أمانة الكلمة

بقدر صدقنا قولا وعملا بشأن المقاومة، يتسارع العدّ العكسي لعصر النكبات

أغمض عينيك واطوِ مسافة الخلاف بيننا وستسمع ما أقول وإن لم تقرأه مكتوبا

قد يرقى جزاء كلمة الحق في وجه سلطان جائر إلى مرتبة سيد الشهداء

لا يرتفع صوت متبجحا بالباطل إلا عندما يغيب الجهر بكلمة الحق

قال نقول كلمة الحق بأفضل صورة ولا يسمعها أحد، قلت هل نفعل ذلك حقا؟

استخدام كلمة "رئيس" في وصف رئيس عصابة لا يجعله رئيس دولة

الإعلامي صاحب كلمة حرة صادقة وإلا لم يكن إعلاميا وإن كانت الكلمة مصدر رزقه


ليتنا نجسد في واقع حياتنا ما نتحدث عنه من معاني رمضان.. في المساجد والمدارس، في الحقول والمصانع، في البيوت والشوارع، في علاقاتنا مع بعضنا.. على كل صعيد

إن طلبت أسباب الشفاء، فلا تبحث عمّن يقول: لا يوجد دواء، لعجزه عن التشخيص أو لجهله بالدواء

عاقبة التسويف في الأمور الشخصية خسران وندم.. وعاقبة التسويف في القضايا المصيرية ذل وهوان

كم ذا نرفع شعارا يقول الثورة لا تموت، الثورة تنتصر أو تستشهد، فهل حددنا مواقعنا على درب التغيير أم اكتفينا في التنافس على رفع الشعار

إن كنت إنسانا، وتعلم بما يجري في سورية، ولم تحرك ساكنا، ولو بكلمة حق.. فاسأل عن معنى إنسانية الإنسان لديك

إن كنت مسلما تنطق بالشهادتين، فاعلم أن جوارحك ستنطق يوم القيامة بما تقول وتصنع الآن تجاه أوضاع أخواتك وإخوتك وبناتك وأبنائك في سورية


زوبعة سياسية داخلية.. وبقايا "الباب المفتوح"

ما الذي تعنيه الزوبعة السياسية الداخلية في ألمانيا في حزيران/ يونيو ٢٠١٨م

عدد القراءات: 125
نشر يوم 2018/07/03
حرر يوم 2018/07/03
بين التزييف للتصفية.. والتأصيل للتحرير

لا يصلح أي تعريف لحق عودة المشردين ما لم يتضمن استعادة الوطن

عدد القراءات: 327
نشر يوم 2018/01/09
حرر يوم 2011/05/21
النصر وحده يوقف دوامة الجراح بعد الجراح

الحرب بسلاح المعاناة الإنسانية هي الأشد خطورة، ويستخدمها أشقياء الاستبداد الفاسد وأعوانه الهمجيون مثله

عدد القراءات: 432
نشر يوم 2017/04/11
حرر يوم 2014/04/11
سياسة الحدود المفتوحة مستمرة رغم إجراءات متشددة

تحتاج ألمانيا إلى "المهاجرين" إليها من جيل الشبيبة، لا سيما أصحاب الكفاءات والمهارات المهنية، ولم يعد يوجد خلاف كبير بصدد وصف ألمانيا أنها "بلد هجرة"

عدد القراءات: 302
نشر يوم 2017/01/13
حرر يوم 2016/11/21
وليدة أحداث القرن الميلادي العشرين الماضي وسياساته

جميع المؤشرات ذات العلاقة بمشكلة اللجوء وصناعتها عبر الحروب والنزاعات والاستبداد والاضطهاد والفساد، تؤكد أنها مشكلة إنسانية ستتفاقم ما دام التعامل الدولي معها يشعل أوارها

عدد القراءات: 342
نشر يوم 2017/01/13
حرر يوم 2016/09/08
ألمانيا واللاجئون

الكتاب أقرب إلى عدة كتب تتناول سائر ما يشغل المواطن الألماني بشأن اللجوء والتعامل مع أوضاع جديدة

عدد القراءات: 495
نشر يوم 2016/01/23
حرر يوم 2016/01/11
هل يصح طرح ما حدث تحت عنوان "اللاجئون من سورية"؟

التحرش الجنسي جريمة دنيئة منحطة، تكشف عن نزوة شيطانية لدى من يمارس ذلك، وانحراف في أخلاقه وتكوين شخصيته

عدد القراءات: 595
نشر يوم 2016/01/08
حرر يوم 2016/01/08
المشردون بين اعتداءات الإرهاب والاستبداد وردود الفعل

ازدياد العداء اليميني مرجح ولكن من المستبعد وقوع تحول جذري في سياسة اللجوء الأوروبية في الوقت الحاضر

عدد القراءات: 441
نشر يوم 2015/12/15
حرر يوم 2015/12/06
جوانب المشكلة.. ومواطن فرص مستقبلية

من يستجيب، وكيف، وهل يوجد من يصنع ذلك في الوقت المناسب.. أي الآن؟

عدد القراءات: 631
نشر يوم 2015/10/27
حرر يوم 2015/10/10
بين قصورنا أمس وواجبنا للغد

المطلوب أن يكون السوري المشرد في المغترب والمعتقل في الوطن، إنسانا مبدعا قادرا على التواصل الدائم والتأهّل المتنوع والإنجاز المتتابع

عدد القراءات: 520
نشر يوم 2015/10/03
حرر يوم 2015/09/11
لا حل دون اقتلاع الأسباب من جذورها

مشكلة التشريد تتطلب حلا سوريا محوره استمرارية الثورة وإسقاط بقايا النظام الأسدي

عدد القراءات: 565
نشر يوم 2015/09/22
حرر يوم 2015/09/04
الكنيسة الكاثوليكية أمام تيار "الهجرة إلى أوروبا"

يخدم التحول الأوروبي الجاري "التوطين النهائي" للطاقات الشبابية والكفاءات المهاجرة.. فهل تعود؟

عدد القراءات: 400
نشر يوم 2015/09/21
حرر يوم 2015/09/17
حدود القدرات الأوروبية على التصرف سياسيا وعسكريا

تعتبر فرنسا أقرب من سواها -بالمقارنة مع ألمانيا- إلى تبني تحرك عسكري أبعد مدى، ولكن سيبقى محدودا

عدد القراءات: 400
نشر يوم 2015/09/07
حرر يوم 2015/09/05
بين واقعية السياسة العالمية وتمزق الواقع السوري

موجات التشريد.. ستجعل من سورية فلسطين إيرانية، ومن قضية سورية قضية "أونروا"، ومن الثورة سطرا في كتاب تاريخ

عدد القراءات: 450
نشر يوم 2015/09/07
حرر يوم 2015/09/04
آخر "إنجازات" العهد الأسدي بين سورية وأوروبا

إن وأد حق التحرر بخنقه في آلام المعاناة هو الخطر الأكبر الذي لا يجوز لنا الإغفال عنه بحال من الأحوال

عدد القراءات: 396
نشر يوم 2015/09/01
حرر يوم 2015/08/28
بين إيجابيات وسلبيات

المطلوب "رعاية" المشردين بقدر "احتياجاتهم" الفعلية.. وتكشف المقارنة أن جميع ما يبذل قطرة ماء في بحر هائج

عدد القراءات: 601
نشر يوم 2015/07/31
حرر يوم 2015/07/14
بين استخدام القوة والقانون الدولي وحقوق الإنسان

غرق العديد من قوارب الموت لم يوقف عمليات التهريب، ولا يبدو أن إغراقها بقوة السلاح بدلا من غرقها بقوة أمواج البحر سيغيّر المعادلة

عدد القراءات: 664
نشر يوم 2015/05/25
حرر يوم 2015/05/21
المسؤولية عن جريمة التشريد والتعامل معها

يفرون -إلى أي بقعة من الأرض- من براميل متفجرة، وغازات الكلور، والجوع والمرض حصارا، ويفرون من ‎الموت تعذيبا في المعتقلات، ومن القتل في الشوارع، ومن المحاكم الهزلية

عدد القراءات: 510
نشر يوم 2015/05/11
حرر يوم 2015/04/24
آلام التشريد من حصيلة انقلابي ١٩٦٣ و١٩٧٠م

لن ينتهي التشريد.. إلا بانتصار أنفسنا على تشردنا متشرذمين بين انتماء وانتماء، واتجاه واتجاه، وارتباط خارجي وارتباط، على حساب الوطن، وعلى حساب أنفسنا وأهلينا

عدد القراءات: 716
نشر يوم 2015/01/14
حرر يوم 2015/01/10

بلغ تفتيت المنطقة العربية والإسلامية وإنهاك دولها وشعوبها درجة ستزداد خطورة إذا استمرّت السياسات الرسمية الحالية

تسجيلات

٩/ ٧/ ٢٠١٨م: التحركات الإسرائيلية والإيرانية في سورية.. ومستقبل التغيير الثوري
٢٦/ ٦/ ٢٠١٨م أحداث درعا والدور الإسرائيلي
٢٠/ ٥/ ٢٠١٨م: رمضان والاغتراب

الانهزامية.. خطر وجودي

ملفات للتحميل

الحركات الإسلامية بعد الربيع العربي
جيل النهوض الحضاري
حوار مع مسؤولين في الغوطة الشرقية
كلمة ألقيت في طهران/ إيران

في فيسبوك

عدد زوار هذه الإصدارة: 98573