شذرات

 

بدأ خنق مسار الثورة منذ وجد من يشتري وعودا باطلة تتقلص تباعا ويدفع تنازلاتٍ تتفاقم عن حقوق لا يملكها.. وكانت تسمية ذلك "فن التفاوض"

 

يتزعزع الهدف المشروع من التفاوض وتتسارع عجلة التراجع مع تحويل شروط مشروعة مسبقة إلى مطالب للتفاوض

 

الفروق كبيرة بين صناعة الواقع والتسليم، وإرادة الشعب والمراوغة، والمصلحة المتبادلة والخضوع، فكيف اختلطت عند بعضنا تحت عنوان سياسة

 

دون الرؤية والتخطيط والعمل بين يدي الأحداث المأساوية الجارية، تضيع قيمة التذكير بوعد من قبيل سواري كسرى أثناء الهجرة في الرمضاء

 

لا ينتهي الاستبداد بزواله بل باستئصال جذوره فكرا وواقعا من العلاقات والثقافات اليومية في كل مكان وميدان 

 

كل إكراه استبداد مرفوض.. فلا إكراه للناس على سلطة تزعم لنفسها توجها مرجعيا إسلاميا.. أو توجها مرجعيا علمانيا

 

ليس الإسلاميون المصدر الصحيح لتعليم النهج العلماني للعلمانيين، وليس العلمانيون المصدر الصحيح لتعليم النهج الإسلامي للإسلاميين ، أليس كذلك؟

 

الذين يرفضون رؤى إسلامية للتغيير بذريعة رايات منحرفة انتحلت عناوين إسلامية هل يفعلون ذلك إزاء انتحال رايات رؤى علمانية مثلا


وما نزال نحترق في أغلال الأسر الذاتية

لا نزال بعيدين عن العمل لتحقيق الأمل، ولا نزال يلسعنا لهب الحريق في كلّ مكان

عدد القراءات: 118
نشر يوم 2019/08/20
حرر يوم 2007/08/18
من عام ٢٠٠٣م في جريدة "العاصمة" اليمنية

إذا أضفنا في يوم الذكرى جديدا من الإنجاز والتوعية تصبح الذكريات والمناسبات حجّة لنا لا علينا 

عدد القراءات: 796
نشر يوم 2018/08/25
حرر يوم 2003/08/22
فلسطين ونحن ومستقبل البشرية في لهيب حريق الأقصى

لا تأبهوا يا جيل المستقبل بما يخلفه الصَغار والهوان وارتفعوا بأنفسكم إلى العلياء واسلكوا الطريق إلى العلياء

عدد القراءات: 710
نشر يوم 2018/08/22
حرر يوم 2009/08/20
تمييع المسؤولية مشاركة في الجريمة

كل حجة تُلقى للامتناع عن التحرك، إنما هي كلام يُلقى على عواهنه، وهي لتمييع المسؤولية عن الأقصى والقدس وفلسطين والمستقبل

عدد القراءات: 913
نشر يوم 2017/07/18
حرر يوم 2009/10/25
الأنظمة ساقطة على منحدر خنق الانتفاضات والثورات وهدر أسباب النهوض

من قصورنا الثوري التحرك داخل الحدود القطرية فكرا وعملا، وعدم الربط بين الحدث على أرض الوطن وبين الأبعاد الإقليمية والدولية

عدد القراءات: 775
نشر يوم 2017/07/17
حرر يوم 2017/07/17
فَهَـلْ رَأَيْتَ مُلـوكاً أَوْ سَـلاطينـا

للمسجد الأقصى مكانة متميزة.. إنما يبدأ التحرير  الحقيقي للأرض بتحرير الإنسان.. قلبا وفكرا وواقعا يحياه ويصنعه

عدد القراءات: 1731
نشر يوم 2014/11/27
حرر يوم 2002/02/24

تسجيلات

12 / 10/ 2019م عملية "نبع السلام" وأزمات المنطقة
9 /10 / 2019م - تركيا وشرق الفرات
6 /10 / 2019م تجدد المظاهرات الشعبية
19 / 9 / 2019م العلاقات الإيرانية الأمريكية
15 / 9 / 2019م تونس وسورية

يوم العبور - حرب 1973م

دراسات في مكتبة المداد (PDF)

دراسة - مكونات الهوية الغربية
دراسة - الإعلام والإعلام الإسلامي
سورية.. تقطيع أوصال شعب ووطن
اليمين المتطرف.. ومسلمو أوروبا
مجموعة العشرين - نحو صناعة القرار الدولي؟

عدد زوار هذه الإصدارة: 169769