شذرات

تشغلني "المواقع الاجتماعية" أحيانا بكثرة إنجازاتنا الرائعة.. وأتساءل في "عالم الواقع"..أين هي؟ أم أنا العاجز عن رؤيتها؟

لا ينبغي الخلط بين خدمة الثورة وهي خدمة مشكورة.. وفرض السيادة على الثورة وهذا سلوك مرفوض

الثورة هي "الأكبر" من جميع التشكيلات الثورية مع بعضها بعضا.. سيان من تضم وأي راية ترفع

راية تحرير إرادة الشعب هي الراية الثورية الجامعة الملزمة.. في نطاق كل قطر ثائر

في الثورة الشعب الثائر هو الأهم من أي طرف من الأطراف السياسية والفصائلية وغيرها

كل من لا ينضوي تحت راية "تحرير إرادة الشعب" لا ينتسب إلى الثورة، سواء كان من أهل البلد أم ممن تحركوا لنصرتهم

لكلمة الحق درجات.. أدناها التواصي بالحق والصبر وأعلاها مرتبة سيد الشهداء

الجهر بالحق واجب كفائي فهل ننجو من الإثم إن بقي الأداء دون حدّ الكفاية؟


 

معذرة لرواد مداد القلم في حال ظهور بعض الخلل في ترتيب المواضيع ومشاهدتها، فالموقع يشهد بعض التطوير الفني ومن حيث المحتوى دون أن تنقطع إضافة الجديد إليه

 

عناصر الإشكالية - رؤية معرفية - إطار لتحرك عملي

الثورة الشعبية في سورية إبداع غير مسبوق، وكل إشكالية في نطاقها تفرض حلولا "إبداعية"

عدد القراءات: 689
نشر يوم 2017/04/19
حرر يوم 2013/09/18
الآخر قطعة من الذات الوطنية المشتركة

تطوير ثقافة "الآخر والذات" -وهما معا- الذات الوطنية المشتركة، هو العنصر الأهمّ الذي يجب ترسيخه ليكون لمفهوم المواطنة مفعوله على أرض الواقع

عدد القراءات: 857
نشر يوم 2017/02/19
حرر يوم 2007/02/22
الوطنية جزء أساسي في الخطاب السياسي الإسلامي

إن نزع صفة الوطنية عن المشروع الإسلامي كلام خطير يلقيه "المخلصون للمشروع الإسلامي" على عواهنه وينشرون بذلك مفاهيم خاطئة، وكأنها بدهيات لا تحتاج إلى نقد ونقض

عدد القراءات: 806
نشر يوم 2015/06/14
حرر يوم 2015/06/11
نص تسجيل مرئي من تاريخ  ٢٧/ ١٠/ ٢٠١٢م

الطائفية صنعة الاستبداد وأداته، ولا يوجد في الإسلام تمييز بين إنسان وإنسان في الكرامة (ولقد كرّمنا بني آدم) ولا في الحرية ولا في العدالة ولا في الحقوق المادية

عدد القراءات: 647
نشر يوم 2015/06/02
حرر يوم 2012/10/27
غياب الطرح خطير وأخطر منه طرح "بديل مؤقت"

لا يكون المشروع الإسلامي "إسلاميا".. إلا إذا كان في الوقت نفسه "وطنيا وقوميا وإنسانيا وحضاريا"

عدد القراءات: 768
نشر يوم 2015/05/10
حرر يوم 2015/05/15
نص التسجيل المنشور في (مرئيات) مداد القلم

الاستبداد يحتكر الوطن فينتهك الوحدة الوطنية

عدد القراءات: 699
نشر يوم 2014/11/23
حرر يوم 2011/11/20
منطلقات للوحدة الوطنية ومحاذير الانحراف عنها

ليست الوحدة الوطنية شيئا يجب "إيجاده" بديلا عن سواه، بل هي مفهوم يجب التلاقي على مقتضياته دون إقصاء طرف لطرف 

عدد القراءات: 1494
نشر يوم 2014/11/22
حرر يوم 2011/11/17
معلومة فكرية

الوحدة الوطنية.. أساس يعبر عن الإرادة الشعبية الجماعية، وحصيلة واقع تاريخي بمعطيات حضارية وثقافية وقواسم مشتركة

 

تتجسد الوحدة الوطنية على مستوى الشعب والدولة وفي صناعة القرار.. وهي مرآة النسيج الشعبي السكاني، بخيوطه وألوانه المتعددة، دون إقصاء أو استئصال أو ظلم لأي فرد أو فئة أو طيف، إلا من يقصي نفسه بنفسه، استبدادا، أو إقصاء لسواه، أو استقواء بالأجنبي على النسيج الوطني.

 

عدد القراءات: 1551
نشر يوم 2014/11/15

مؤامرات خارجية وأنانيات شخصية وضياع إقليمي

لن يخدم أحد قضايا بلادنا إلاّ بمقدار ما ينتزع نفسه من أساليب تمييزها عن بعضها، واستعداء أهلها على بعضهم بعضا

دراسات في مكتبة المداد (PDF)

سورية.. تقطيع أوصال شعب ووطن
اليمين المتطرف.. ومسلمو أوروبا
مجموعة العشرين - نحو صناعة القرار الدولي؟
الوجود الإسلامي في ألمانيا عبر القرن ٢٠م
الاندماج الثقافي للجاليات الإسلامية في الغرب
الخلفية الطائفية للسلطة الأسدية
حصاد المشروع الإيراني ما بعد الأسد
الثورات العربية والمواقف الأوروبية
الدولة الفلسطينية

ملفات للتحميل

كتاب: مذبحة تحت المجهر
كتاب: تركيا في عهد العدالة والتنمية
كتاب: من أيام الانقلاب في مصر
كتاب: النكبة والمستقبل
كتاب: تحرير المعرفة.. على أمواج الفلسفة
كتاب: البوسنة والهرسك إلى أين؟

تسجيلات

٢١/٩/٢٠١٨م: الغرب والاستبداد في بلادنا
١/ ١١/ ٢٠١٨م: حول الديمقراطية.. والعرب
١٧/ ٥/ ٢٠١٨م: العرب والنكبة

عدد زوار هذه الإصدارة: 121548