أمانة الكلمة

لا تكرّر السؤال هل الصمت أفضل أم الكلام.. اعمل.. وآنذاك يكون الأفضل ما يقتضيه العمل

قال كفى فمن يقبل كلمة الحق هذه الأيام؟ قلت فإن لم تجد من يقولها كيف تجد من يقبلها؟

ما أجمل كلامنا عن الإسلام.. وما أبعد سلوكنا عن كلامنا وواقعنا عن إسلامنا

كلمة النكبة والتخلف عنوان ماضينا ويجب أن تكون كلمات التحرير والنهوض عنوان مستقبلنا

ليست كلمة التفريط بفلسطين كلمة.. بل خيانة لله والمرسلين والعرب والمسلمين والقيم جميعا

لا تقل سأفعل.. افعلْ، لا تقل سأغير.. غيّرْ، لا تقل سنتعاون.. بادر بالتعاون

من يتكلم كثيرا يستصعب العمل القليل، ومن يعمل بجدّ يستحيي من الكلام حول ما يعمل


ليس التنظيم إسلاميا بأفراده وقياداته واسمه وعنوانه، بل عبر خدمة الإنسان والأوطان وفق ثوابت الإسلام من عدالة وحقوق شاملة لجنس الإنسان

التنظيم سيان ما كان مجال عمله، إذا كان يرفع شعار عدم إقصاء الآخر لا ينبغي أن يكون في صفوفه إقصائيون

ليس انتظار نتيجة العدوان على فريق دون فريق استراتيجية ثورية بل انتحارية، إن كانت حصيلة جهل بما تقتضيه الثورة، فليس الجهل في مقام الثورة عذرا مشروعا

القيادة لا تنشأ بأن تدعو الناس ليمشوا وراءك، بل تنشأ عندما تعمل بإخلاص ووعي وبصيرة فيدعوك الناس أن تمشي معهم وأمامهم

اعتمدت الهيمنة الأجنبية وتعتمد دوما على الاستبداد المحلي، التابع علنا أو التابع فعلا الممانع زعما.. ولهذا اشتد التآمر على الربيع العربي

الثورات التغييرية لا تبدأ بقرار ولا تنتهي بقرار، وكل تغيير تاريخي عملية انسيابية من حصيلة التلاقي على إرادة التغيير، فتفضي إليه آجلا أو عاجلا


بين التزييف للتصفية.. والتأصيل للتحرير

لا يصلح أي تعريف لحق عودة المشردين ما لم يتضمن استعادة الوطن

عدد القراءات: 81
نشر يوم 2018/01/09
حرر يوم 2011/05/21
بين التزييف للتصفية.. والتأصيل للتحرير

لا يصلح أي تعريف لحق عودة المشردين ما لم يتضمن استعادة الوطن

عدد القراءات: 81
نشر يوم 2018/01/09
حرر يوم 2011/05/21
تاريخ فلسطين مع بلاد الشام شامخ فوق أيام النكبات

سيكون يوم التحرير في قادم الأيام محطة من محطات تاريخية يقرأ عنها جيل المستقبل بإذن الله

عدد القراءات: 89
نشر يوم 2017/12/01
حرر يوم 2002/05/28
المسؤولية عن تقويض الأمن والسلام والاستقرار والعدل في بلادنا

يجب وضع حدّ لمشاركة بعض القوى في بلادنا ولتوريط عموم أهلنا في بلادنا في تحويل معارك سياسية إلى حروب إجرامية

عدد القراءات: 106
نشر يوم 2017/11/25
حرر يوم 2017/11/25
٠،٠٠٠٠٦ من عمر سورية

٤٧ سنة من أصل ٧٥٠ ألف عام من عمر التاريخ

عدد القراءات: 107
نشر يوم 2017/11/13
حرر يوم 2017/11/13
بين التحامل والطعن والنظرة المنهجية المتوازنة واستعادة الثقة بأنفسنا

نحتاج إلى استعادة الثقة بأنفسنا، وتاريخنا، ومصادرنا، ومفكّرينا، وكتابنا، بعد زعزعتها إلى حدّ كبير

عدد القراءات: 105
نشر يوم 2017/11/09
حرر يوم 2004/01/16
العمل لصناعة المستقبل كفيل بإسقاط المخاوف من الحاضر

أعاهد الله عهدا أبديا.. أن يبقى المسجد الأقصى المبارك والقدس وكل فلسطين حاضرة في ضميري ووجداني

عدد القراءات: 148
نشر يوم 2017/11/05
حرر يوم 2007/11/28
العمل لصناعة المستقبل كفيل بإسقاط المخاوف من الحاضر

أعاهد الله عهدا أبديا.. أن يبقى المسجد الأقصى المبارك والقدس وكل فلسطين حاضرة في ضميري ووجداني

عدد القراءات: 148
نشر يوم 2017/11/05
حرر يوم 2007/11/28
التسليم لواقع سيّئ يغيره سوانا نحو الأسوأ

بين ما يراد لنا أن نمارسه من واقعية التسليم لواقع مرفوض وما يمارسه سوانا من واقعية العمل المتواصل للتغيير

عدد القراءات: 99
نشر يوم 2017/11/04
حرر يوم 1999/11/29
التسليم لواقع سيّئ يغيره سوانا نحو الأسوأ

بين ما يراد لنا أن نمارسه من واقعية التسليم لواقع مرفوض وما يمارسه سوانا من واقعية العمل المتواصل للتغيير

عدد القراءات: 99
نشر يوم 2017/11/04
حرر يوم 1999/11/29
بوابة شرعة الغاب وغسيل الدماغ الجماعي

تمييع مصطلح "الشرعية الدولية" يمكّن من استخدامها أداة فاسدة أو ذريعة كاذبة في تعليل خطوات تتناقض مع الشرعية الدولية نصا وروحا

عدد القراءات: 74
نشر يوم 2017/11/03
حرر يوم 1999/11/29
بوابة شرعة الغاب وغسيل الدماغ الجماعي

تمييع مصطلح "الشرعية الدولية" يمكّن من استخدامها أداة فاسدة أو ذريعة كاذبة في تعليل خطوات تتناقض مع الشرعية الدولية نصا وروحا

عدد القراءات: 74
نشر يوم 2017/11/03
حرر يوم 1999/11/29
بين حملات تنديد بالعدو.. وغياب العمل لتصحيح المسار

التذكير بالإجرام الأجنبي واجب والتنديد به واجب.. دون تحويله إلى وسيلة للفت الأنظار عن السياسات الصادرة عن "أهل ملتنا" و"بني جلدتنا"

عدد القراءات: 134
نشر يوم 2017/11/02
حرر يوم 2017/11/02
فرض منحدر التنازلات فرضا.. فأين منهجية الفكر والعمل فيه؟

لا غنى عن العمل المبدع لإحياء ما يراد دفنه من تصوّرات قويمة، وإحياء فعالية تأثيرها على صناعة القرار وتوجيه الحدث

عدد القراءات: 101
نشر يوم 2017/11/02
حرر يوم 1999/11/29
فرض منحدر التنازلات فرضا.. فأين منهجية الفكر والعمل فيه؟

لا غنى عن العمل المبدع لإحياء ما يراد دفنه من تصوّرات قويمة، وإحياء فعالية تأثيرها على صناعة القرار وتوجيه الحدث

عدد القراءات: 101
نشر يوم 2017/11/02
حرر يوم 1999/11/29
البداية في تزييف العلاقة بين العاطفة والموضوعية

التزام الموضوعية والمنهجية دعوة سليمة ضرورية دون ريب، شريطة ألاّ تتحوّل إلى معول هَدْم، من خلال قتل الإحساس والوجدان

عدد القراءات: 124
نشر يوم 2017/11/01
حرر يوم 1999/11/29
البداية في تزييف العلاقة بين العاطفة والموضوعية

التزام الموضوعية والمنهجية دعوة سليمة ضرورية دون ريب، شريطة ألاّ تتحوّل إلى معول هَدْم، من خلال قتل الإحساس والوجدان

عدد القراءات: 124
نشر يوم 2017/11/01
حرر يوم 1999/11/29
جهود الانحراف بطريق العمل للقضية كبيرة.. فأين الجهود المضادة؟

متى نخرج من الحلقة المفرغة لتحويل العمل "المخلص" للقضية إلى مجرد تنديد وإدانة لمن يعمل للسقوط بها على منحدر التنازلات

عدد القراءات: 100
نشر يوم 2017/10/31
حرر يوم 1999/11/07
جهود الانحراف بطريق العمل للقضية كبيرة.. فأين الجهود المضادة؟

متى نخرج من الحلقة المفرغة لتحويل العمل "المخلص" للقضية إلى مجرد تنديد وإدانة لمن يعمل للسقوط بها على منحدر التنازلات

عدد القراءات: 100
نشر يوم 2017/10/31
حرر يوم 1999/11/07
بين التعددية والانسلاخ التاريخي الحضاري

إنّ توجيه الضربات لذاكرتنا التاريخية على وجه التخصيص هو وسيلة رئيسية من وسائل ترسيخ تلك الأوضاع الشاذة

عدد القراءات: 97
نشر يوم 2017/10/30
حرر يوم 1999/11/07
بين التعددية والانسلاخ التاريخي الحضاري

إنّ توجيه الضربات لذاكرتنا التاريخية على وجه التخصيص هو وسيلة رئيسية من وسائل ترسيخ تلك الأوضاع الشاذة

عدد القراءات: 97
نشر يوم 2017/10/30
حرر يوم 1999/11/07
التاريخ بداية والحاضر محطة والمستقبل هدف وعمل

نعايش حملةً بالغة الخطورة تستهدف محو قطاع رئيسي من ذاكرة الأمة أو تشويهه في وعيها التاريخي، وتحقيق هدف تلك الحملة مستحيل

عدد القراءات: 108
نشر يوم 2017/10/29
حرر يوم 1999/11/07
التاريخ بداية والحاضر محطة والمستقبل هدف وعمل

نعايش حملةً بالغة الخطورة تستهدف محو قطاع رئيسي من ذاكرة الأمة أو تشويهه في وعيها التاريخي، وتحقيق هدف تلك الحملة مستحيل

عدد القراءات: 108
نشر يوم 2017/10/29
حرر يوم 1999/11/07
مأساة فرد.. نموذجا لمأساة أمة

علي مراد: ما هو قدري ومقداره أمام نقطة واحدة من الدماء الطاهرة التي روت أرض فلسطين والعراق، والتي أنبتت أملا وضياء ينير للأجيال القادمة الحياة في عزة وكرامة

عدد القراءات: 113
نشر يوم 2017/10/28
حرر يوم 2003/08/02
هل أصبح الانحراف السياسي بالانتصارات مستحيلا؟

ليست قضية فلسطين ولا قضايا مصر وسوريا وأخواتها في حاجة إلى قيادات تطعن جنود العبور في الظهور، بل إلى قيادات سياسية واعية مخلصة وقادرة

عدد القراءات: 138
نشر يوم 2017/10/06
حرر يوم 2007/10/01
الاستبداد الفاجر يصنع أسباب الانفجار الثوري بنفسه

علام يعتقل المستبدون مصر القادرة أن تكون في المقدمة عربيا وإسلاميا وعالميا إذا حققت شروط النهوض.. التي لا يحققها الاستبداد إنما الأعزة الأحرار

عدد القراءات: 220
نشر يوم 2017/09/26
حرر يوم 2008/04/24
جزء مما حولها

٦٠٠ ألف سنة من عمر البشرية و٦ آلاف سنة منذ الكنعانيين و١٤٠٠ سنة من العهد الإسلامي، وبضعة عقود من عهد "التوحيد" اليهودي

عدد القراءات: 193
نشر يوم 2017/07/29
حرر يوم 2017/07/29
تمييع المسؤولية مشاركة في الجريمة

كل حجة تُلقى للامتناع عن التحرك، إنما هي كلام يُلقى على عواهنه، وهي لتمييع المسؤولية عن الأقصى والقدس وفلسطين والمستقبل

عدد القراءات: 317
نشر يوم 2017/07/18
حرر يوم 2009/10/25
يوم الجلاء أكبر من مناسبة عابرة في الرؤية الثورية

تحرير الإنسان يشمل تحرير العلاقات الإنسانية والاجتماعية المشتركة من الإكراه، وتحرير الأوطان يشمل تحرير الهوية الجماعية من التمزيق

عدد القراءات: 342
نشر يوم 2017/04/16
حرر يوم 2014/04/18
تحرير الإنسان شرط لتحرير الأرض 

صارت قضية ألف عدو وعدو يتولّون "المهمة القذرة".. مهمة تطويع الشعوب لنسيان فلسطين وتحرير فلسطين

عدد القراءات: 323
نشر يوم 2017/03/30
حرر يوم 2014/03/30
خواطر يمليها الحدث التاريخي وآلام الواقع وآمال المستقبل

شعب فلسطين يقدّم إلينا عبر مقاومته البطولية ما نحتاج إليه ليحيي فينا روح العمل من أجل تحرير أنفسنا وتحرير إرادتنا وبلادنا وبناء مستقبلنا

عدد القراءات: 284
نشر يوم 2017/03/30
حرر يوم 2008/03/30
غربة داخل غربة، من تحتها غربة، من فوقها غربة

نوال السباعي: واهاً لمن لا يستطيع تغيير لون جلده، ولا هندسة عظام وجهه

عدد القراءات: 2139
نشر يوم 2017/03/20
حرر يوم 2017/03/20
للتاريخ.. مقالة من الشهر الرابع لانطلاق الثورة الشعبية في سورية

معطيات أولى للانتقال بالثورة الشعبية إلى مرحلة تالية ومخاطر عرقلته بمطبات عديدة

عدد القراءات: 251
نشر يوم 2017/02/21
حرر يوم 2011/06/26
مقدمات.. من بحث حول الطائفية الأسدية

احتجنا في ثورتنا الحالية أيضا إلى وقت طويل، دفع شعبنا خلاله ثمنا باهظا، لندرك ما تعنيه كلمة "يا ألله.. ما لنا غيرك يا ألله"

عدد القراءات: 339
نشر يوم 2017/02/03
حرر يوم 2003/02/25
عاصمة شموخ الثورة

لقد انتصرت حماة على آلام جيل كامل في تاريخها الحديث.. وثارت من جديد، وستنتصر بإذن الله في ثورتها البطولية مع أخواتها من المدن والأرياف السورية

عدد القراءات: 232
نشر يوم 2017/02/03
حرر يوم 2013/11/28
ثورة شعب سورية تصنع المسار لأجيال قادمة

تجاوز الثمن الذي يدفعه الإنسان السوري آفاق الوطن وحدود الزمن، ولا بد أن يكون التغيير القادم مكافئا لهذا الثمن

عدد القراءات: 228
نشر يوم 2017/01/23
حرر يوم 2012/01/25
السلطة والتزييف في عهد الأسد

عندما يعطي جيرلاخ مقدمة كتابه عنوان "سورية في ضوء الفجر" يكشف بصورة غير مباشرة عن تقويمه للثورة أنها بداية بزوغ الفجر بعد ظلمة العهد الأسدي

عدد القراءات: 659
نشر يوم 2015/07/09
حرر يوم 2015/06/30
خطورة إجهاض حصيلة الثورات الشعبية وإن انتصرت

ما جرى خلال عشرات السنين الماضية كان يمثل "إلغاء" وجود جيش وطني لصناعة جيش "عقيدة الولاء لأخطبوط الاستبداد وفساده وإجرامه"

عدد القراءات: 492
نشر يوم 2015/06/06
حرر يوم 2015/06/03
ثورة على استبداد واحتلال وهيمنة أجنبية في وقت واحد

ما أعظم ما تصنعون بتضحياتكم وبطولاتكم وما أعظم هذا الشعب الذي يدفع الثمن بمعاناته ويأبى التراجع عن طريق العطاء حتى النصر

عدد القراءات: 559
نشر يوم 2015/02/18
حرر يوم 2015/02/18