أمانة الكلمة

كيف يستحيي عن الجهر بالحق من يسمع الجهر بالباطل دون حياء؟

الكلمات مطايا، ولكن إلى أين؟ أمسك زمامها وإلا قادتك إلى حيث لا تدري

كم من الكلمات ما دقّ  ناقوس الخطر.. وسمعناها وردّدناها حتى داهمَنا الخطر

ليت علوم اللغات تشمل علم أدب الكلام

ارتقت وسائل الإعلام ارتقاءً مذهلا.. فعلام لا ترتقي رسالته؟

 الحق لا يضيع بكلام باطل.. إنما يضيع المتكلم في الدنيا والآخرة


السؤال الأهم.. ما هي المعادلة الذاتية البديلة؟

هل تستطيع دول الخليج العربية أن توجد المعطيات الضرورية كيلا تكون الحقبة القادمة في علاقاتها بالقوى الدولية كالحقب السابقة منذ عهد الشاه الإيراني

عدد القراءات: 109
نشر يوم 2017/02/02
حرر يوم 2017/02/02
خطوة واجبة تتطلب رؤية شاملة وخطوات أخرى

ينبغي أن يقترن التعامل مع العدوان الإيراني بتعامل حازم مع العدوان الروسي المتصاعد إقليميا

عدد القراءات: 204
نشر يوم 2016/01/04
حرر يوم 2016/01/04
العلاقات المتشابكة المعقدة تحت ‎المجهر

هل يرتفع دعم المحور الثلاثي للفصائل إلى مستوى صناعة واقع جديد على الأرض يدعم الأهداف الشعبية الثورية في سورية؟

عدد القراءات: 247
نشر يوم 2015/12/01
حرر يوم 2015/11/27
المحاور الإقليمية والدولية تتطلب تحركا سوريا سياسيا أكبر

لغة المصالح في العلاقات الإقليمية والدولية توجد "حلا سياسيا" ولا تحقق انتصار الثورة الشعبية في سورية دون تفعيل الوجود السياسي الثوري المباشر

عدد القراءات: 423
نشر يوم 2015/06/25
حرر يوم 2015/06/19
على أبواب مرحلة جديدة في بلادنا

أصبحت داعش بما تصنع على أرض الواقع ورقة دموية رئيسية في نطاق "الاستراتيجية الأمريكية" الشاملة للمنطقة بمجموعها

عدد القراءات: 361
نشر يوم 2015/05/24
حرر يوم 2015/05/23
على هامش العلاقات الخليجية الأمريكية

المطلوب إلى جانب التنسيق السعودي التركي واحتمال توظيفه لصناعة القرار الطارئ والحدث الآني، أن تبذر البذور "الاستراتيجية" لتعاون شامل وبعيد المدى

عدد القراءات: 367
نشر يوم 2015/05/26
حرر يوم 2015/05/16
هل تحقق الأهداف الشعبية للثورة على افتراض انطلاقها؟

لا يفيد "التمني" حول عاصفة الحسم خارج منظور صاحب القضية، وهو الشعب الثائر في سورية، أي بمعيار تحقيق أهدافه دون عقبات جديدة تعرقلها

عدد القراءات: 479
نشر يوم 2015/04/28
حرر يوم 2015/04/25
ما هي حدود تأثيره إقليميا؟..

فوائد التقارب التركي-السعودي رهن بأن يوجد "أصحاب القضية" معطيات ذاتية كافية لتوظيفه على طريق تحرير إرادة الشعوب، وفتح أبواب المستقبل للنهوض

عدد القراءات: 504
نشر يوم 2015/03/03
حرر يوم 2015/03/01

تسجيلات

روسيا وبقايا نظام الأسد
العراق ومحيطه العربي
معركة دمشق ٢١/ ٣/ ٢٠١٧م
حول اغتيال زهران علوش
جنيف ٤ وهجوما حمص

اخترت لك

لا تجري المفاوضات الحقيقية مع "بقايا النظام" -ويستحيل بقاؤه- بل هي حول "ما بعده" وتجري مع القوى الدولية المعادية ومع القوى الإقليمية

ذاكرة المداد

في فيسبوك

زوار الإصدارة الخامسة منذ ١٢ /٢٠١٦م: 24973