أمانة الكلمة

الإعلامي صاحب كلمة حرة صادقة وإلا لم يكن إعلاميا وإن كانت الكلمة مصدر رزقه

قل كلمة الحق كما ينبغي أن تقال.. وليس كما تشتهي أن تقولها

لا تكرّر السؤال هل الصمت أفضل أم الكلام.. اعمل.. وآنذاك يكون الأفضل ما يقتضيه العمل

قال كفى فمن يقبل كلمة الحق هذه الأيام؟ قلت فإن لم تجد من يقولها كيف تجد من يقبلها؟

ما أجمل كلامنا عن الإسلام.. وما أبعد سلوكنا عن كلامنا وواقعنا عن إسلامنا

كلمة النكبة والتخلف عنوان ماضينا ويجب أن تكون كلمات التحرير والنهوض عنوان مستقبلنا

ليست كلمة التفريط بفلسطين كلمة.. بل خيانة لله والمرسلين والعرب والمسلمين والقيم جميعا


إذا عجزنا حقا عن تحقيق الأهداف الثورية الشعبية المشروعة فلا ينبغي أن نكون شركاء في إعطاء مشروعية مزيفة لاغتيالها

ليس التنظيم إسلاميا بأفراده وقياداته واسمه وعنوانه، بل عبر خدمة الإنسان والأوطان وفق ثوابت الإسلام من عدالة وحقوق شاملة لجنس الإنسان

التنظيم سيان ما كان مجال عمله، إذا كان يرفع شعار عدم إقصاء الآخر لا ينبغي أن يكون في صفوفه إقصائيون

ليس انتظار نتيجة العدوان على فريق دون فريق استراتيجية ثورية بل انتحارية، إن كانت حصيلة جهل بما تقتضيه الثورة، فليس الجهل في مقام الثورة عذرا مشروعا

القيادة لا تنشأ بأن تدعو الناس ليمشوا وراءك، بل تنشأ عندما تعمل بإخلاص ووعي وبصيرة فيدعوك الناس أن تمشي معهم وأمامهم

اعتمدت الهيمنة الأجنبية وتعتمد دوما على الاستبداد المحلي، التابع علنا أو التابع فعلا الممانع زعما.. ولهذا اشتد التآمر على الربيع العربي


الترتيب حسب يوم التحرير الأقدم فالأحدث
الصفحات: 1<45678910111213>44
هل أنتم نخب بلادنا وأمل مستقبلنا حقا؟

نحن.. من العوام والدهماء فعلّمونا أيها المنتسبون إلى النخب في بلادنا كيف ينبغي أن نكون، كيلا يصبح بعضنا أو أكثرنا مثلكم الآن

عدد القراءات: 760
نشر يوم 2014/01/02
حرر يوم 2008/01/07
نموذج تربيوي من دمشق

محمد سعيد الشلاح.. القدوة بالسلوك الشخصي هي أكبر وسيلة وأنجح طريق للتربية والتوجيه

عدد القراءات: 593
نشر يوم 2015/01/29
حرر يوم 2008/01/11
كيف نحوّل الموسم العابر إلى قطعة من حياتنا

الهجرة إلى المدينة حدث تاريخي وقع نتيجة التخطيط والعمل البشريين والدعم الرباني، في ساعة العسرة ورغم العقبات

عدد القراءات: 211
نشر يوم 2017/09/20
حرر يوم 2008/01/11
وَإِنْ تَفَرَّقَ قَـوْمٌ زالَ بَأْسُـهُمُ

أَرى الخَليجَ عَلى الأَخْطارِ مَضْجَعُهُ. . . وَالذِّئْبُ إِنْ يَرَ حَمْلاً غافِلاً وَثَبـا

عدد القراءات: 420
نشر يوم 2017/07/19
حرر يوم 2008/01/13
وَالنَّفْسُ مِنْ عِزِّها تَسْتَصْحِبُ الشُّهُبا

يا بنت غـزّة هذا المسـك علّمنـا ... معنى الرجولة لم نأخذ بـه سـببا

عدد القراءات: 699
نشر يوم 2015/03/08
حرر يوم 2008/01/31
دراسة حول أمير البيان.. توفي يوم ٩ / ١٢/ ١٩٤٦م

"وإنما يراني الناس مؤيداً للدين لأني أرى الدين ركناً للإنسانية، ولست أعتقد مجيء الأديان إلاّ خدمة للإنسانية وتقديساً لها، وإلاّ فإن الله غنىٌّ عن العالمين"

بقلم بيان نويهض الحوت
عدد القراءات: 158
نشر يوم 2017/12/09
حرر يوم 2008/03/01
خواطر قلب محب من عام ٢٠٠٨م

عصام العطار.. لقد كنت إنسانا مسلما كبيرا في المراجعات.. كما كنت على مرّ العشرات المتواليات من الأعوام الماضية

عدد القراءات: 100
نشر يوم 2017/10/21
حرر يوم 2008/03/06
الاحتفال الذي نطلبه من أنفسنا

فلنغادر نفق امتهان المرأة بذريعة تحريرها تزييفا، ومن نفق امتهانها بذريعة صيانتها تزييفا، لنجعل سائر الأيام أيام الحرص على الأمومة وتكريمها

عدد القراءات: 591
نشر يوم 2015/03/20
حرر يوم 2008/03/19
خواطر يمليها الحدث التاريخي وآلام الواقع وآمال المستقبل

شعب فلسطين يقدّم إلينا عبر مقاومته البطولية ما نحتاج إليه ليحيي فينا روح العمل من أجل تحرير أنفسنا وتحرير إرادتنا وبلادنا وبناء مستقبلنا

عدد القراءات: 308
نشر يوم 2017/03/30
حرر يوم 2008/03/30
الاستبداد الفاجر يصنع أسباب الانفجار الثوري بنفسه

علام يعتقل المستبدون مصر القادرة أن تكون في المقدمة عربيا وإسلاميا وعالميا إذا حققت شروط النهوض.. التي لا يحققها الاستبداد إنما الأعزة الأحرار

عدد القراءات: 246
نشر يوم 2017/09/26
حرر يوم 2008/04/24
أي عمل مشترك.. يبدأ بالتوافق على المفاهيم

آن أوان بذل جهود كبرى لالتزام شامل بأرضية المصطلحات والمفاهيم ذات العلاقة بقضية فلسطين وفق جذورها القويمة وأصولها الصحيحة

عدد القراءات: 145
نشر يوم 2017/12/19
حرر يوم 2008/05/06
بين مفعول النكبات وسلوك طريق التحرير

ليست مشكلتنا الأكبر مع المشروع الصهيوأمريكي، بل مع أنفسنا، والتردد عن تحويل الشعارات إلى ثقافة نهوض وجهود وأفعال ورؤية لآفاق المستقبل

عدد القراءات: 337
نشر يوم 2017/05/20
حرر يوم 2008/05/15
علام لا ينبغي لنا الخوف من الإسلام؟

ميشائيل لودرس: المعضلة في الغرب أن ساسته هم الذين أوجدوا أعداءهم في العالم العربي والإسلامي، ولكنهم يسندون النتائج إلى الإسلام

عدد القراءات: 454
نشر يوم 2015/07/29
حرر يوم 2008/05/19
رؤية إسلامية لمسيرة المعرفة على أمواج الفلسفة

يورث جيلنا المعاصر جيل المستقبل دوامة المصطلحات فضلا عن الكوارث والنكبات فإن سقط فيها كما سقطنا، بقي غارقا في الخلاف حول الكلمات كما غرقنا

عدد القراءات: 820
نشر يوم 2014/06/07
حرر يوم 2008/06/01
مناجاة في يوم راحل

رباه أنزل على نفس عبدك من السكينة ما يجعل رضاه بما ترضى كنزا لا يفنى..

عدد القراءات: 357
نشر يوم 2016/01/21
حرر يوم 2008/06/24
توفي يوم ٥/ ١٢/ ٢٠١٣م.. من رموز القرن الميلادي العشرين

محطات في حياة مناضل - معركة محلية وخلفية دولية - السجين الأشهر عالميا - جنوب إفريقية بعد مانديلا

عدد القراءات: 113
نشر يوم 2017/12/05
حرر يوم 2008/06/28
فقيدة أسرتها وذويها وجميع من عرفها

رحيل أم خلاد يترك فراغا كبيرا عند كل من عرفها، ولا نقول إلا ما يرضي الله تعالى، إنّا لله وإنا إليه راجعون، سائلين الله لها المغفرة والرضوان

عدد القراءات: 591
نشر يوم 2015/01/07
حرر يوم 2008/07/05
نهاية السيطرة الغربية عالميا

يان روس: تبخرت أوهام نشر إمبريالية جديدة، وما نعايشه هو المرحلة الثانية والفعلية والنهائية لنهاية عصر الاستعمار

عدد القراءات: 133
نشر يوم 2017/10/18
حرر يوم 2008/08/08
بين بقايا تدميرها.. وندرة مساعي استعادتها

عدم مكافحة الجهل لرفع مستوى المعرفة والوعي "تقصير" ينبغي التخلص منه، وجهود ترسيخ الجهل "جريمة".. فكيف نتعامل معها؟

عدد القراءات: 168
نشر يوم 2017/10/05
حرر يوم 2008/08/23
صور من جمالها وعبر من نضالها

أين أنت يادمشق من تلك الأيام؟ أي أنت من أعلامك الأطهار الأبرار؟ أين عام الثقافة العربية فيك (٢٠٠٨مـ) من تكريم أولئك الأطهار الأبرار؟

عدد القراءات: 898
نشر يوم 2014/11/20
حرر يوم 2008/10/08
الصفحات: 1<45678910111213>44

تسجيلات

١٢/ ٢/ ٢٠١٨م: حول "خلط الأوراق" في سورية
٣٠/ ١٢/ ٢٠١٨م: بين إخفاق سوتشي ومسار غصن الزيتون
١٢/١ /٢٠١٨م: مستقبل الجغرافيا السياسية في المنطقة

وقفات مع (ثورة شباب التغيير) وسم اليمن.. في مداد القلم

قيل في الكرنفال يتقمّص الأفراد شخصية أخرى فرارا من واقعهم، والأصحّ أنّه انفلات من بقية باقية من "القيم"، مع أنّها اضمحلّت في الغرب

ملفات للتحميل

الحركات الإسلامية بعد الربيع العربي
جيل النهوض الحضاري
حوار مع مسؤولين في الغوطة الشرقية
كلمة ألقيت في طهران/ إيران

عدد زوار هذه الإصدارة: 70553