كلمات وشذرات

يقول متخصصون: إما شرعية عبر انتخابات بشروطها، أو شرعية "القبول" بإنجازاتك، ومن دون ذلك: من أنت؟

كل من لا ينضوي تحت راية "تحرير إرادة الشعب" لا ينتسب إلى الثورة، سواء كان من أهل البلد أم ممن تحركوا لنصرتهم

راية تحرير إرادة الشعب هي الراية الثورية الجامعة الملزمة.. في نطاق كل قطر ثائر

في الثورة الشعب الثائر هو الأهم من أي طرف من الأطراف السياسية والفصائلية وغيرها

الثورة هي "الأكبر" من جميع التشكيلات الثورية مع بعضها بعضا.. سيان من تضم وأي راية ترفع

لا ينبغي الخلط بين خدمة الثورة وهي خدمة مشكورة.. وفرض السيادة على الثورة وهذا سلوك مرفوض

لا ينهي الثورات عدو دولي إذا التقى الثوار على العمل لها.. وتنتهي إن افترقوا وتراجعوا.. ولو غاب العدو الدولي

لا تحتاج الثورات إلى ساسة وارثين لخنوع ما قبل الثورات، بل إلى ساسة مبدعين على مستوى إبداع شعوب صنعت الثورات

الثورات جذوة تغيير، تتحول عبر حقبة من الزمن.. إلى أنوار كاشفة للحق ونيران حارقة للتضليل، ودواء يعالج الأوبئة

ما أكثر من يعرف كلمة الحق وما أقل من يعرف ثمنها ويجهر بها

الجهر بالحق واجب كفائي فهل ننجو من الإثم إن بقي الأداء دون حدّ الكفاية؟

لكلمة الحق درجات.. أدناها التواصي بالحق والصبر وأعلاها مرتبة سيد الشهداء


 

معذرة لرواد مداد القلم في حال ظهور بعض الخلل في ترتيب المواضيع ومشاهدتها، فالموقع يشهد بعض التطوير الفني ومن حيث المحتوى دون أن تنقطع إضافة الجديد إليه

 

تفكيك العقدة الكبرى بين رؤى إسلامية وعلمانية

هل الديمقراطية مستحيلة التطبيق إلا بمرجعية علمانية تقصي الرؤية الإسلامية، أو بمرجعية إسلامية تقصي الرؤية العلمانية

عدد القراءات: 389
نشر يوم 2017/10/17
حرر يوم 2011/03/12
بين الإفراط والتفريط في الاعتراض والتأييد

الشعب في تركيا سيد قراره، ولا ينبغي أن يصل الاعتراض الخارجي إلى درجة "الخصومة" ولا التأييد إلى درجة "المبالغة والتسليم"

عدد القراءات: 519
نشر يوم 2017/04/16
حرر يوم 2017/04/16
مفاهيم ومصطلحات

من نسب الديمقراطية الحديثة إلى أثينا.. وماذا يقول فلاسفة أثينا بصددها؟

عدد القراءات: 803
نشر يوم 2017/01/04
حرر يوم 2017/01/04
ما الذي يمنع من توظيفها "قاسما مشتركا" وطنيا؟

كل استثناء لفريق من الاشتراك فيما يسمى اللعبة الديمقراطية، هو شرط إضافي غير مشروع يتحول إلى "إفراغ" وسيلة الاحتكام للإرادة الشعبية من مضمونها ومغزاها ومفعولها

عدد القراءات: 797
نشر يوم 2014/12/25
حرر يوم 2014/12/20

دراسات في مكتبة المداد (PDF)

سورية.. تقطيع أوصال شعب ووطن
اليمين المتطرف.. ومسلمو أوروبا
مجموعة العشرين - نحو صناعة القرار الدولي؟
الوجود الإسلامي في ألمانيا عبر القرن ٢٠م
الاندماج الثقافي للجاليات الإسلامية في الغرب
الخلفية الطائفية للسلطة الأسدية
حصاد المشروع الإيراني ما بعد الأسد
الثورات العربية والمواقف الأوروبية
الدولة الفلسطينية

شموع وسط الظلام


عبد الخالق فاروق - خبير اقتصادي - عشرون كتابا في اختصاصه - حائز على جائزتين رسميتين في مصر - اعتقل بسبب كتاب جديد يكشف أكاذيب النظام العسكري الاستبدادي في المجال الاقتصادي

مشاهدة 770

تسجيلات

١/ ١١/ ٢٠١٨م: حول الديمقراطية.. والعرب
٢١/٩/٢٠١٨م: الغرب والاستبداد في بلادنا
١٠/ ٩/ ٢٠١٨م: بداية انهيار الهيمنة الإيرانية

عدد زوار هذه الإصدارة: 114042