أمانة الكلمة

الإعلامي صاحب كلمة حرة صادقة وإلا لم يكن إعلاميا وإن كانت الكلمة مصدر رزقه

قل كلمة الحق كما ينبغي أن تقال.. وليس كما تشتهي أن تقولها

لا تكرّر السؤال هل الصمت أفضل أم الكلام.. اعمل.. وآنذاك يكون الأفضل ما يقتضيه العمل

قال كفى فمن يقبل كلمة الحق هذه الأيام؟ قلت فإن لم تجد من يقولها كيف تجد من يقبلها؟

ما أجمل كلامنا عن الإسلام.. وما أبعد سلوكنا عن كلامنا وواقعنا عن إسلامنا

كلمة النكبة والتخلف عنوان ماضينا ويجب أن تكون كلمات التحرير والنهوض عنوان مستقبلنا

ليست كلمة التفريط بفلسطين كلمة.. بل خيانة لله والمرسلين والعرب والمسلمين والقيم جميعا


إذا عجزنا حقا عن تحقيق الأهداف الثورية الشعبية المشروعة فلا ينبغي أن نكون شركاء في إعطاء مشروعية مزيفة لاغتيالها

ليس التنظيم إسلاميا بأفراده وقياداته واسمه وعنوانه، بل عبر خدمة الإنسان والأوطان وفق ثوابت الإسلام من عدالة وحقوق شاملة لجنس الإنسان

التنظيم سيان ما كان مجال عمله، إذا كان يرفع شعار عدم إقصاء الآخر لا ينبغي أن يكون في صفوفه إقصائيون

ليس انتظار نتيجة العدوان على فريق دون فريق استراتيجية ثورية بل انتحارية، إن كانت حصيلة جهل بما تقتضيه الثورة، فليس الجهل في مقام الثورة عذرا مشروعا

القيادة لا تنشأ بأن تدعو الناس ليمشوا وراءك، بل تنشأ عندما تعمل بإخلاص ووعي وبصيرة فيدعوك الناس أن تمشي معهم وأمامهم

اعتمدت الهيمنة الأجنبية وتعتمد دوما على الاستبداد المحلي، التابع علنا أو التابع فعلا الممانع زعما.. ولهذا اشتد التآمر على الربيع العربي


الترتيب حسب يوم التحرير الأقدم فالأحدث
الصفحات: 1<567891011121314>44
توفاها الله تعالى يوم ١٧/ ١٠/ ٢٠٠٨م

رحم الله الأخت المربية الفقيهة، والأستاذة الجامعية القديرة، د. يمان الطنطاوي، ابنة الشيخ علي الطنطاوي رحمه الله، والشقيقة الصغرى للشهيدة بنان زوج أستاذي الجليل عصام العطار

عدد القراءات: 128
نشر يوم 2017/10/17
حرر يوم 2008/10/18
حذاء منتظر الزيدي

وَمـا التَّحَضُّـرُ في تَلْميـعِ أَحْذِيَـةٍ . . . إِنْ يَأْمَـنِ الرَّكْلَ رَأْسُ المُجْرِمِ النَّذِلِ

عدد القراءات: 99
نشر يوم 2017/12/20
حرر يوم 2008/12/18
وجواب: من ابنك المحب

دمشق: اليوم أكتب لك لأنهي هذه القطيعة... ابن دمشق: أبناؤك وبناتك المغتربون يا شام.. هجرهم دفءُ أحضانك..

عدد القراءات: 852
نشر يوم 2014/11/21
حرر يوم 2009/01/27
مشروعية أدوات العمل لقضية فلسطين رهن باستخدامها للتحرير

معيار مصداقية العمل لقضية فلسطين ومصداقية من يعمل، هو التمسك بالثوابت والحقوق التاريخية لا المختزلة، الأصيلة لا المزيفة، وهي مصدر مشروعيته

عدد القراءات: 215
نشر يوم 2017/01/09
حرر يوم 2009/02/02
فريضة وضرورة على طريق النهوض

المطلوب أن تتضافر الجهود فتتلاقى على طرح يتنامى ويتطور ويتجدد عبر الحوار والتقويم والعمل التطبيقي في وقت واحد

عدد القراءات: 348
نشر يوم 2017/07/05
حرر يوم 2009/02/26
تحرير مسيرة التحرير من قوالب التقليد والتغريب

لا بد من تحرير ما نسميه قضية المرأة من القوالب التقليدية الجاهزة، لنحقق تحرير المرأة والرجل من الظروف القاهرة لهما معا

عدد القراءات: 326
نشر يوم 2017/03/08
حرر يوم 2009/03/06
خطورة هدم اللغة عبر الطابور الخامس

ثقافة الثورة والتغيير تشمل ثقافة النهوض، ‎وثقافة الوحدة، وثقافة الإبداع، ومحورها جميعا اللغة القويمة السليمة

عدد القراءات: 458
نشر يوم 2015/09/21
حرر يوم 2009/03/10
في العالم الغربي.. الظاهرة والأسباب

الظاهرة جزء من أزمة قيم، وخطورتها كامنة في أن نطاق انتشارها يتوسع تدريجيا بينما لا يكاد يوجد ما يشير إلى التوجه نحو حل أزمة القيم نفسها

عدد القراءات: 132
نشر يوم 2017/11/08
حرر يوم 2009/03/12
١٧/ ٣/ ١٩٨١م

رحمك الله أم أيمن رحمة واسعة، ورحم الله ذويك في الدنيا والآخرة.. وأجزل لك العطاء كما وعد عباده المؤمنين

عدد القراءات: 379
نشر يوم 2017/03/15
حرر يوم 2009/03/17
المصالحة مصلحة وطنية مرتبطة بثوابت القضية

العقبة الكأداء في وجه مصالحة فلسطينية بين النقيض ونقيضه، هي عقبة قائمة في واقع القضية، وليس في جولة مفاوضات أو في بنود المصالحة

عدد القراءات: 233
نشر يوم 2017/10/23
حرر يوم 2009/03/20
ست فجائع وثلاثة مقترحات

مقالة من عام ٢٠٠٩م تضمنها لاحقا كتاب للأستاذ الجامعي والأديب اليمني حبيب عبد الرب سروري بعنوان "لا إمام إلا العقل"

بقلم حبيب سروري
عدد القراءات: 271
نشر يوم 2017/10/23
حرر يوم 2009/04/13
التحرر من أغلال النكبة في الذكرى السنوية للنكبة

قضية فلسطين تاريخيا قضية "نكبات" واغتصاب وتهويد وقضية فلسطين اليوم قضية مقاومة وتحرير وصمود وتغيير

عدد القراءات: 447
نشر يوم 2017/05/15
حرر يوم 2009/05/15
بين طريق صناعة النكبات وطريق صناعة المستقبل

لن نوظف التعددية في حياة مشتركة تنهي عصر النكبات إذا استمر توظيفها في نصب العراقيل والعقبات وصناعة النزاعات والصراعات

عدد القراءات: 288
نشر يوم 2017/06/03
حرر يوم 2009/06/02
استراحة الموسم مع بطل الموسم

- يا أوباما.. سمعناك تمدح الإسلام كثيرا.. فهل ستعتنق الإسلام؟

- أضحك الله سنّكم، مدحت ماضي المسلمين فحسب.. أتريدون لي أن أصبح مثلكم؟

عدد القراءات: 280
نشر يوم 2017/01/13
حرر يوم 2009/06/11
العمل الإسلامي على مفترق طرق بين الموروث والمتجدد

ما لم يتطور العمل الإسلامي فسيتعرض إلى مخاطر الجمود ليصبح "شيئا ما" من عالم آخر، أو يواجه الإخفاق المتكرر دون بلوغ أهدافه

عدد القراءات: 318
نشر يوم 2015/12/17
حرر يوم 2009/06/23
خلاصة تجارب المقاطعة في العقد الأول من القرن الميلادي الحالي

المقاطعة.. تاريخها.. وارتباط نجاحها وإخفاقها بعشوائيتها أو تنظيمها

عدد القراءات: 160
نشر يوم 2017/12/09
حرر يوم 2009/09/02
مشاهد قصصية متمردة

قصة سخيفة.. أثار نشرها انزعاجَ كثير من الناس في بلادنا، فأحببت معرفة ما فيها، وعزمت على نشر مقال حولها

عدد القراءات: 392
نشر يوم 2017/03/09
حرر يوم 2009/09/09
أوباما نموذجا.. عندما ينال المقاتل جائزة سلام على كلامه

جائزة نوبل تعرضت للتسييس والتغريب.. وهذا ما يلحق ضررا كبيرا بقضايا السلام العالمي، كما يلحق الضرر بالمكانة العالمية للجائزة نفسها

عدد القراءات: 73
نشر يوم 2017/12/06
حرر يوم 2009/10/10
تمييع المسؤولية مشاركة في الجريمة

كل حجة تُلقى للامتناع عن التحرك، إنما هي كلام يُلقى على عواهنه، وهي لتمييع المسؤولية عن الأقصى والقدس وفلسطين والمستقبل

عدد القراءات: 349
نشر يوم 2017/07/18
حرر يوم 2009/10/25
من سلسلة (خطابات برلين حول السياسة الدينية)

فولفجانج شويبلي: ليس الاندماج شارعا باتجاه واحد.. فيجب أن يسعى المقيمون هنا منذ زمن طويل من أجل أن يشعر المسلمون أنهم يعيشون في موطنهم

عدد القراءات: 189
نشر يوم 2017/10/24
حرر يوم 2009/10/25
الصفحات: 1<567891011121314>44

تسجيلات

١٢/ ٢/ ٢٠١٨م: حول "خلط الأوراق" في سورية
٣٠/ ١٢/ ٢٠١٨م: بين إخفاق سوتشي ومسار غصن الزيتون
١٢/١ /٢٠١٨م: مستقبل الجغرافيا السياسية في المنطقة

وقفات مع (ثورة شباب التغيير) وسم اليمن.. في مداد القلم

قيل في الكرنفال يتقمّص الأفراد شخصية أخرى فرارا من واقعهم، والأصحّ أنّه انفلات من بقية باقية من "القيم"، مع أنّها اضمحلّت في الغرب

ملفات للتحميل

الحركات الإسلامية بعد الربيع العربي
جيل النهوض الحضاري
حوار مع مسؤولين في الغوطة الشرقية
كلمة ألقيت في طهران/ إيران

عدد زوار هذه الإصدارة: 70553