أمانة الكلمة

ننصر قضايانا وننصر أنفسنا عندما تكون الأعمال المتواصلة أكثر من كلامنا المتكرر عن ذلك

قل الحق طالبا الرضوان واحذر الباطل وغضب الديّان

ماذا تقول لجيل نورّثه النكبات؟ أقول لا تكن مثلنا، كيلا تصنع مثل ما صنعنا

قال: ماذا تكتب عن النكبة وكيف صنعناها؟ قلت: بل سأكتب عن جيل التغيير وكيف ينهيها

قوة الكلمة من قوّة شخصية قائلها، والثباتُ على الحقّ دليل صدقه

الإيمان والعلم محضن كلمة الحق والمعرفة والوعي شرط التعرف عليها


الشعوب تصنع النخب التي يمكن أن تقود.. أما النخب التي تصنع بعضها بعضا فلا تصنع شعوبا ولا تقود

لن يفني الكرد العرب.. ولن يفني العرب الكرد.. ولكن الاقتتال يفني كل شكل من أشكال الحياة الكريمة المشتركة

الصواب هو ما نتكامل عبر رؤيته مجتمعين.. والخطأ يكمن في أنا الانفرادية.. ولهذا يدعو أحدنا فيقول: اللهم أرنا الحق حقا وارزقنا اتباعه، وأرنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه

ضحايانا في الرقة ودير الزور يشكون من واقعنا المريض، ويشكون تفاقم مرضه منذ استهانتنا بما عايشناه مع القدس وبغداد وبيروت وصنعاء ودمشق.. وأخواتها

قال: عجبا من تعاون كبار الطواغيت ضد شعب صغير على رقعة أرض صغيرة.. قلت: بل العجب لو لم يصنعوا وهم يعلمون أن انتصاره نور وأن قليلا من النور يمحو الظلامَ مهما انتشر

لا ينتظر أحدنا النصر دون العمل من أجله، أو دعم من يعمل، أو عدم عرقلة عمله، ولا يكوننّ أحدنا أدنى من ذلك فيهلك


لا غنى عن العمل من أجل أوضاع أفضل باستمرار

الوضع بعد انتخابات ٢٠١٧م، كالوضع بعد انتخابات سابقة، ينتظر من يعمل ليحصد النتائج، أما من يكتفي بالانتظار دون عمل فهذا من الأوهام

عدد القراءات: 109
نشر يوم 2017/09/25
حرر يوم 2017/09/25
الوجود الإسلامي في ألمانيا عبر القرن الميلادي العشرين

مستقبل المسلمين في ألمانيا أو الغرب عموما "قضية" تحتاج إلى التخطيط والعمل بحكمة، وليس "معركة" مع المجتمع، وهم جزء منه

عدد القراءات: 387
نشر يوم 2017/03/15
حرر يوم 2001/11/01
زيادة كمية.. وعقبات نوعية

الشبيبة تبحث بنفسها عن سبل لمعرفة المزيد عن دينها "الجديد" وتتميز بالحرص على تطبيق ما تتعرف عليه، وقد لا يكون صوابا بالضرورة

عدد القراءات: 272
نشر يوم 2017/02/22
حرر يوم 2016/05/15
التحدي

هانس هايمان: الدستور يكفل حرية العقيدة ويكلف الدولة بتشريع الإطار العام للتعامل مع "واقع" الانتماءات الدينية للسكان، ويوجب ازدياد تنوعها حاليا تلبية هذا التحدي

عدد القراءات: 362
نشر يوم 2017/02/04
حرر يوم 2016/07/18
بين إرث العداء.. وإرث أخطائنا في التعامل معه

لا يصح الإسهام في تصعيد تيارات التطرف وفي تخذيل تيارات المنصفين المدافعين عن قضايانا باعتبارها من القضايا الإنسانية المشتركة

عدد القراءات: 425
نشر يوم 2017/02/03
حرر يوم 2017/02/01
المسلمون في الغرب والتفاعل الثقافي مع مجتمعاته

شعور المسلم في الغرب أنه في "موطنه" وجزء من المجتمع من أهم الشروط الموضوعية لتغلب إيجابيات الاندماج الثقافي على سلبياته، عبر الثقة بالنفس وإتقان طرائق العمل المناسب

عدد القراءات: 325
نشر يوم 2017/01/20
حرر يوم 2016/07/14
كيف نخرج من ردود الأفعال.. إلى فعل منهجي

إدانة الإساءات وإدانة الأعمال الإرهابية، تكتسب قيمتها بقدر ما نمارسها بمعيار الإسلام ومنطق تعامله الذاتي مع الإنسان وحقوق الإنسان وكذلك مع المجرم والظالم والمعتدي

عدد القراءات: 562
نشر يوم 2015/01/16
حرر يوم 2015/01/14