شذرات

 

لن نميز في أي ميدان من الميادين بين إنسان وإنسان وإلا نصير كمن يميزون بين حقوقنا ودمائنا على خلفية عقدية أو مصلحية مادية

 

بدأ خنق مسار الثورة منذ وجد من يشتري وعودا باطلة تتقلص تباعا ويدفع تنازلاتٍ تتفاقم عن حقوق لا يملكها.. وكانت تسمية ذلك "فن التفاوض"

 

يتزعزع الهدف المشروع من التفاوض وتتسارع عجلة التراجع مع تحويل شروط مشروعة مسبقة إلى مطالب للتفاوض

 

الفروق كبيرة بين صناعة الواقع والتسليم، وإرادة الشعب والمراوغة، والمصلحة المتبادلة والخضوع، فكيف اختلطت عند بعضنا تحت عنوان سياسة

 

دون الرؤية والتخطيط والعمل بين يدي الأحداث المأساوية الجارية، تضيع قيمة التذكير بوعد من قبيل سواري كسرى أثناء الهجرة في الرمضاء

 

لا ينتهي الاستبداد بزواله بل باستئصال جذوره فكرا وواقعا من العلاقات والثقافات اليومية في كل مكان وميدان 

 

كل إكراه استبداد مرفوض.. فلا إكراه للناس على سلطة تزعم لنفسها توجها مرجعيا إسلاميا.. أو توجها مرجعيا علمانيا

 

ليس الإسلاميون المصدر الصحيح لتعليم النهج العلماني للعلمانيين، وليس العلمانيون المصدر الصحيح لتعليم النهج الإسلامي للإسلاميين ، أليس كذلك؟


إلى طالبي الاشتراك في النشرة الدورية

أشكر طلباتكم وثقتكم، ولا بد قبل تلبيتها من استكمال برمجة تجديد مداد القلم وحسب الوعد من جانب المبرمج سيتحقق ذلك قريبا إن شاء الله
الصفحات: 12>2
المراجعات وعقدة المنشار في المسار التغييري

هل وجد الشعب الثائر قيادات واعية وجماعية وذات كفاءات أو منجزات كبيرة.. ثم خالفها؟

عدد القراءات: 491
نشر يوم 2019/08/27
حرر يوم 2019/08/27
حصيلة المكاسب والخسائر

الأمل في صناعة التغيير التاريخي كبير، ولكن العمل المطلوب لتحقيق ذلك هو الأكبر

عدد القراءات: 236
نشر يوم 2019/08/14
حرر يوم 2013/08/14
انهيار شامل للأنظمة وما تمثله.. هل يحجب مخاض تغيير حضاري؟

كيف كان في "الخندق" استشراف مشهد أقدام جيل المستقبل في قصور كسرى وقيصر

عدد القراءات: 466
نشر يوم 2019/03/29
حرر يوم 2019/03/29
على وقع النكسات في مسارات الثورات التغييرية العربية

هل يمكن الاستفادة في طريق التغيير من غاندي وماو وبوضياف.. دون أن نتحرك مع التنظير

عدد القراءات: 900
نشر يوم 2018/07/05
حرر يوم 2018/07/05
تمييع الضوابط في مقولة (نهاية عصر الإيديولوجيات)

تغييب طرح الفكر الإسلامي البشري يعني تغييب الصيغ التطبيقية للإسلام نفسه، فالفكر هو الجسر الواصل بين التصورات والمخططات التطبيقية

عدد القراءات: 1222
نشر يوم 2018/04/22
حرر يوم 2014/08/01
الثورات الشعبية العربية وتميزها عما سبقها

نعايش عبر الثورات الشعبية العربية مرحلة دامية لتغيير يصنع تحوّلا جذريا في أعماق الوجود الإنساني نفسه

عدد القراءات: 1008
نشر يوم 2017/12/24
حرر يوم 2011/09/25
هل القعود عن العمل والإنجاز من نتائج كثرة الكلام؟

البناء يبدأ بالكلمة، مع الإعداد لما هو أبعد من الكلمة، ومع الاستعداد أيضا لتحمّل تبعات الكلمة

عدد القراءات: 1151
نشر يوم 2017/12/23
حرر يوم 2003/03/26
بين التحرك الجماهيري العفوي.. وواجب الريادة والقيادة النخبوي

التفاعل مع قضية فلسطين حاليا يعبر عن حالة "الإنسان" في إطار جماهيري.. ونحتاج إلى تجسيده فكرا وإعلاما وتواصلا وتخطيطا وتنظيما

عدد القراءات: 981
نشر يوم 2017/12/17
حرر يوم 2017/12/17
مسؤولية المخلصين.. بغض النظر عن السياسيين وعن اليائسين

المخلصون معقد الآمال، وكلما خاب بعضها عايشنا نكسة أخرى، وكلما تحقق بعضها خَطَونا مع قضايانا المصيرية خطوة في الاتجاه الصحيح

عدد القراءات: 804
نشر يوم 2017/12/07
حرر يوم 2017/12/07
إيجابية النقد فريضة كإيجابية العمل والسلوك

لن يكون أحدنا جاهليا وإن كانت فيه "خصلة من الجاهلية".. وهذا ما يشمل من ينشغل بقيل وقال، ومن يمتنع عن العمل بذريعة تجنب الخطأ

عدد القراءات: 1641
نشر يوم 2017/11/30
حرر يوم 2017/11/09
إلى متى النخب في واد وجيل المستقبل في واد؟

لا تصنع النخب التغيير عبر تبادل الأفكار فيما بينها، بل عبر الوصول إلى الشعوب التي تصنع هي التغيير في نهاية المطاف

عدد القراءات: 1004
نشر يوم 2017/10/20
حرر يوم 2005/09/08
والحرية والشورى وحقوق الإنسان

لا بدّ للتغيير والإصلاح، من أن تنتصر الحرية والشورى وحقوق الإنسان، وأن ينتهي الاستبداد والفساد والظلم

بقلم عصام العطار
عدد القراءات: 1252
نشر يوم 2017/10/01
حرر يوم 2004/12/01
قفص ذكريات ٢٨ أيلول/ سبتمبر مثالا

نشغل أنفسنا بإحياء الذكريات.. ولا نزال "نتفرج" على أحداث تتصرف بنا.. وخلال أيام ستتحول إلى ذكريات

عدد القراءات: 929
نشر يوم 2017/09/29
حرر يوم 2017/09/29
فريضة وضرورة على طريق النهوض

المطلوب أن تتضافر الجهود فتتلاقى على طرح يتنامى ويتطور ويتجدد عبر الحوار والتقويم والعمل التطبيقي في وقت واحد

عدد القراءات: 1699
نشر يوم 2017/07/05
حرر يوم 2009/02/26
من وحي كلمات شاب صنعته الثورة

كلمات شاب صنعته الثورة أرجح بثقل مضمونها من كم كبير من الكتابات التي نكرر فيها ما كان قبل الثورات، ولا نقدم جديدا

عدد القراءات: 1115
نشر يوم 2017/06/10
حرر يوم 2014/06/08
بين طريق صناعة النكبات وطريق صناعة المستقبل

لن نوظف التعددية في حياة مشتركة تنهي عصر النكبات إذا استمر توظيفها في نصب العراقيل والعقبات وصناعة النزاعات والصراعات

عدد القراءات: 853
نشر يوم 2017/06/03
حرر يوم 2009/06/02
بين مفعول النكبات وسلوك طريق التحرير

ليست مشكلتنا الأكبر مع المشروع الصهيوأمريكي، بل مع أنفسنا، والتردد عن تحويل الشعارات إلى ثقافة نهوض وجهود وأفعال ورؤية لآفاق المستقبل

عدد القراءات: 887
نشر يوم 2017/05/20
حرر يوم 2008/05/15
بين حقبة انحطاط وحقبة حضارية قادمة

التغيير الجذري الشامل لا الترقيع، هو المطلوب.. وسيتحقق، الشعوب الثائرة تعلم ذلك، وكذلك من يحاربها

عدد القراءات: 1189
نشر يوم 2017/03/16
حرر يوم 2017/03/16
هل نتولّى خانعين أم نتابع الطريق؟

إن الله لا يغير مسار التغيير عبر ثورة شعبية، انطلقت بفضله على مسار التحرر والكرامة، إلى مسار ينذر بإطالة طريقها أضعافا مضاعفة.. إلا عندما نغير نحن ما بأنفسنا إلى الأسوأ

عدد القراءات: 999
نشر يوم 2017/01/25
حرر يوم 2014/02/26
القوة الشعبية هي "الجديد" في عصر الثورات والتغيير

جيل جديد لا يمكن استيعاب مواصفاته وقدراته وأساليبه من خلال "قوالب التفكير" التقليدية 

عدد القراءات: 829
نشر يوم 2017/01/09
حرر يوم 2014/11/26
المسؤولية الثورية عن ضحايا غسيل الدماغ الجماعي

مسؤولية ثورة البناء، بناء الإنسان والعلاقات الإنسانية جنبا إلى جنب مع تشغيل مراكز العلم ومصانع الإنتاج

عدد القراءات: 755
نشر يوم 2017/01/07
حرر يوم 2013/08/26
ألقيت في ندوة ملتقى الحضارات - الرباط

هدف النهوض الحضاري هدف حضارة إنسانية شاملة لجنس الإنسان، كما تراه المنظومة القيمية الإسلامية الإنسانية نفسها

عدد القراءات: 1688
نشر يوم 2017/01/05
حرر يوم 2016/11/02
صناعة الإنسان جوهر ثورة التغيير

مسار التغيير الذي فتحت الثورات الشعبية بوابته يتجدد باستعادة تركيزنا على عنصر الإنسان، محور التغيير وصانع التغيير

عدد القراءات: 984
نشر يوم 2016/02/22
حرر يوم 2014/07/31
الثورات جزء من مسيرة تغيير عالمي الأبعاد

لم يسبق أن وقع تغيير تاريخي إلا وكانت قوى التغيير في البداية هي الأضعف بالمقاييس التقليدية من القوى المضادة

عدد القراءات: 782
نشر يوم 2016/01/31
حرر يوم 2016/01/25
العمل الإسلامي على مفترق طرق بين الموروث والمتجدد

ما لم يتطور العمل الإسلامي فسيتعرض إلى مخاطر الجمود ليصبح "شيئا ما" من عالم آخر

عدد القراءات: 890
نشر يوم 2015/12/17
حرر يوم 2009/06/23
التطوير ضرورة مفروضة في مواكبة سرعة العالم المعاصر

تستحيل مواجهة متطلبّات اليوم بوسائل الأمس وأساليبه، ودون صياغة جديدة للعمل الإسلامي نفسه

عدد القراءات: 991
نشر يوم 2015/12/17
حرر يوم 2004/04/26
إلى من يتحرك أو يتحدث باسم ثورة سورية

نقول عن أنفسنا "مغيبون".. كي نحمّل العدو المسؤولية فنزعم أننا نعرف ما نريد وما نفعل، ويوجد من يغيّبنا رغم ذلك

عدد القراءات: 993
نشر يوم 2015/11/21
حرر يوم 2015/11/19
مسؤولية التمكين للحق ودحر الباطل

إن انتصار ثورة سورية هذه الأيام يضع مسار التاريخ البشري منذ مائة عام وزيادة أمام منعطف مفصلي بعيد المدى بنتائجه

عدد القراءات: 1058
نشر يوم 2015/10/22
حرر يوم 2015/10/17
الانتفاضة.. والثورات الشعبية هي البداية

هي "حروب شعبية" تعتمد على الطاقات الذاتية، وقيادات واعية، وتنظيمات تنبثق عن الإرادة الشعبية

عدد القراءات: 1034
نشر يوم 2015/10/09
حرر يوم 2006/08/04
لا إنجاز دون عمل مؤسساتي جماعي

الدعوات للتضامن وحملات نشر المعلومات تساهم في صناعة "أجواء" عامة، وليس في صناعة القرار

عدد القراءات: 1012
نشر يوم 2015/10/06
حرر يوم 2015/10/02
لا نصر للثورة دون قيادة جماعية

إن وجود قيادة ثورية فعالة يتطلب رؤية استراتيجية شاملة، بمنطلقات قويمة وأهداف واضحة ومخططات مدروسة وآليات مناسبة

عدد القراءات: 1335
نشر يوم 2015/04/18
حرر يوم 2015/04/14
كيلا تراوح الثورات الشعبية مكانها

القيادات التي تعتذر بضرورات المرحلة وقلة الكفاءات للعمل المؤسساتي، هي أشد عجزا عن بلوغ الأهداف الكبيرة دون عمل مؤسساتي

عدد القراءات: 1316
نشر يوم 2015/04/14
حرر يوم 2015/04/11
مواصفاتها والمسؤولون عن وضعها

الآن.. يحمل المخططون والمفكرون والسياسيون والمنظرون مسؤولية كبرى بجميع المعايير، أن يقدموا ما لديهم من أجل استراتيجية ثورة التغيير الشعبية في سورية

عدد القراءات: 1469
نشر يوم 2015/03/24
حرر يوم 2015/03/21
دروس جديدة من جيل الثورات الشعبية

وقع كثير منا في مطبات التأثر الآني بالمشهد، وافتقدت الجماهير الثائرة الرؤية البعيدة المدى من جانب النخب، وكانت أحوج ما تكون إليها

عدد القراءات: 1407
نشر يوم 2015/03/05
حرر يوم 2015/01/28
مثال الغوطة ودمشق

بين يدي صناعة المستقبل من هو "داخل الثورة" ومن هو "خارج الثورة".. ولا يصح تقسيم آخر في الانتساب إلى ثورة شعب سورية

عدد القراءات: 1215
نشر يوم 2015/02/12
حرر يوم 2015/02/11
العلاج مطلوب دون التوقف عن متابعة الطريق

لن نتخلص أثناء الثورة من جميع إصاباتنا المرضية لنصبح في مستوى "الكمال" وهو مستحيل.. فلا بد من "متابعة الطريق" جنبا إلى جنب مع جهود العلاج الواجب

عدد القراءات: 1216
نشر يوم 2015/02/11
حرر يوم 2015/02/08
صناعة الإنسان المؤهل لصناعة التغيير

هل تشهد اللحظة الآنية من مسار الثورات على عتبات التغيير، بوادر صناعة الإنسان المؤهل للانتقال من العتبات إلى الخطوات الأولى للتغيير؟

عدد القراءات: 1213
نشر يوم 2015/01/15
حرر يوم 2014/12/06
لا يتخلف عن صناعة التغيير إلا من يتقاعس على الطريق

المستقبل لما يزرعه الربيع من براعم وشتلات.. المستقبل لجيل المستقبل، وليس لمن بلغوا من العمر عتيا.. وأكل الدهر عليهم وشرب.. وسيرحلون وسلطاتهم مع عصر الانحطاط

عدد القراءات: 1183
نشر يوم 2014/12/26
حرر يوم 2014/12/24
الفهم المتبادل أول شروط العمل المشترك للتغيير

نحتاج إلى تحديد مضمون آخر، جديد أو متطور.. لتعريف الثورات التغييرية، ومضامين ما نتداوله من مصطلحات ترتبط بها

عدد القراءات: 1311
نشر يوم 2014/12/23
حرر يوم 2014/06/10
خطورة تصوير "أحكام التبرئة" المشينة هزيمة لمسار التاريخ

بدأت الثورة.. كما بدأت الأعاصير الانقلابية ضد التغيير الذي فتحت الثورة أبوابه، وكلاهما جزء من مسار التغيير

عدد القراءات: 1246
نشر يوم 2014/11/29
حرر يوم 2014/11/30
الصفحات: 12>2

حوارات ومشاركات متلفزة

٢١/ ١ / ٢٠٢٠م شمال غرب سورية
١٣ / ١ / ٢٠٢٠: ليبيا في لقاء موسكو
٩ / ١ / ٢٠٢٠م اغتيال سليماني دوافع وتداعيات
١٨ /١٢ / ٢٠١٩م: قمة كوالالمبور

المسجد الأموي دمشق

المسجد الأموي دمشق ١
المسجد الأموي دمشق ٢
المسجد الأموي دمشق ٤
المسجد الأموي دمشق ٨
المسجد الأموي دمشق ١١
المسجد الأموي دمشق ١٢
المسجد الأموي دمشق ٢٠
المسجد الأموي دمشق ١٦
المسجد الأموي دمشق ٦
المسجد الأموي دمشق ٧
المسجد الأموي دمشق ٩
المسجد الأموي دمشق ١٠

دراسات في مكتبة المداد (PDF)

دراسة - مكونات الهوية الغربية
دراسة - الإعلام والإعلام الإسلامي
سورية.. تقطيع أوصال شعب ووطن
اليمين المتطرف.. ومسلمو أوروبا
مجموعة العشرين - نحو صناعة القرار الدولي؟

عدد زوار هذه الإصدارة: 200148