أمانة الكلمة

قال نقول كلمة الحق بأفضل صورة ولا يسمعها أحد، قلت هل نفعل ذلك حقا؟

استخدام كلمة "رئيس" في وصف رئيس عصابة لا يجعله رئيس دولة

الإعلامي صاحب كلمة حرة صادقة وإلا لم يكن إعلاميا وإن كانت الكلمة مصدر رزقه

قل كلمة الحق كما ينبغي أن تقال.. وليس كما تشتهي أن تقولها

لا تكرّر السؤال هل الصمت أفضل أم الكلام.. اعمل.. وآنذاك يكون الأفضل ما يقتضيه العمل

قال كفى فمن يقبل كلمة الحق هذه الأيام؟ قلت فإن لم تجد من يقولها كيف تجد من يقبلها؟

ما أجمل كلامنا عن الإسلام.. وما أبعد سلوكنا عن كلامنا وواقعنا عن إسلامنا


إن كنت إنسانا، وتعلم بما يجري في سورية، ولم تحرك ساكنا، ولو بكلمة حق.. فاسأل عن معنى إنسانية الإنسان لديك

إن كنت مسلما تنطق بالشهادتين، فاعلم أن جوارحك ستنطق يوم القيامة بما تقول وتصنع الآن تجاه أوضاع أخواتك وإخوتك وبناتك وأبنائك في سورية

إن كنت عربيا فما يتعرض له أهل سورية -بعد أهل فلسطين- يصنف عروبتك حسب موقفك وعملك، ما بين أبي طالب وأبي لهب

إذا عجزنا حقا عن تحقيق الأهداف الثورية الشعبية المشروعة فلا ينبغي أن نكون شركاء في إعطاء مشروعية مزيفة لاغتيالها

ليس التنظيم إسلاميا بأفراده وقياداته واسمه وعنوانه، بل عبر خدمة الإنسان والأوطان وفق ثوابت الإسلام من عدالة وحقوق شاملة لجنس الإنسان

التنظيم سيان ما كان مجال عمله، إذا كان يرفع شعار عدم إقصاء الآخر لا ينبغي أن يكون في صفوفه إقصائيون


وَإِنْ تَفَرَّقَ قَـوْمٌ زالَ بَأْسُـهُمُ

أَرى الخَليجَ عَلى الأَخْطارِ مَضْجَعُهُ. . . وَالذِّئْبُ إِنْ يَرَ حَمْلاً غافِلاً وَثَبـا

عدد القراءات: 494
نشر يوم 2017/07/19
حرر يوم 2008/01/13
لن يطفئ النيران من يشعلها.. فهل من أمل؟

أخطر الأزمات تلك التي تفتقر صناعة القرارات في التعامل معها إلى المعايير والضوابط المنطقية.. ولهذا لا يسهل التنبّؤ باحتمالات إيجابية لمستقبل مسارها

عدد القراءات: 337
نشر يوم 2017/07/05
حرر يوم 2017/07/05
أسوأ قرار بأسوأ العواقب في أسوأ ظروف لأسوأ الأغراض

مستنقع القطيعة والعداء في مجلس التعاون الخليجي يقضي على الوجود السياسي والاقتصادي والأمني لجميع الأطراف معا

عدد القراءات: 503
نشر يوم 2017/06/05
حرر يوم 2017/06/05
رجل أعمال.. أم رجل دولة؟

صفقات تساهم في تخفيف وطأة الضغوط الداخلية على ترامب، بتسجيل أول مكتسبات رئاسته، عبر أول جولة خارجية له بعد استلامه منصبه

عدد القراءات: 356
نشر يوم 2017/05/20
حرر يوم 2017/05/20
السؤال الأهم.. ما هي المعادلة الذاتية البديلة؟

هل تستطيع دول الخليج العربية أن توجد المعطيات الضرورية كيلا تكون الحقبة القادمة في علاقاتها بالقوى الدولية كالحقب السابقة منذ عهد الشاه الإيراني

عدد القراءات: 519
نشر يوم 2017/02/02
حرر يوم 2017/02/02
من أسباب الانقلاب الأمريكي على بلدان الخليج العربي

لعل صناع القرار في دول الخليج يبدؤون بتحرير قرارهم السيادي تعاونا مع تركيا تخصيصا ونصرة للثورات الشعبية

عدد القراءات: 362
نشر يوم 2017/01/08
حرر يوم 2013/11/25
بين دروس الجولة الأولى وشروط الجولة التالية

ليس السؤال هل ستنتصر الثورة وتسلك باليمن طريق التغيير القادم أم لا.. بل متى سيتحقق ذلك؟ وعنصر الزمن يحدده سلبا أو إيجابا من صنع الثورة: جيل الثورة

عدد القراءات: 710
نشر يوم 2016/01/23
حرر يوم 2016/01/23
على هامش العلاقات الخليجية الأمريكية

المطلوب إلى جانب التنسيق السعودي التركي واحتمال توظيفه لصناعة القرار الطارئ والحدث الآني، أن تبذر البذور "الاستراتيجية" لتعاون شامل وبعيد المدى

عدد القراءات: 634
نشر يوم 2015/05/26
حرر يوم 2015/05/16
وإعادة رسم الخرائط السياسية الإقليمية

وضع "داعش" في الواجهة، لا يواري حجم ما يجري العمل لتحقيقه، مع تبرير التحرك الغربي وحملة متجددة للتنفير من الإسلام نفسه

عدد القراءات: 627
نشر يوم 2015/03/23
حرر يوم 2014/09/27

التغيير الجذري في بلادنا وعالمنا، أصبح محتما، إنما تساهم العوامل الإيجابية في مضاعفة سرعته، والعوامل السلبية في عرقلة بلوغ أهدافه المحورية

ملفات للتحميل

الحركات الإسلامية بعد الربيع العربي
جيل النهوض الحضاري
حوار مع مسؤولين في الغوطة الشرقية
كلمة ألقيت في طهران/ إيران

تسجيلات

٢٩ / ٣/ ٢٠١٨م: سورية والصراع الدولي
٢٤/ ٣/ ٢٠١٨م بعد الغوطة استمرارية الثورة
٨/ ٣/ ٢٠١٨م الغوطة وروسيا.. حوار ساخن

المسجد الأقصى المبارك

في فيسبوك

عدد زوار هذه الإصدارة: 91092