بتضحياتكم وبطولاتكم وما أعظم هذا الشعب الذي يدفع الثمن بمعاناته ويأبى التراجع عن طريق العطاء حتى النصر

عدد القراءات: 665
نشر يوم 2015/02/18
حرر يوم 2015/02/18
مستقبل الأمة في أيديكم.. فهل تصنعونه حقا؟..

كلمات إخلاص من قلوب تكاد تحترق من الخشية عليكم.. لأنكم في الوقت الحاضر تجسدون ما بقي من أمل لصناعة مستقبل الأمة

عدد القراءات: 820
نشر يوم 2015/02/11
حرر يوم 2015/02/09
صناعة الإنسان المؤهل لصناعة التغيير

هل تشهد اللحظة الآنية من مسار الثورات على عتبات التغيير، بوادر صناعة الإنسان المؤهل للانتقال من العتبات إلى الخطوات الأولى للتغيير؟

عدد القراءات: 658
نشر يوم 2015/01/15
حرر يوم 2014/12/06
إرهاصات التغيير الشعبي بعد ترهّل الأنظمة والنخب القديمة

إنّ "انفجار الغضب الشعبي" يكتسب هذه التسمية فيما شهده التاريخ من أحداث، لأنّه يأتي مفاجئا دون سابق إنذار، ويجرف ما في طريقه

عدد القراءات: 803
نشر يوم 2014/12/01
حرر يوم 2004/04/18
خطورة تصوير "أحكام التبرئة" المشينة هزيمة لمسار التاريخ

بدأت الثورة فحسب.. كما بدأت الأعاصير الانقلابية ضد التغيير الذي فتحت الثوره أبوابه، وهذا وذاك جزء من مراحل الثورة حتى يتحقق التغيير

عدد القراءات: 822
نشر يوم 2014/11/29
حرر يوم 2014/11/30
تقويض استبداد لفظه التاريخ

شهدنا بذور صناعة الإنسان القادر بإذن الله على متابعة مسار التغيير التاريخي لا سيما في أرض الشام، المنار الحضاري التاريخي منذ قرون وقرون

عدد القراءات: 828
نشر يوم 2014/11/05
حرر يوم 2014/05/28
ما بين قهر الإنسان.. وصناعة الإنسان

ما زال بين أيدينا عناصر وعوامل إن وظفناها توظيفا هادفا، تتبدل مشاهد الحسم المتجدد في مسار معركة تاريخية طويلة الأمد، ما بين التقدم والتراجع

عدد القراءات: 786
نشر يوم 2014/06/15
حرر يوم 2014/11/30
الصفحات: 12>2

بلغ تفتيت المنطقة العربية والإسلامية وإنهاك دولها وشعوبها درجة ستزداد خطورة إذا استمرّت السياسات الرسمية الحالية

تسجيلات

٩/ ٧/ ٢٠١٨م: التحركات الإسرائيلية والإيرانية في سورية.. ومستقبل التغيير الثوري
٢٦/ ٦/ ٢٠١٨م أحداث درعا والدور الإسرائيلي
٢٠/ ٥/ ٢٠١٨م: رمضان والاغتراب

الانهزامية.. خطر وجودي

ملفات للتحميل

الحركات الإسلامية بعد الربيع العربي
جيل النهوض الحضاري
حوار مع مسؤولين في الغوطة الشرقية
كلمة ألقيت في طهران/ إيران

في فيسبوك

عدد زوار هذه الإصدارة: 98573