شذرات وكلمات

لا يوجد مستبد عادل وغير عادل، بل الاستبداد مرفوض مهما كان شأنه، بأي صيغة وأي اتجاه، إن حقق نتائج إيجابية أم لم يحقق

الاستبداد يبدأ بمجرد إغلاق الأبواب في وجه الآخر في أي ميدان وأي مرحلة وفي أي بلد وتحت أية راية

الخطأ نسبي والصواب نسبي.. ويقع في دائرة الخطر من يتوهم أن الصواب بضاعة محتكرة في رؤيته وعمله وحده

إذا اجتمعت مع طاقة الوجدان الحي طاقات أخرى، معرفة ووعيا وتخطيطا وعملا وتعاونا.. بدأ مسار التغيير والنهوض

تشغلني "المواقع الاجتماعية" أحيانا بكثرة إنجازاتنا الرائعة.. وأتساءل في "عالم الواقع"..أين هي؟ أم أنا العاجز عن رؤيتها؟

لا ينبغي الخلط بين خدمة الثورة وهي خدمة مشكورة.. وفرض السيادة على الثورة وهذا سلوك مرفوض

الثورة هي "الأكبر" من جميع التشكيلات الثورية مع بعضها بعضا.. سيان من تضم وأي راية ترفع

راية تحرير إرادة الشعب هي الراية الثورية الجامعة الملزمة.. في نطاق كل قطر ثائر


ما الذي يتناقض مع الحرية هدفا إنسانيا ثوريا جامعا؟

تبعات خطيرة نتيجة الرؤية الأنانية الذاتية على حساب الآخر داخل نفق مشترك

عدد القراءات: 89
نشر يوم 2019/04/04
حرر يوم 2019/04/04
طريق العمل.. لسواري كسرى

علمتنا الهجرة أن موعدنا مع النصر قريب.. قريب.. أليس الصبح بقريب؟

عدد القراءات: 636
نشر يوم 2018/09/10
حرر يوم 2018/09/10
قيود ذاتية أشدّ من الكوارث

لا يبقى الضحية ضحية إلاّ بمقدار ما يساهم هو في تأبيد وضعه الذاتي تحت تأثير حدث من الأحداث

عدد القراءات: 638
نشر يوم 2018/03/19
حرر يوم 2018/03/19
كيف تواكب النخب الأحداث المعاصرة بعقلية الماضي

ليت أصحاب الأقلام ممّن لم يصنعوا ثورة في العقود الماضية.. ليتهم يصنعون ثورة "صغيرة" على أنفسهم ليخرجوا من قوالب ماضٍ لم يعد له وجود؟

عدد القراءات: 560
نشر يوم 2018/03/01
حرر يوم 2014/03/10
نجاح الشبيبة رهن بالتفوق على جيل سبق

الإرث الذي يخلّفه جيلنا المعاصر لجيل المستقبل إرث ثقيل، يستدعي الحياء وربما الاعتزال لا التشبّث بما كان عليه جيلنا

عدد القراءات: 633
نشر يوم 2017/12/28
حرر يوم 2006/12/05
أعمدة ثلاثة في صرح التغيير لنهوض حضاري

هدف التغيير.. تشييد صرح حضاري مشرق، الإيمان وقوده، والإنسان محوره، والإنجاز بعد الإنجاز رسالته للأمة وللأسرة البشرية جمعاء

عدد القراءات: 729
نشر يوم 2017/12/15
حرر يوم 2011/10/29
إيجابية النقد فريضة كإيجابية العمل والسلوك

لن يكون أحدنا جاهليا وإن كانت فيه "خصلة من الجاهلية".. وهذا ما يشمل من ينشغل بقيل وقال، ومن يمتنع عن العمل بذريعة تجنب الخطأ

عدد القراءات: 852
نشر يوم 2017/11/30
حرر يوم 2017/11/09
بين يدي من يشخصون لنا ما أصابنا من آلام

يا سادتنا المفكرين نعلم ذلك.. ونتساءل: ما الدواء الذي تطرحونه علينا بعد هذا التشخيص؟

عدد القراءات: 885
نشر يوم 2017/10/28
حرر يوم 2017/10/28
كيف تستقيم العلاقة على الصراط المستقيم

نذكر هؤلاء الأخيار ولا نغفل عن وجود صنف آخر من "العلماء" أيضا، ممن لا ينبغي الوقوف عندهم طويلا ولا حتى وقفات عابرة

عدد القراءات: 645
نشر يوم 2017/10/27
حرر يوم 2017/10/27
بين النوايا الصادقة وأساليب النسخ واللصق والنشر

نسأله تعالى أن نخلص النية ونختار الصواب على الدوام، في الدعاء وفي كل شأن من شؤوننا في هذه الحياة الدنيا الفانية

عدد القراءات: 764
نشر يوم 2017/10/24
حرر يوم 2017/10/24
قفص ذكريات ٢٨ أيلول/ سبتمبر مثالا

نشغل أنفسنا بإحياء الذكريات.. ذكرى بعد ذكرى، ولا نزال نتفرج على مزيد من "الأحداث" التي تتصرف بنا في أيام.. ستتحول إلى مزيد من الذكريات

عدد القراءات: 507
نشر يوم 2017/09/29
حرر يوم 2017/09/29
الديمقراطية على طريقة (بعض) العلمانيين العرب

ليتكم علمانيين حقا.. أي ليتكم تلتزمون بما تقوله العلمانية نظريا بغض النظر عن رفضنا إياها

عدد القراءات: 614
نشر يوم 2017/07/19
حرر يوم 2013/07/04
عندما يصبح التيئيس نهجا والانهزامية حنكة بطولية

أوّل ما ينبغي على جيل المستقبل أن يحمل أمانة العمل والنهوض على نحو آخر غير الذي صنعناه

عدد القراءات: 713
نشر يوم 2017/07/04
حرر يوم 2005/07/04
الخلل الذاتي المعيق لصنع ما يجب صنعه الآن

كانت الثورة نفسها إبداعا غير مسبوق، واستمرت بإبداعات غير مسبوقة، ولا ينبغي أن نجهز عليها بمعاول المنحرفين عن طريقها

عدد القراءات: 628
نشر يوم 2017/06/30
حرر يوم 2014/03/12
إنسان التغيير.. وما يقال تحت عنوان قضية المرأة

المرأة في وعينا المعرفي جزء عضوي من المجتمع أصلا، وهي مكرّمة عبر تكريم الإسلام لجنس الإنسان، نساء ورجالا على السواء

عدد القراءات: 874
نشر يوم 2017/06/28
حرر يوم 2017/06/09
لن يوجد عالم علامة ولا زعيم تاريخي ولا تنظيم جامع شامل

هل يتحول جيل الثورة إلى جيل المستقبل، وينفض عن نفسه الموروث من حقبة القحط في الماضي القريب؟

عدد القراءات: 604
نشر يوم 2017/06/15
حرر يوم 2014/06/12
من وحي كلمات شاب صنعته الثورة

كلمات شاب صنعته الثورة أرجح بثقل مضمونها من كم كبير من الكتابات التي نكرر فيها ما كان قبل الثورات، ولا نقدم جديدا

عدد القراءات: 630
نشر يوم 2017/06/10
حرر يوم 2014/06/08
في استقبال رمضان مجددا

جوهر المشكلة هو صياغة صناعة الإنسان القادر على حمل المسؤولية في أي موقع شغله وفي نطاق أية ظروف من حوله

عدد القراءات: 783
نشر يوم 2017/05/24
حرر يوم 2017/05/24
ما نزال نبرر ونبرر القصور

أنت تطرح هدفا كبيرا صعبا.. فلنبدأ بخطوات صغيرة نستطيع القيام بها

عدد القراءات: 592
نشر يوم 2017/04/15
حرر يوم 2015/04/15
هل نتولّى خانعين أم نتابع الطريق؟

إن الله لا يغير مسار التغيير عبر ثورة شعبية، انطلقت بفضله على مسار التحرر والكرامة، إلى مسار ينذر بإطالة طريقها أضعافا مضاعفة.. إلا عندما نغير نحن ما بأنفسنا إلى الأسوأ

عدد القراءات: 501
نشر يوم 2017/01/25
حرر يوم 2014/02/26
بين حتمية النصر والشكوك والظنون

من يصرّ  على التشكيك في الثورة والنصر فليكن تشكيكه في نفسه ولا يكوننّ في وعد الله بالنصر، فذاك في كتاب نعلم أنه لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه

عدد القراءات: 419
نشر يوم 2017/01/06
حرر يوم 2016/12/10
الثغرات فيما نعتقد أننا صنعناه، وليس في وعد الله

إن اعتقدنا أننا صنعنا كل ما يجب للأخذ بالأسباب، ولم نجد وعد الله بالنصر قد تحقق، فلنسأل أين الخلل

عدد القراءات: 685
نشر يوم 2016/01/11
حرر يوم 2014/08/12
بين الوعي الذاتي والاقتباس الحضاري

عقدة النقص الذاتية ناجمة عن مواكبة "الهيمنة الحضارية" إما بالرفض المطلق أو الانبهار وضعف الثقة بالنفس

عدد القراءات: 823
نشر يوم 2015/12/02
حرر يوم 2015/11/10
نص تسجيل مرئي ٢٧/ ١٠/ ٢٠١٢م

ينشأ الاستبداد عبر تغييب مبدأ تحكيم الإرادة الشعبية، أو تزييف تطبيقه، أو اختزاله في اختيار السلطة دون المرجعية

عدد القراءات: 751
نشر يوم 2015/11/16
حرر يوم 2011/10/24
المبادرة والعطاء مع الصمود والمقاومة

أصبحنا ننظر إلى المرآة فلا نكاد نبصر سوى "ما فعل عدوّنا بنا" ثقافيا، فنعبر عن غضبنا ولا نرى من وراء ذلك أصالة وجهنا الثقافي

عدد القراءات: 932
نشر يوم 2015/11/01
حرر يوم 2004/10/03
نص تسجيل مرئي من تاريخ  ٢٧/ ١٠/ ٢٠١٢م

الطائفية صنعة الاستبداد وأداته، ولا يوجد في الإسلام تمييز بين إنسان وإنسان في الكرامة (ولقد كرّمنا بني آدم) ولا في الحرية ولا في العدالة ولا في الحقوق المادية

عدد القراءات: 749
نشر يوم 2015/06/02
حرر يوم 2012/10/27
مفاهيم مبسطة.. إلى الشباب الثوار

والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا.. أي التي شرعها الله تعالى وبينها لعباده فلا يجوز أن نحيد عنها

عدد القراءات: 1108
نشر يوم 2015/04/06
حرر يوم 2015/04/02
مواجهة التناقضات والانتهاكات بالطرح العملي وليس النظري

هل نرتقي بالطرح العملي المعاصر إلى مستوى طرح الوحي في الإسلام‎ لمبادئ منظومة الحقوق الأساسية والحريات الإنسانية مع تلبية الاحتياجات البشرية الحالية؟

عدد القراءات: 1076
نشر يوم 2015/01/20
حرر يوم 2015/01/17
لا نكوننّ في طريق التغيير مثل {الذين جعلوا القرآن عضين}

نحتاج في التغيير إلى استيعاب واقعنا والثبات على طريق بدأناها "مجتمعين".. ونتابعها وإن أصبحنا "قلة" على الطريق

عدد القراءات: 1037
نشر يوم 2014/11/30
حرر يوم 2014/08/28
نص التسجيل المنشور في (مرئيات) مداد القلم

الاستبداد يحتكر الوطن فينتهك الوحدة الوطنية

عدد القراءات: 797
نشر يوم 2014/11/23
حرر يوم 2011/11/20
لن يوجد عالم علامة ولا زعيم تاريخي ولا تنظيم جامع شامل

هل يتحول جيل الثورة إلى جيل المستقبل، وينفض عن نفسه الموروث من حقبة القحط في الماضي القريب؟

عدد القراءات: 852
نشر يوم 2014/06/12

تسجيلات

16 / 4 / 2019م لا مستقبل لإيران في سورية
1 / 4 / 2019م الدول العربية والديمقراطية
15 / 3 / 2019م - ثورة شعب سورية العام الثامن

دراسات في مكتبة المداد (PDF)

دراسة - الإعلام والإعلام الإسلامي
سورية.. تقطيع أوصال شعب ووطن
اليمين المتطرف.. ومسلمو أوروبا
مجموعة العشرين - نحو صناعة القرار الدولي؟
الوجود الإسلامي في ألمانيا عبر القرن ٢٠م

عدد زوار هذه الإصدارة: 130042