أمانة الكلمة

 

لكلمة الحق درجات.. أدناها التواصي بالحق والصبر وأعلاها مرتبة سيد الشهداء

 

الجهر بالحق واجب كفائي فهل ننجو من الإثم إن بقي الأداء دون حدّ الكفاية؟

 

ما أكثر من يعرف كلمة الحق وما أقل من يعرف ثمنها ويجهر بها

 

قد يرقى جزاء كلمة الحق في وجه سلطان جائر إلى مرتبة سيد الشهداء

 

لا يرتفع صوت متبجحا بالباطل إلا عندما يغيب الجهر بكلمة الحق

 

أغمض عينيك واطوِ مسافة الخلاف بيننا وستسمع ما أقول وإن لم تقرأه مكتوبا

 

استخدام كلمة "رئيس" في وصف رئيس عصابة لا يجعله رئيس دولة

 

قال نقول كلمة الحق بأفضل صورة ولا يسمعها أحد، قلت هل نفعل ذلك حقا؟


كيف تواكب النخب الأحداث المعاصرة بعقلية الماضي

ليت أصحاب الأقلام ممّن لم يصنعوا ثورة في العقود الماضية.. ليتهم يصنعون ثورة "صغيرة" على أنفسهم ليخرجوا من قوالب ماضٍ لم يعد له وجود؟

عدد القراءات: 830
نشر يوم 2018/03/01
حرر يوم 2014/03/10
متى يطرح المفكرون والمثقفون مبادرات عملية للتحرّك؟

إن لم تصعد "النخبة" الآن إلى ما وصل إليه الاستعداد للعطاء والبذل من جانب الجماهير، فمتى تصعد؟

عدد القراءات: 934
نشر يوم 2018/02/07
حرر يوم 2003/04/24
الزعامات المعاصرة التي نريد

الزعامة الحقيقية لا يصنعها الرثاء في المناسبات، ولا يرتفع بها النحيب على الأطلال، ولا ينهض بتبعاتها أموات يبكون على أموات!

عدد القراءات: 594
نشر يوم 2017/10/10
حرر يوم 2009/11/13
لن يوجد عالم علامة ولا زعيم تاريخي ولا تنظيم جامع شامل

هل يتحول جيل الثورة إلى جيل المستقبل، وينفض عن نفسه الموروث من حقبة القحط في الماضي القريب؟

عدد القراءات: 758
نشر يوم 2017/06/15
حرر يوم 2014/06/12
إلى العلماء وقادة الفصائل الثورية

الزعامة تولد ولادة طبيعية، في محاضن الإيمان والاستقامة، والعلم والعمل، والعبادة والجهاد، والصبر والمصابرة

عدد القراءات: 1142
نشر يوم 2017/02/09
حرر يوم 2015/08/13
نطالبكم بموقف مشترك على الكليات الكبرى

من أجل مرجعية توجيهية مشتركة قبل أن يتحول المسار إلى فصائلية ميدانية ومحاصصات سياسية

عدد القراءات: 727
نشر يوم 2017/02/09
حرر يوم 2011/08/25
ضرورة الاجتهاد المعاصر حول مفهوم القيادة

من أهم الشروط.. تجنب ما يحوّل الإنسان الفرد إلى "إمعة"، ورفض كل صيغة من صيغ "تقديس الأشخاص" كما عايشناه في عصر الأنظمة الاستبدادية

عدد القراءات: 732
نشر يوم 2017/01/15
حرر يوم 2016/09/08
كن قائدا فعلا.. ولكن!

لا يصنع القيادة الحقيقية التطلع إلى منصب وحيازته، بل حرص الآخرين أن تكون أنت فيه لكفاءتك

عدد القراءات: 780
نشر يوم 2017/01/09
حرر يوم 2015/03/23
إيجاد عدة مجالس قيادية يعني تجزئة الثورة إلى "ثورات"

آن أن ندرك أن الثورة الشعبية في سورية لن تفرّخ نموذجا "مقبولا دوليا" من طراز كرزاي والمالكي والسيسي وحفتر.. ولا تحتاج إلى ذلك أصلا

عدد القراءات: 828
نشر يوم 2015/07/21
حرر يوم 2015/07/21
لا نصر للثورة دون قيادة جماعية

إن وجود قيادة ثورية فعالة يتطلب رؤية استراتيجية شاملة، بمنطلقات قويمة وأهداف واضحة ومخططات مدروسة وآليات مناسبة

عدد القراءات: 1145
نشر يوم 2015/04/18
حرر يوم 2015/04/14
من أمسية الخميس ٢٧/ ٣ / ٢٠١٤م مع عصام العطار

"لا يوجد أصغر من أن يعلّم ولا أكبر من أن يتعلّم".. إنما لا بد من جهد حقيقي ودأب متواصل ليكبر صغيرنا ويتواضع كبيرنا

عدد القراءات: 861
نشر يوم 2015/04/05
حرر يوم 2014/03/29
من عهد زعامة عصام العطار في دمشق

ما زلت إلى اليوم مقتنعا بمدى حاجة السياسة المعاصرة إلى قيم وأخلاق ومعايير

عدد القراءات: 1160
نشر يوم 2015/04/01
حرر يوم 2014/04/03
على هامش توحيد الفصائل في غوطة دمشق

كل خطوة في اتجاه توحيد الفصائل العسكرية خطوة إيجابية، وكل ثغرة في بناء الجسم العسكري الجديد مصدر خطر عليه

عدد القراءات: 979
نشر يوم 2015/01/05
حرر يوم 2014/08/27

هيثم المالح (15 / 8 / 1931م)

الدار الإسلامية للإعلام: هيثم المالح - محاكمة العصر
هيثم المالح: محاضرة - مفهوم الحق

من مفكرة أحداث تاريخية....... 12 إب / أغسطس 1976م

تسجيلات

30 / 7 / 2019م - بين إدلب وآستانا
27 / 7 / 2019م - مهاتير في اسطنبول
16 / 4 / 2019م لا مستقبل لإيران في سورية

دراسات في مكتبة المداد (PDF)

دراسة - مكونات الهوية الغربية
دراسة - الإعلام والإعلام الإسلامي
سورية.. تقطيع أوصال شعب ووطن
اليمين المتطرف.. ومسلمو أوروبا
مجموعة العشرين - نحو صناعة القرار الدولي؟

عدد زوار هذه الإصدارة: 157506