أمانة الكلمة

لكلمة الحق درجات.. أدناها التواصي بالحق والصبر وأعلاها مرتبة سيد الشهداء

الجهر بالحق واجب كفائي فهل ننجو من الإثم إن بقي الأداء دون حدّ الكفاية؟

ما أكثر من يعرف كلمة الحق وما أقل من يعرف ثمنها ويجهر بها

بقدر صدقنا قولا وعملا بشأن المقاومة، يتسارع العدّ العكسي لعصر النكبات

أغمض عينيك واطوِ مسافة الخلاف بيننا وستسمع ما أقول وإن لم تقرأه مكتوبا

قد يرقى جزاء كلمة الحق في وجه سلطان جائر إلى مرتبة سيد الشهداء

لا يرتفع صوت متبجحا بالباطل إلا عندما يغيب الجهر بكلمة الحق


الثورات جذوة تغيير، تتحول عبر حقبة من الزمن.. إلى أنوار كاشفة للحق ونيران حارقة للتضليل، ودواء يعالج الأوبئة

لا تحتاج الثورات إلى ساسة وارثين لخنوع ما قبل الثورات، بل إلى ساسة مبدعين على مستوى إبداع شعوب صنعت الثورات

لا ينهي الثورات عدو دولي إذا التقى الثوار على العمل لها.. وتنتهي إن افترقوا وتراجعوا.. ولو غاب العدو الدولي

إن طلبت أسباب الشفاء، فلا تبحث عمّن يقول: لا يوجد دواء، لعجزه عن التشخيص أو لجهله بالدواء

عاقبة التسويف في الأمور الشخصية خسران وندم.. وعاقبة التسويف في القضايا المصيرية ذل وهوان

كم ذا نرفع شعارا يقول الثورة لا تموت، الثورة تنتصر أو تستشهد، فهل حددنا مواقعنا على درب التغيير أم اكتفينا في التنافس على رفع الشعار


الصفحات: 123456789>9
بعض ما أصاب القضية المصيرية من جانب بائع الجولان ووريثه

لا غنى عن تحرير شعب سورية من أجل تحرير الجولان والعودة بقضية فلسطين إلى مكانتها الأصيلة

عدد القراءات: 138
نشر يوم 2018/06/06
حرر يوم 2012/06/05
ما نصنع هو المقياس لمصداقية ما نقول

لن يتحوّل المشروع الصهيوأمريكي الاستعماري مهما صنعنا إلى مشروع سلام وبناء وتعاون، فلا يمكن مواجهته بمشروع سلام وتطبيع وتفاهم

عدد القراءات: 177
نشر يوم 2018/06/05
حرر يوم 2007/06/04
البداية بالتحرر الذاتي من أغلال النكبات في الذكرى السنوية للنكبة

يجب أن نتحرر نحن من النكبة ليتحرر العمل لقضية فلسطين من الأغلال الذاتية والخارجية، ورؤية آفاقها الحاضرة والمستقبلية

عدد القراءات: 201
نشر يوم 2018/05/14
حرر يوم 2009/05/16
حرية الكلمة.. هل يمكن منع ممارستها؟

تحوّلت القضبان التي صنعتها الرقابة إلى قضبان تحيط بالذين صنعوها فباتوا هم المنعزلين عن واقع بلادهم وأمّتهم وقضايا كبرى من حولهم

عدد القراءات: 126
نشر يوم 2018/05/04
أليس من نهاية لحقبة الانهيار الرسمي؟

ليس ما جرى حتى الآن وليد إجرام مسؤول أجنبي، بل وليد سياسات تحمل الأنظمة القائمة المسؤولية الأولى عن ممارستها وعن نتائجها

عدد القراءات: 118
نشر يوم 2018/05/02
حرر يوم 2002/04/19
بين الأسس والأفكار والغياب عن أرض الواقع

مشكلتنا في الانفصام الخطير بين إنتاج تنظيري للمفكرين والكتاب والمؤلفين والجامعات ومراكز البحوث، وغياب التخطيط وآليات التطبيق وانحراف صنّاع القرار

عدد القراءات: 175
نشر يوم 2018/05/01
حرر يوم 1999/05/08
تمييع الضوابط في مقولة (نهاية عصر الإيديولوجيات)

تغييب طرح الفكر الإسلامي البشري يعني تغييب الصيغ التطبيقية للإسلام نفسه، فالفكر هو الجسر الواصل بين التصورات والمخططات التطبيقية

عدد القراءات: 183
نشر يوم 2018/04/22
حرر يوم 2014/08/01
محور استهداف منطقة صفقة القرن.. أنظمة وشعوبا

الجولة التالية ضد تركيا جزء من جولة تالية أوسع نطاقا وأبعد مدى للتحرك الدولي من أجل صفقة القرن والمضاد لتحرير الإرادة الشعبية ثوريا

عدد القراءات: 409
نشر يوم 2018/04/19
حرر يوم 2018/04/19
أزليا.. لا مشروعية للتفريط ولا تبديل للثوابت

الثوابت حقوق تاريخية عريقة وشعبية سكانية وحضارية مجيدة وقانونية دولية.. إنها حقائق ومبادئ وقيم.. ولهذا تسمّى ثوابت

عدد القراءات: 145
نشر يوم 2018/04/05
حرر يوم 2011/11/26
مصالح وتناقضات في تعامل سوانا مع قضيتنا

التلاقي على مصالح مشتركة في سورية، مشروط بألا يكون على حساب مصالح انفرادية متناقضة بين الأطراف الثلاثة

عدد القراءات: 223
نشر يوم 2018/04/04
حرر يوم 2018/04/04
جيل شباب الثورات التغييرية أمام ضرورة التقويم لمتابعة مسار التغيير

هو الخطأ الأكبر على الثورات التغييرية لأن أخطاء عديدة أخرى تتفرع عنه، والأخطر لأنه يسبب تصرفات انتحارية قاتلة

عدد القراءات: 1434
نشر يوم 2018/03/25
حرر يوم 2018/03/25
العمل للمرحلة المقبلة أهم من الاشتغال بنهايته

إذا كان لا بد من وجود سلطة قبل زوال الاغتصاب الاستيطاني، فلا بد من ربط السلطة بالمقاومة.. وليس ربط المقاومة بالسلطة

عدد القراءات: 258
نشر يوم 2018/03/21
حرر يوم 2009/10/08
المطلوب جيل ثوري حقيقي من الشباب لقيادة المرحلة المقبلة

نحن لا نصلح لصناعة ما تحتاج ثورة شعب سورية إليه الآن، لتلبية متطلبات المرحلة المقبلة، بعد المرحلة المأساوية الحالية

عدد القراءات: 238
نشر يوم 2018/03/04
حرر يوم 2018/03/04
كيف تواكب النخب الثورات المعاصرة بعقلية الماضي

ليت أصحاب الأقلام ممّن لم يصنعوا ثورة في العقود الماضية، أن يصنعوا ثورة "صغيرة" على أنفسهم ليخرجوا من قوالب ماضٍ لم يعد له وجود؟

عدد القراءات: 302
نشر يوم 2018/03/01
حرر يوم 2014/03/10
على هامش دورة أوليمبية جديدة

النهضة الرياضية مطلوبة، شريطة توجيهها بضوابط القيم وثوابتها، حتّى تكون لها مكانتها من نسيج تكوين الفرد والمجتمع

عدد القراءات: 191
نشر يوم 2018/02/09
حرر يوم 2004/08/14
متى يطرح المفكرون والمثقفون مبادرات عملية للتحرّك؟

إن لم تصعد "النخبة" الآن إلى ما وصل إليه الاستعداد للعطاء والبذل من جانب الجماهير، وتوظيفه وترشيده في اتجاه إنجازات حقيقية، فمتى تصعد؟

عدد القراءات: 331
نشر يوم 2018/02/07
حرر يوم 2003/04/24
من أجل عطاء أكبر عبر المبادرات والحلول والآليات

الفارق كبير بين مهام مركز يعمل في دولة مستقرة وما يفترض أن تكون عليه مهام مركز يعمل في مرحلة تغييرية لإيجاد دولة مستقرة

عدد القراءات: 402
نشر يوم 2018/02/07
حرر يوم 2018/01/09
محطة ثورية.. ومشعل للوحدة العربية

النصر لشامنا ويمننا ليس مجرّد شعار يرفع في جمعة الثورة في البلدين الثائرين الجريحين، بل برنامج تغيير، يخطّ سطوره ثوار الشعبين بالدماء

عدد القراءات: 268
نشر يوم 2018/02/06
حرر يوم 2011/09/30
أزمة ذات أبعاد استراتيجية بامتياز

ينطوي جوهر الأزمة بين تركيا والولايات المتحدة الأمريكية على بعد استراتيجي وتحيط به الألغام مما يجعل حلها عسيرا

عدد القراءات: 28829
نشر يوم 2018/01/27
حرر يوم 2018/01/27
كيف تتحوّل الأفكار إلى واقع.. وموقع مستقبلنا فيه

المطلوب مشاريع لصناعة المستقبل تكسر العقبات الراهنة فيما بيننا، وبين دولنا وفعاليات المجتمع لدينا ومراكز البحوث داخل أرضنا

عدد القراءات: 341
نشر يوم 2018/01/26
حرر يوم 2000/01/07
ما وراء تركيز التحرك الدولي المضاد على مصر

لا تتخلّى الدول الغربية عن رأس النظام في مصر إلا مرغمة.. رغم مطالبة الجماهير المليونية بسقوط النظام فورا وليس بالتقسيط

عدد القراءات: 188
نشر يوم 2018/01/25
حرر يوم 2011/02/06
جميع القوى أمام قرار مصيري

من مصادر قوة ثورة شعب مصر وقياداتها الشعبية (الشبابية) عدم التطلّع المباشر للسلطة، وعدم التطلع إلى تحقيق "مكاسب ذاتية"

عدد القراءات: 194
نشر يوم 2018/01/25
حرر يوم 2011/02/09
قضية الأكراد جزء من قضية تحرير المنطقة بأسرها من هيمنة القوى الدولية

لا مستقبل للأكراد.. ولا مستقبل لأي شعب آخر من شعوب المنطقة من العرب والأتراك والإيرانيين وسواهم، إلا المستقبل المشترك

عدد القراءات: 217
نشر يوم 2018/01/23
حرر يوم 2007/01/13
يستحيل صمود السلطات بين يدي شعوب ثائرة

المغزى الأكبر من الحدث التونسي هو استحالة صمود السلطات بين يدي شعوب ثائرة وإن طال نزاع الاستبداد وتتابعت الثورات موجة بعد موجة

عدد القراءات: 243
نشر يوم 2018/01/15
حرر يوم 2010/12/28
مراجعات.. التعامل الغربي مع الربيع العربي

سقوط الاستبداد المحلي لا يتحقق على الوجه الأمثل إلا مع سقوط ما أنتجه من انحراف في التعامل مع "الاستبداد الدولي"

عدد القراءات: 204
نشر يوم 2018/01/10
حرر يوم 2011/01/28
بين التزييف للتصفية.. والتأصيل للتحرير

لا يصلح أي تعريف لحق عودة المشردين ما لم يتضمن استعادة الوطن

عدد القراءات: 350
نشر يوم 2018/01/09
حرر يوم 2011/05/21
المطلوب تبعية مطلقة لهيمنة صهيوأمريكية مطلقة

يطفو الاستهداف على السطح، ويرتبط ذلك ارتباطا أكبر بما يمليه تطور الأولويات في سياسات القوى الأجنبية التي تستهدف بلادنا

عدد القراءات: 249
نشر يوم 2017/12/29
حرر يوم 2017/12/29
إرث ثقيل بين يدي جيل المستقبل

الإرث الذي يخلّفه جيلنا المعاصر لجيل المستقبل إرث ثقيل، يستدعي الحياء وربما الاعتزال لا التشبّث بما كان عليه جيلنا

عدد القراءات: 385
نشر يوم 2017/12/28
حرر يوم 2006/12/05
لا يزول الفساد والإفساد إلا بالإسلام

وسائل الحوار والتوعية والتسامح وما شابه ذلك لا تؤتي ثمارها ما لم تكن المنظومة الجامعة لها هي المنظومة الدينية نفسها

عدد القراءات: 231
نشر يوم 2017/12/24
حرر يوم 2010/12/21
بين المنطلقات الإسلامية والتطرّف

ما ظهر التعصب والتطرّف في الأقطار الإسلامية على نحو مستفحل فكرا وممارسة، إلا في حقبة تغييب الإسلام إلى درجة واسعة النطاق

عدد القراءات: 213
نشر يوم 2017/12/23
حرر يوم 2010/10/21
أغراض سياسية وممارسات استفزازية

يتضاعف مفعول الأساليب الاستفزازية تجاه الغالبية المسلمة، فكأنّ المراد دفعها دفعا إلى الخروج عن تعاليم إسلامها الحنيف

عدد القراءات: 223
نشر يوم 2017/12/22
حرر يوم 2010/10/21
مصادر توتر معاصرة

تكمن المشكلة في ممارسات تنسب للإسلام أو للمسيحية، ويشهّر مرتكبها بممارسات الآخر للتنديد به، وإن تشابهت غالبا مع ممارساته الذاتية

عدد القراءات: 226
نشر يوم 2017/12/21
حرر يوم 2010/10/21
أي عمل مشترك.. يبدأ بالتوافق على المفاهيم

آن أوان بذل جهود كبرى لالتزام شامل بأرضية المصطلحات والمفاهيم ذات العلاقة بقضية فلسطين وفق جذورها القويمة وأصولها الصحيحة

عدد القراءات: 303
نشر يوم 2017/12/19
حرر يوم 2008/05/06
لا يوجد عمل دائم.. ولا يوجد عمل موسمي

اللغة العربية قضية الجميع، وجزء من قضية التقدم والرقي، ووجود الأمّة والحفاظ على وعيها المعرفي الواصل بين تاريخ مضيء ومستقبل منشود

عدد القراءات: 303
نشر يوم 2017/12/19
حرر يوم 2007/12/12
على هامش اليوم العالمي للغة العربية

تتعرّض الأقليات للاضطهاد الثقافي/ اللغوي، كما تتعرّض اللغة العربية الأمّ للأكثرية الكبرى للخطر لحساب لغة أصبحت بحق "لغة استعمارية"

عدد القراءات: 415
نشر يوم 2017/12/18
حرر يوم 2007/02/27
بين التحرك الجماهيري العفوي.. وواجب الريادة والقيادة النخبوي

التفاعل مع قضية فلسطين حاليا يعبر عن حالة "الإنسان" في إطار جماهيري.. ونحتاج إلى تجسيده فكرا وإعلاما وتواصلا وتخطيطا وتنظيما

عدد القراءات: 268
نشر يوم 2017/12/17
حرر يوم 2017/12/17
الخروج من قفص "حق فردي" إلى فضاء "واجب مجتمعي جماعي"

الإنسان المعتقل - ترويض الإنسان - في قفص الصراع - ثقافة عنصرية متحضّرة -هل من مخرج؟

عدد القراءات: 224
نشر يوم 2017/12/10
حرر يوم 2010/12/08
مسؤولية المخلصين.. بغض النظر عن السياسيين وعن اليائسين

المخلصون معقد الآمال، وكلما خاب بعضها عايشنا نكسة أخرى، وكلما تحقق بعضها خَطَونا مع قضايانا المصيرية خطوة في الاتجاه الصحيح

عدد القراءات: 244
نشر يوم 2017/12/07
حرر يوم 2017/12/07
بين التركيز على المقدسات وتضييع الثوابت

النكبة نكبة واحدة كبرى.. وبيت المقدس جزء منها، لا ينفصل عن الأجزاء الأخرى

عدد القراءات: 223
نشر يوم 2017/12/06
حرر يوم 2010/08/03
على هامش توقيع اتفاقية حظر الألغام يوم ٤ /١٢ /١٩٩٧م

ما الذي يخلّفه صنّاع الألغام وسواها من الأسلحة الفاجرة ويخلّفه المسؤولون عن استخدامها هذه الأيام لأجيال قادمة؟

عدد القراءات: 258
نشر يوم 2017/12/04
حرر يوم 2017/12/04
الصفحات: 123456789>9

ملفات للتحميل

يوسف إسلام - عطاء متدفق
سوريا والتغيير في خرائط الواقع والتحالفات
مروة الشربيني شهيدة الحجاب
الكرة الذهبية.. وعولمة الشبيبة

تسجيلات

٩/ ٧/ ٢٠١٨م: التحركات الإسرائيلية والإيرانية في سورية.. ومستقبل التغيير الثوري
٢٦/ ٦/ ٢٠١٨م أحداث درعا والدور الإسرائيلي
٢٠/ ٥/ ٢٠١٨م: رمضان والاغتراب

الانهزامية.. خطر وجودي

في فيسبوك

عدد زوار هذه الإصدارة: 101999