أمانة الكلمة

ليت علوم اللغات تشمل علم أدب الكلام

ارتقت وسائل الإعلام ارتقاءً مذهلا.. فعلام لا ترتقي رسالته؟

 الحق لا يضيع بكلام باطل.. إنما يضيع المتكلم في الدنيا والآخرة

دون فكر وهدف وتعبير حسن لا ينفع الكلمة حسن الإخراج

يا من تقرأ كلمة خطّها القلم.. هل تسمع نبض القلب فيها؟

لا تفكر بسطوة السلطان أيها القلم العنيد.. اذكر الديّان واكتب ما تريد


أما آن الأوان أن يتوقف كل منا عن التهوين من شأن سواه؟ الثورة تحتاج إلينا جميعا، على تعدد التوجهات والانتماءات والثغور والمواقع

إن أخفقنا أخفقت "وسائل الثورة" والشعب يصنع سواها بعون من الله، والله على كل شيء قدير

لا تنتسب الثورة الشعبية إلى ثائر ولا إلى داعم، فهؤلاء "وسائل" يملكها الشعب، وسجّل ملكيتها بالدم والألم، من جانب أطفاله ونسائه وشيوخه ورجاله

من يزعم أن الإقصاء والاستئصال بمنزلة بتر عضو مريض، هو المريض، ويريد بتر "جزءٍ" من الجسد الشعبي الواحد

ما أبعد الفارق بين سياسي تصنعه إنجازاته ومن يعتبر الإنجاز أن يقال عنه هو سياسي

أيها السوري المقاتل والسياسي والكاتب سيان ما انتماؤك واتجاهك، الثورة ملك الشعب فاخضع لإرادته.. أليس لك في الأسديين عبرة؟

من ذا الذي نصبك وصيا على شعب سورية وثورته لتزعم لنفسك حق إرغامه على رؤيتك ومنهجك دون أن تسأله وهو حر آمن على نفسه؟

لا فرق بين من زعم أن حزبه سيد الدولة والمجتمع في سورية، وبين من يريد إكراه الآخرين من شعب سورية على اتجاهه ومنهجه


أمواج ثقافية: عوالم الثقافة وإبداعاتها حافلة بأمواج هادئة وصاخبة.. وهنا محاولات مواكبتها بالقلم والمداد

المسلمون في الغرب والتفاعل الثقافي مع مجتمعاته

شعور المسلم في الغرب أنه في "موطنه" وجزء من المجتمع من أهم الشروط الموضوعية لتغلب إيجابيات الاندماج الثقافي على سلبياته، عبر الثقة بالنفس وإتقان طرائق العمل المناسب

عدد القراءات: 32
نشر يوم 2017/01/20
حرر يوم 2016/07/14
الموضوعية والوجدان توأمان لا ينفصلان

لقد قتلتنا الأرقام وقتلناها.. قتلت فينا الإحساس والوجدان وقتلنا فيها تعبير كل رقم منها عن "الإنسان"

عدد القراءات: 531
نشر يوم 2015/04/21
حرر يوم 2015/04/19
التعليم في ألمانيا في سباق مع عجلة التطور

الكتابة بخط اليد تتطلب درجة أعلى من التفكير والتخطيط والتوجيه، وهو ما يحتاجه الناشئة في التعامل مع مختلف المواضيع، ليس المدرسية فقط، بل في الحياة العامة أيضا

عدد القراءات: 421
نشر يوم 2015/04/26
حرر يوم 2015/04/08
اصطناع المواجهة بين "حرية التعبير" و"أديان الوحي"

تدنيس المقدسات من صنع "أقلية متطرفة" برؤاها الحداثية، وعلى حساب تحرر "جنس الإنسان" وفي مواجهة سائر "الأديان السماوية".. وكل "تضخيم" من شأنها يمثل عونا لها

عدد القراءات: 457
نشر يوم 2015/01/29
حرر يوم 2015/01/28
دروس جديدة من جيل الثورات الشعبية

وقع كثير منا في مطبات التأثر الآني بالمشهد، وافتقدت الجماهير الثائرة الرؤية البعيدة المدى من جانب النخب، وكانت أحوج ما تكون إليها

عدد القراءات: 555
نشر يوم 2015/03/05
حرر يوم 2015/01/28
أخطر منتجات شرعة الغاب

ممارسة التعذيب والقهر جريمة همجية تنزع انتساب مرتكبها إلى الإنسانية، أيا كانت عقيدته أو هويته أو جنسيته أو لون بشرته أو رايته

عدد القراءات: 2980
نشر يوم 2014/12/19
حرر يوم 2014/12/21
رؤية إسلامية لمسيرة المعرفة على أمواج الفلسفة

يورث جيلنا المعاصر جيل المستقبل دوامة المصطلحات فضلا عن الكوارث والنكبات فإن سقط فيها كما سقطنا، بقي غارقا في الخلاف حول الكلمات كما غرقنا

عدد القراءات: 561
نشر يوم 2014/06/07
حرر يوم 2008/06/01
المبادرة والعطاء مع الصمود والمقاومة

أصبحنا ننظر إلى المرآة فلا نكاد نبصر سوى "ما فعل عدوّنا بنا" ثقافيا، فنعبر عن غضبنا ولا نرى من وراء ذلك أصالة وجهنا الثقافي

عدد القراءات: 420
نشر يوم 2015/11/01
حرر يوم 2004/10/03
تاريخ عالم الأزياء وتطورها المعاصر ونظرة إسلامية لها

يشهد تاريخ تطوّر الأزياء أنّها تحوّلت من استهداف منفعة ما إلى وسيلة إنتاجية للتأثير على صياغة الإنسان نفسه وفق "احتياجات" الهيمنة المادية

عدد القراءات: 760
نشر يوم 2014/11/07
حرر يوم 2003/01/11

تسجيلات

حول صعود اليمين المتطرف في الغرب
إن لم تستح فاصنع ما شئت....
ترامب وإعلانه حول سفارة في القدس
أوضاع حلب ١/ ١٢/ ٢٠١٦م
عقبات على طريق الثوار

ولا تفرقوا

وثائق وبيانات

توثيق حملة من مطلع الثورة لإيجاد مرجعية توجيهية مشتركة قبل أن يتحول المسار إلى فصائلية ميدانية ومحاصصات سياسية

نداء واقتراح للتلاقي على رؤية ثورية سورية جامعة.. قبل فوات الأوان

إيضاحات حول انتشار استخدام كلمة "العدالة" في تسميات سياسية ذات خلفية إسلامية، وحول حزب العدالة السوري تحت التأسيس.. متى يتأسس


في فيسبوك