كلمات وشذرات

كل من لا ينضوي تحت راية "تحرير إرادة الشعب" لا ينتسب إلى الثورة، سواء كان من أهل البلد أم ممن تحركوا لنصرتهم

راية تحرير إرادة الشعب هي الراية الثورية الجامعة الملزمة.. في نطاق كل قطر ثائر

في الثورة الشعب الثائر هو الأهم من أي طرف من الأطراف السياسية والفصائلية وغيرها

الثورة هي "الأكبر" من جميع التشكيلات الثورية مع بعضها بعضا.. سيان من تضم وأي راية ترفع

لا ينبغي الخلط بين خدمة الثورة وهي خدمة مشكورة.. وفرض السيادة على الثورة وهذا سلوك مرفوض

لا ينهي الثورات عدو دولي إذا التقى الثوار على العمل لها.. وتنتهي إن افترقوا وتراجعوا.. ولو غاب العدو الدولي

لا تحتاج الثورات إلى ساسة وارثين لخنوع ما قبل الثورات، بل إلى ساسة مبدعين على مستوى إبداع شعوب صنعت الثورات

الثورات جذوة تغيير، تتحول عبر حقبة من الزمن.. إلى أنوار كاشفة للحق ونيران حارقة للتضليل، ودواء يعالج الأوبئة

ما أكثر من يعرف كلمة الحق وما أقل من يعرف ثمنها ويجهر بها

الجهر بالحق واجب كفائي فهل ننجو من الإثم إن بقي الأداء دون حدّ الكفاية؟

لكلمة الحق درجات.. أدناها التواصي بالحق والصبر وأعلاها مرتبة سيد الشهداء

بقدر صدقنا قولا وعملا بشأن المقاومة، يتسارع العدّ العكسي لعصر النكبات


 

معذرة لرواد مداد القلم في حال ظهور بعض الخلل في ترتيب المواضيع ومشاهدتها، فالموقع يشهد بعض التطوير الفني ومن حيث المحتوى دون أن تنقطع إضافة الجديد إليه

 

في الثورة الشعب الثائر هو الأهم من أي طرف من الأطراف السياسية والفصائلية وغيرها

عدد القراءات: 62
نشر يوم 2018/09/23

راية تحرير إرادة الشعب هي الراية الثورية الجامعة الملزمة.. في نطاق كل قطر ثائر

عدد القراءات: 63
نشر يوم 2018/09/23

كل من لا ينضوي تحت راية "تحرير إرادة الشعب" لا ينتسب إلى الثورة، سواء كان من أهل البلد أم ممن تحركوا لنصرتهم

عدد القراءات: 74
نشر يوم 2018/09/23

استخدام كلمة "رئيس" في وصف رئيس عصابة لا يجعله رئيس دولة

عدد القراءات: 330
نشر يوم 2018/04/06

قال: أود تأليف كتاب يشمل أكاذيب الاستبداد في البلدان العربية، قلت: يكفيك مقال.. وإلاّ سيصيب الملل القرّاء من كثرة تكرار بعضهم بعضا

عدد القراءات: 236
نشر يوم 2017/10/01

قال: علام لا تقبل الشعوب كلام الزعماء؟ قلت: علام لا يسمع الزعماء كلام الشعوب؟

عدد القراءات: 523
نشر يوم 2017/06/14

أطيع الله ربي، وأطيع خاتم النبيين، وأتشبث حتى الموت بقوله عز وجل: لا إكراه في الدين

عدد القراءات: 298
نشر يوم 2017/04/23

من يزعم الوصاية علينا باسم الإسلام، فليعطنا دليلا على أنه منزه عن الخطأ أو الانحراف

عدد القراءات: 322
نشر يوم 2017/04/23

قال بعض المستبدين: وسائل الإعلام مفتوحة فاكتبوا ما تشاؤون، قلت: فهل انفتحت عقول المستبدين؟

عدد القراءات: 334
نشر يوم 2017/04/11

من يطلب وحدة الصفوف فمصداقيته رهن بتبني ما أراد الشعب من حرية وأمن، وليدع ما يريد هو من مناهج إلى ما بعد تحقيق الحرية والأمن

عدد القراءات: 259
نشر يوم 2017/04/08

أيها السوري المقاتل والسياسي والكاتب .. الثورة ملك الشعب فاخضع لإرادته.. أليس لك في الأسديين عبرة؟

عدد القراءات: 395
نشر يوم 2017/01/25

من ذا الذي نصبك وصيا على الشعب وثورته لتزعم حق إرغامه على رؤيتك ومنهجك دون استفتائه وهو حر آمن على نفسه؟

عدد القراءات: 264
نشر يوم 2017/01/25

لا فرق بين من زعم أن حزبه سيد الدولة والمجتمع في سورية، ومن يريد إكراه الآخرين من الشعب على اتجاهه ومنهجه

عدد القراءات: 282
نشر يوم 2017/01/25

الحرية.. الكرامة.. الأمن.. العدل.. تلك هي مطالب الشعب الثائر في سورية منذ البداية.. وكل راية تتجاوزها سابقة لأوانها

عدد القراءات: 282
نشر يوم 2017/01/10

لن تتلاقى الصفوف في ثورة سورية إلا على إرادة شعبها الثائر، ولن يحدد الشعب منهجا لنفسه ودولته إلا بعد تحرره

عدد القراءات: 306
نشر يوم 2017/01/10

الإسلام الحضاري الإنساني في المدينة المنورة دحر ظلم الهيمنة الرومية والفارسية وانتشر بين الشعوب.. دون إكراه

عدد القراءات: 305
نشر يوم 2016/11/05

يقول متخصصون: إما شرعية عبر انتخابات بشروطها، أو شرعية "القبول" بإنجازاتك، ومن دون ذلك: من أنت؟

عدد القراءات: 230
نشر يوم 2016/11/05

يمكن إسقاط وضع فاسد أو صالح بانقلاب عسكري يكسب تأييدا أجنبيا، ويسمونه ثورة، ولكن لا يمكن للانقلاب العسكري أن يصبح ثورة ويكسب شعبا

عدد القراءات: 246
نشر يوم 2016/11/04

ليست جريمة مبارك الكبرى قتل شهداء الثورة في مصر، بل اغتيال مصر وشعبها على امتداد ثلاثين سنة.. وبدأ ذيله من حيث انتهى.. بقتل الثوار

عدد القراءات: 234
نشر يوم 2016/11/04

يرى بعض الناس تشابها بين انقلاب عبد الناصر، وانقلاب السيسي، ولكن يوجد على الأقل فارق حاسم، فرغم الأخطاء الجسيمة كان عبد الناصر زعيما

عدد القراءات: 243
نشر يوم 2016/11/04

إن رفضتم الديمقراطية فلا تقولوا لأننا نريد الإسلام فتسيئوا إليه.. فهو لا يقارن بأنظمة ممارسة السلطة، التي تصلح بقيمه وتفسد بغيابها

عدد القراءات: 263
نشر يوم 2016/09/27

إلى دعاة نظام ديمقراطي.. لا تسيئوا إليه بربطه بمنظومة قيم منهارة لحساب عبادة المادة وشرعة الغاب.. فالإنسان قبل المصالح والمنافع

عدد القراءات: 236
نشر يوم 2016/09/27

ما دامت الثورة مستمرة يجب التشبث بالقواسم المشتركة "فقط" إلى أن نتحرر ونوجد "منطلقا جديدا"، لا يكون فيه الوطن مغتصبا والشعب مستعبدا

عدد القراءات: 405
نشر يوم 2015/01/04

أخطاء الإسلاميين في العمل كبيرة، ساهمت في تمكن المتطرفين من مزاحمتهم على العنوان.. أما أخطاء سواهم فبلغت حدّ الإجرام وصنعت التطرف

عدد القراءات: 431
نشر يوم 2014/09/30

الأصل هو العمل لا الشتيمة.. كشتيمة السيسي أنه (الأسد المصري) فصار اسم السفاح نموذجا، كقولك: لا تكن شيطانا

عدد القراءات: 430
نشر يوم 2014/01/31

هنا زرعت بذور مأساة اليمن

دراسات في مكتبة المداد (PDF)

سورية.. تقطيع أوصال شعب ووطن
اليمين المتطرف.. ومسلمو أوروبا
مجموعة العشرين - نحو صناعة القرار الدولي؟
الوجود الإسلامي في ألمانيا عبر القرن ٢٠م
الاندماج الثقافي للجاليات الإسلامية في الغرب
الخلفية الطائفية للسلطة الأسدية
حصاد المشروع الإيراني ما بعد الأسد
الثورات العربية والمواقف الأوروبية
الدولة الفلسطينية

شموع وسط الظلام


عبد الخالق فاروق - خبير اقتصادي - عشرون كتابا في اختصاصه - حائز على جائزتين رسميتين في مصر - اعتقل بسبب كتاب جديد يكشف أكاذيب النظام العسكري الاستبدادي في المجال الاقتصادي

مشاهدة 812

تسجيلات

٢١/٩/٢٠١٨م: الغرب والاستبداد في بلادنا
١/ ١١/ ٢٠١٨م: حول الديمقراطية.. والعرب
١٧/ ٥/ ٢٠١٨م: العرب والنكبة

عدد زوار هذه الإصدارة: 116847