أمانة الكلمة

 

لكلمة الحق درجات.. أدناها التواصي بالحق والصبر وأعلاها مرتبة سيد الشهداء

 

الجهر بالحق واجب كفائي فهل ننجو من الإثم إن بقي الأداء دون حدّ الكفاية؟

 

ما أكثر من يعرف كلمة الحق وما أقل من يعرف ثمنها ويجهر بها

 

قد يرقى جزاء كلمة الحق في وجه سلطان جائر إلى مرتبة سيد الشهداء

 

لا يرتفع صوت متبجحا بالباطل إلا عندما يغيب الجهر بكلمة الحق

 

أغمض عينيك واطوِ مسافة الخلاف بيننا وستسمع ما أقول وإن لم تقرأه مكتوبا

 

استخدام كلمة "رئيس" في وصف رئيس عصابة لا يجعله رئيس دولة

 

قال نقول كلمة الحق بأفضل صورة ولا يسمعها أحد، قلت هل نفعل ذلك حقا؟


ثلاث كلمات واكبت اعتقال هيثم المالح 2009م وسجنه

عصام العطار حول الاتهامات التي وجهتها السلطات الأسدية لهيثم المالح سنة 2009م وحول سجنه

عدد القراءات: 73
نشر يوم 2019/08/15
حرر يوم 2010/12/30
هدى عابدين ولدت يوم ١/ ١٢/ ١٩٨٠م وتوفيت رحمها الله يوم ٢٩/ ١٠/ ٢٠٠٧م

أنتِ بخيرٍ إن شاء الله تعالى، وكيف لا يكون بخير من صار إلى الرحمن الرحيم وهو أرحم به من أمه وأبيه

بقلم عصام العطار
عدد القراءات: 2660
نشر يوم 2017/12/01
حرر يوم 2007/11/12
والحرية والشورى وحقوق الإنسان

لا بدّ للتغيير والإصلاح، من أن تنتصر الحرية والشورى وحقوق الإنسان، وأن ينتهي الاستبداد والفساد والظلم

بقلم عصام العطار
عدد القراءات: 980
نشر يوم 2017/10/01
حرر يوم 2004/12/01
عن مجلة الرائد العدد ٤ في ٦ / ١٩٧٢م

إنّ الجماعةَ منّا قد لا تملكُ  أمرَ سواها، ولكنّها تملك أمرَ  نفسِها، فلماذا لا تبدأُ بها؟

بقلم عصام العطار
عدد القراءات: 2130
نشر يوم 2014/11/21
حرر يوم 1972/06/01
المصدر: كتاب قضية فلسطين - آراء ومواقف، ١٩٧٨م، ص ١٠

عصام العطار الداعية والمفكر والكاتب والقيادي المعروف، من مواليد دمشق ١٩٢٧م 

عدد القراءات: 1098
نشر يوم 2014/11/15

المسجد الأقصى المبارك (تعريف)

هيثم المالح (15 / 8 / 1931م)

الدار الإسلامية للإعلام: هيثم المالح - محاكمة العصر
هيثم المالح: محاضرة - مفهوم الحق

تسجيلات

30 / 7 / 2019م - بين إدلب وآستانا
27 / 7 / 2019م - مهاتير في اسطنبول
16 / 4 / 2019م لا مستقبل لإيران في سورية

دراسات في مكتبة المداد (PDF)

دراسة - مكونات الهوية الغربية
دراسة - الإعلام والإعلام الإسلامي
سورية.. تقطيع أوصال شعب ووطن
اليمين المتطرف.. ومسلمو أوروبا
مجموعة العشرين - نحو صناعة القرار الدولي؟

عدد زوار هذه الإصدارة: 158217