شذرات وكلمات

الانتقام المحض مرفوض لضحايا الاستبداد الهمجي.. أما إسقاطه فيبقى الواجب المشروع المفروض

إذا بدا لك الهدف الجليل مستحيلا، ارتفع أنت إلى مستواه لتراه ممكنا

العيد مناسبة لتجديد العزم على الحد من المآسي وصناعة الأمل وسلوك طريق العمل.. ولا مكان للغفلة ولا القعود ولا التجاهل

المطلوب في شهر رمضان الفضيل وسواه.. ذكر يحيي القلوب.. ووعي يرشد العقول.. ودعاء يقترن بالتخطيط والعمل

أكبر المخاطر أن يصبح التيئيس نهجا والانهزامية حنكة بطولية

الإقصاء من صنع الاستبداد ومن يمارسه يعيد إنتاج الاستبداد

أسوأ ألوان الاختلاف هو الاختلاف على الارتباط بهذه القوة الأجنبية أو تلك

لقد شمل التشريد الوطن.. قبل أهله، والعودة هي عودة الوطن إلى أهله وعودة أهله إليه


الصفحات: 12>2

أكبر المخاطر أن يصبح التيئيس نهجا والانهزامية حنكة بطولية

عدد القراءات: 86
نشر يوم 2019/05/05

لا ينبغي الخلط بين خدمة الثورة وهي خدمة مشكورة.. وفرض السيادة على الثورة وهذا سلوك مرفوض

عدد القراءات: 276
نشر يوم 2018/09/23

الثورة هي "الأكبر" من جميع التشكيلات الثورية مع بعضها بعضا.. سيان من تضم وأي راية ترفع

عدد القراءات: 252
نشر يوم 2018/09/23

في الثورة.. الشعب الثائر هو الأهم من أي طرف من الأطراف السياسية والفصائلية وغيرها

عدد القراءات: 218
نشر يوم 2018/09/23

لا تحتاج الثورات إلى ساسة وارثين لخنوع ما قبل الثورات، بل إلى ساسة مبدعين على مستوى إبداع شعوب صنعت الثورات

عدد القراءات: 249
نشر يوم 2018/08/09

إذا عجزنا حقا عن تحقيق الأهداف الثورية الشعبية المشروعة فلا ينبغي أن نكون شركاء في إعطاء مشروعية مزيفة لاغتيالها

عدد القراءات: 291
نشر يوم 2018/01/22

ليس التنظيم إسلاميا بأفراده واسمه وعنوانه، بل عبر خدمة جنس الإنسان وفق ثوابت الإسلام عدالة وحقوقا شاملة

عدد القراءات: 281
نشر يوم 2018/01/06

التنظيم سيان ما كان مجال عمله، إذا كان يرفع شعار عدم إقصاء الآخر لا ينبغي أن يكون في صفوفه إقصائيون

عدد القراءات: 280
نشر يوم 2018/01/06

القيادة لا تنشأ بأن تدعو الناس ليمشوا وراءك، بل تنشأ عندما تعمل بإخلاص ووعي وبصيرة فيدعوك الناس أن تمشي معهم وأمامهم

عدد القراءات: 327
نشر يوم 2017/11/13

من الأشدّ افتراء.. جاهل يفتي بما لا يعلم.. أم عالم يفتي بالباطل وهو يعلم؟

عدد القراءات: 421
نشر يوم 2017/11/13

الشعوب تصنع النخب التي يمكن أن تقود.. أما النخب التي تصنع بعضها بعضا فلا تصنع شعوبا ولا تقود

عدد القراءات: 348
نشر يوم 2017/10/17

إذا صح أن السياسة فن الممكن في حالة الاستقرار فإنها في أوقات المحن والكوارث فن صناعة المستحيل

عدد القراءات: 349
نشر يوم 2017/10/01

إن أخطأ السياسي ضيع قضية، أو العسكري خسر معركة، أو المموّل سبّب مأساة.. أما العالم والمفكر ففي رقبته أمانة جنس "الإنسان"

عدد القراءات: 374
نشر يوم 2017/09/26

يا أيها السياسي.. إذا لقيت سياسيا في أي بقعة من العالم فضع نصب عينيك أطفال.. واعتبرهم "أطفالك"

عدد القراءات: 382
نشر يوم 2017/09/26

مصداقية العمل السياسي للثورة رهن بالامتناع عن ربط الثورة في حالة تقدمها أو انتكاسها بقوى خارجية

عدد القراءات: 353
نشر يوم 2017/09/18

أصبحت السياسة فن الممكن لتحصيل كرسي مهترئ، مهما ارتبط باغتيال استقلالية السياسي واغتيال المبادئ والإنسان والأوطان

عدد القراءات: 414
نشر يوم 2017/09/18

لست سياسيا عندما تعتقل قضية شعبك في قفص صنعته رؤيتك الذاتية وطاقاتك الفردية

عدد القراءات: 416
نشر يوم 2017/07/29

فقد المستبدون إنسانيتهم.. ولن نفقد إنسانيتنا باتّباع من يصنع شبيه ما يصنعون

عدد القراءات: 420
نشر يوم 2017/04/23

من يزعم الوصاية علينا باسم الإسلام، فليعطنا دليلا على أنه منزه عن الخطأ أو الانحراف

عدد القراءات: 430
نشر يوم 2017/04/23

السياسة فن صناعة الواقع، وخدعوك فقالوا "فن الممكن" لتنحشر في زاوية ضيقة وهم يصنعون على حسابك واقعا جديدا كل يوم

عدد القراءات: 378
نشر يوم 2017/04/13

شتان بين سياسات صغار النفوس والإرادة وسياسة كبار النفوس والإرادة.. هؤلاء يصنعون من القوة ضعفا وأولئك من الضعف قوة

عدد القراءات: 373
نشر يوم 2017/04/13

ما أصغر قامة العاجز عن التحرك إلا وراء من يراهم كبارا، ولو كانوا من المفرّطين بقضايا أمتهم، أو كانوا من أعدائها

عدد القراءات: 389
نشر يوم 2017/04/13

من لا يرى خطأ نفسه.. يستكبر عن رؤية الصواب عند الآخرين

عدد القراءات: 439
نشر يوم 2017/04/13

ريادة العلماء رهن بتوجيه جيل يصنع واقعا جديدا.. عبر تفوقه على جيل العلماء أنفسهم

عدد القراءات: 441
نشر يوم 2017/03/09

مفعول قيادة تستغل الإمعات.. أخطر في كثير من الأحيان من أفاعيل العدوّ الهمجي

عدد القراءات: 453
نشر يوم 2017/03/09

أين نحن من شعوب أبدعت صناعة الثورات، بدلا من نصب أنفسنا أوصياء دون إبداع في ميادين "تخصصاتنا"

عدد القراءات: 441
نشر يوم 2017/03/09

ما أبعد الفارق بين سياسي تصنعه إنجازاته ومن يعتبر الإنجاز أن يقال عنه هو سياسي

عدد القراءات: 413
نشر يوم 2017/02/08

أيها المقاتل والسياسي والكاتب .. الثورات ملك الشعوب فاخضع لإرادتها.. أليس لك في الأسديين وأقرانهم عبرة؟

عدد القراءات: 495
نشر يوم 2017/01/25

من ذا الذي نصبك وصيا على الشعب وثورته لتزعم حق إرغامه على رؤيتك ومنهجك دون استفتائه وهو حر آمن على نفسه؟

عدد القراءات: 378
نشر يوم 2017/01/25

لا فرق بين من زعم أن حزبه سيد الدولة والمجتمع في سورية، ومن يريد إكراه الآخرين من الشعب على اتجاهه ومنهجه

عدد القراءات: 389
نشر يوم 2017/01/25

أما آن الأوان أن ندرك أن وجود إردوجان ورفاق دربه يفيدنا، ولا يغنينا عن أن يظهر في صفوفنا زعماء وقادة؟

عدد القراءات: 478
نشر يوم 2017/01/20

نتألم لغياب رؤية ثورية يصوغها المفكرون.. كيف يتجاوزون ذلك وسط شتيمتهم أنهم ينظرون وليسوا ثوارا.. وهم لا يحسنون "القتال"!

عدد القراءات: 386
نشر يوم 2017/01/04

نتألم لغياب العلماء عن مقدمة الصفوف الثورية.. هل هو سبب تقدم المتعدّين على العلم، أم العكس؟

عدد القراءات: 340
نشر يوم 2017/01/04

نتألم لمسار الثورة بين أيدي من ننكر أنهم سياسيون.. كيف يظهر الساسة المبدعون دون معايير قويمة للسياسة وخصائصها؟

عدد القراءات: 334
نشر يوم 2017/01/04

السياسات تخصص حرفي لإدارة الشؤون العامة، أما منظومة القيم فتؤثر عليها، وتجعلها سياسات صلاح وخير أو فساد وشر

عدد القراءات: 346
نشر يوم 2017/01/04

يقول متخصصون: إما شرعية عبر انتخابات بشروطها، أو شرعية "القبول" بإنجازاتك، ومن دون ذلك: من أنت؟

عدد القراءات: 335
نشر يوم 2016/11/05

ليست كلمة النخبة امتيازا بل مسؤولية، فمن لا يرعاها يفقد انتسابه إلى النخبة

عدد القراءات: 430
نشر يوم 2016/11/05

ليست القيادة أن تدعو الناس ليمشوا وراءك.. بل عندما تعمل بإخلاص ووعي وبصيرة فيدعوك الناس أن تمشي أمامهم

عدد القراءات: 138
نشر يوم 2016/09/29

كم من مستبد خلف دولة مهترئة صنعها بممارسات الاستئصال.. وكم من حركة تحرر فقدت قادتها تباعا وتابعت الطريق

عدد القراءات: 356
نشر يوم 2016/01/05

ما أبعد الفارق بين سياسي تصنعه إنجازاته فيعرف بها، ومن يعتبر الإنجاز أن يقال عنه هو سياسي، تملقا أو خداعا

عدد القراءات: 378
نشر يوم 2015/10/24
الصفحات: 12>2

تسجيلات

16 / 4 / 2019م لا مستقبل لإيران في سورية
1 / 4 / 2019م الدول العربية والديمقراطية
15 / 3 / 2019م - ثورة شعب سورية العام الثامن

دراسات في مكتبة المداد (PDF)

دراسة - مكونات الهوية الغربية
دراسة - الإعلام والإعلام الإسلامي
سورية.. تقطيع أوصال شعب ووطن
اليمين المتطرف.. ومسلمو أوروبا
مجموعة العشرين - نحو صناعة القرار الدولي؟

في فيسبوك

عدد زوار هذه الإصدارة: 149514