شذرات وكلمات

لا يوجد مستبد عادل وغير عادل، بل الاستبداد مرفوض مهما كان شأنه، بأي صيغة وأي اتجاه، إن حقق نتائج إيجابية أم لم يحقق

الاستبداد يبدأ بمجرد إغلاق الأبواب في وجه الآخر في أي ميدان وأي مرحلة وفي أي بلد وتحت أية راية

الخطأ نسبي والصواب نسبي.. ويقع في دائرة الخطر من يتوهم أن الصواب بضاعة محتكرة في رؤيته وعمله وحده

إذا اجتمعت مع طاقة الوجدان الحي طاقات أخرى، معرفة ووعيا وتخطيطا وعملا وتعاونا.. بدأ مسار التغيير والنهوض

تشغلني "المواقع الاجتماعية" أحيانا بكثرة إنجازاتنا الرائعة.. وأتساءل في "عالم الواقع"..أين هي؟ أم أنا العاجز عن رؤيتها؟

لا ينبغي الخلط بين خدمة الثورة وهي خدمة مشكورة.. وفرض السيادة على الثورة وهذا سلوك مرفوض

الثورة هي "الأكبر" من جميع التشكيلات الثورية مع بعضها بعضا.. سيان من تضم وأي راية ترفع

راية تحرير إرادة الشعب هي الراية الثورية الجامعة الملزمة.. في نطاق كل قطر ثائر


ورثاء بعض الأحياء

هو الموت، يغيّب الإنسان المؤمن والكافر، والبرّ والفاجر، والحيّ من بعد استشهاده، والميّت من قبل أن تلفّه ظلمة قبره

عدد القراءات: 602
نشر يوم 2017/11/17
حرر يوم 2010/07/07
مسيرة مستمرة مع سائر مسارات العدوان المستمر

حتى توريث السلطة.. وحد بينهم ملوكا وأمراء ورؤساء وسلاطين

عدد القراءات: 796
نشر يوم 2017/10/12
حرر يوم 2003/09/10
حرية "كنّا عايشين"..

والينـا يطلب بيعـتَـنـا.. شكرا يا مالِكَ مهجتِـنـا.. الدمع انسـاب بفرحتنـا.. والوالي حَـرَّق دمعتنــا.. في شعلةِ عهدِ الحريـه

عدد القراءات: 580
نشر يوم 2017/10/05
حرر يوم 2003/01/07
بين إرادة ممتهنة وانهزامية قاتلة

لا نتحدّث هنا عن تلاميذ ينجحون أو يرسبون في امتحان مدرسي، بل عن أفراد يتصرّفون بمصائر بلادنا وشعوبنا وقضايانا

عدد القراءات: 467
نشر يوم 2017/09/27
حرر يوم 2017/09/27
إرهاب "المارقين" وإرهاب الدولة "المتحضرة"

المصيبة الحقيقية وجود كثير من صغار التلاميذ الذين يقلدون أستاذتهم المارقة المتحضرة

عدد القراءات: 610
نشر يوم 2017/09/23
حرر يوم 2003/01/21
كل قهر يضغط مسؤول عن انفجار جديد

إن تنصروا الله ينصركم.. إنّما تنصرونه بالعدل والشورى والحقوق والحريات والكرامة.. وإن يخذلكم الله يا قوم.. فمنذا الذي ينصركم من بعده؟

عدد القراءات: 545
نشر يوم 2017/06/11
حرر يوم 2011/11/09
الحلقة المفرغة مع أربع سنوات عجاف

لا تزال "عقدة الخواجة" تنخر كالسوس في كياناتنا الصغيرة والكبيرة، بل تسللت إلى مواقع كثيرة في قلب ثوراتنا الشعبية

عدد القراءات: 847
نشر يوم 2017/01/21
حرر يوم 2017/01/21
استراحة الموسم مع بطل الموسم

- أضحك الله سنّكم، مدحت ماضي المسلمين فحسب.. أتريدون لي أن أصبح مثلكم؟

عدد القراءات: 518
نشر يوم 2017/01/13
حرر يوم 2009/06/11
كن قائدا فعلا.. ولكن!

لا يصنع القيادة الحقيقية التطلع إلى منصب وحيازته، بل حرص الآخرين أن تكون أنت فيه لكفاءتك

عدد القراءات: 577
نشر يوم 2017/01/09
حرر يوم 2015/03/23
كلمات للعاقلين..

عجلة التاريخ ماضية، من دون أولئك الساقطين.. وماضية من دونكم أيضا إن بقيتم في جبهتهم

عدد القراءات: 1070
نشر يوم 2015/02/25
حرر يوم 2015/02/25
إلى أصحاب الفخامة والسمو

لا تأبهوا بالشعوب، ولا تسمعوا لصوتها.. وإبليس اللعين يكفل لكم أنّ  الشعوب لن تثور عليكم

عدد القراءات: 1277
نشر يوم 2014/11/24
حرر يوم 2000/12/04
هل أنتم نخب بلادنا وأمل مستقبلنا حقا؟

نحن.. من العوام والدهماء فعلّمونا أيها المنتسبون إلى النخب في بلادنا كيف ينبغي أن نكون، كيلا يصبح بعضنا أو أكثرنا مثلكم الآن

عدد القراءات: 1083
نشر يوم 2014/01/02
حرر يوم 2008/01/07

تسجيلات

16 / 4 / 2019م لا مستقبل لإيران في سورية
1 / 4 / 2019م الدول العربية والديمقراطية
15 / 3 / 2019م - ثورة شعب سورية العام الثامن

دراسات في مكتبة المداد (PDF)

دراسة - الإعلام والإعلام الإسلامي
سورية.. تقطيع أوصال شعب ووطن
اليمين المتطرف.. ومسلمو أوروبا
مجموعة العشرين - نحو صناعة القرار الدولي؟
الوجود الإسلامي في ألمانيا عبر القرن ٢٠م

عدد زوار هذه الإصدارة: 130042