أمانة الكلمة

من الأشدّ افتراء.. جاهل يفتي بما لا يعلم.. أم عالم يفتي بالباطل وهو يعلم؟

الأذواق نكهة الكلمات.. وكم ضاعت قيمة كلمةٍ لا نكهة فيها

تصل الكلمة من القلب إلى القلوب ومن الفكر إلى العقول، فإن لم تفعل أين الخلل؟

ننصر قضايانا وننصر أنفسنا عندما تكون الأعمال المتواصلة أكثر من كلامنا المتكرر عن ذلك

قل الحق طالبا الرضوان واحذر الباطل وغضب الديّان

ماذا تقول لجيل نورّثه النكبات؟ أقول لا تكن مثلنا، كيلا تصنع مثل ما صنعنا


القيادة لا تنشأ بأن تدعو الناس ليمشوا وراءك، بل تنشأ عندما تعمل بإخلاص ووعي وبصيرة فيدعوك الناس أن تمشي معهم وأمامهم

اعتمدت الهيمنة الأجنبية وتعتمد دوما على الاستبداد المحلي، التابع علنا أو التابع فعلا الممانع زعما.. ولهذا اشتد التآمر على الربيع العربي

الثورات التغييرية لا تبدأ بقرار ولا تنتهي بقرار، وكل تغيير تاريخي عملية انسيابية من حصيلة التلاقي على إرادة التغيير، فتفضي إليه آجلا أو عاجلا

قال: علام تنكر علي نقدي لما أصاب جسد الثورة في سورية؟ قلت: لا أنكر، على أن نتكلم باعتباره "جسدنا" نواسي ونداوي ولا نغرس فيه خناجر ألسنتنا

الشعوب تصنع النخب التي يمكن أن تقود.. أما النخب التي تصنع بعضها بعضا فلا تصنع شعوبا ولا تقود

لن يفني الكرد العرب.. ولن يفني العرب الكرد.. ولكن الاقتتال يفني كل شكل من أشكال الحياة الكريمة المشتركة


مواضيع المداد.. الأحدث فالأقدم

الصفحات: 1<12345678910>38
تفكيك العقدة الكبرى بين رؤى إسلامية وعلمانية

هل الديمقراطية مستحيلة التطبيق إلا بمرجعية علمانية تقصي الرؤية الإسلامية، أو بمرجعية إسلامية تقصي الرؤية العلمانية

عدد القراءات: 85
نشر يوم 2017/10/17
حرر يوم 2011/03/12
توفاها الله تعالى يوم ١٧/ ١٠/ ٢٠٠٨م

رحم الله الأخت المربية الفقيهة، والأستاذة الجامعية القديرة، د. يمان الطنطاوي، ابنة الشيخ علي الطنطاوي رحمه الله، والشقيقة الصغرى للشهيدة بنان زوج أستاذي الجليل عصام العطار

عدد القراءات: 65
نشر يوم 2017/10/17
حرر يوم 2008/10/18
النجاح مرتبط بالعمل في العالم الافتراضي وعالم الواقع معا

هل يمكن توظيف الأنشطة في العالم الافتراضي كوسائل ناجعة في عالم الواقع؟

عدد القراءات: 38
نشر يوم 2017/10/16
حرر يوم 2004/04/02
كيف يتعامل المسلمون مع التطرف اليميني

ينبغي أن يكون العنوان الإسلامي للتعامل مع التطرف اليميني جزءا عضويا من عناوين التعامل معه من جانب المجتمعات الأوروبية نفسها

عدد القراءات: 73
نشر يوم 2017/10/16
حرر يوم 2017/06/24
مع يوم جلاء المستعمر في ١٥/ ١٠/ ١٩٦٣م

لا يكتمل استقلال تونس عام ١٩٦٣م دون استقلال الشعب وإرادته وتحقيق سيادته على أرضه وثرواته وكل من يصل إلى السلطة في بلده

عدد القراءات: 100
نشر يوم 2017/10/15
حرر يوم 2017/10/15
قيمة فاعلية الغضب كامنة في اقترانه بالعمل

ليس الغضب المطلوب انفعالا مدمرا أو مخدرا، بل منطلقا لعمل محرر ومغير، يخدم الحق والعدل والأمن وجنس الإنسان وكافة الأوطان

عدد القراءات: 69
نشر يوم 2017/10/14
حرر يوم 2017/10/14
بين النوم والموت

اغتنم خمسا قبل خمس: شبابك قبل هرمك، وصحتك قبل سقمك، وغناك قبل فقرك، وفراغك قبل شغلك، وحياتك قبل موتك

عدد القراءات: 30
نشر يوم 2017/10/14
حرر يوم 2002/09/28
الصخب الإعلامي حول مصير اتفاق الملف النووي

قرار انفرادي أمريكي يوظف للتأثير على القضايا الأخرى أضعاف تأثيره على العلاقات الأمريكية – الإيرانية ومشروع إيران الإقليمي

عدد القراءات: 67
نشر يوم 2017/10/13
حرر يوم 2017/10/13
من أمريكا إلى الصين.. ومن برلين إلى فلسطين

الشعوب تهدم جدران الحصار والعزلة بمعاول إدانتها ومقاومتها.. ويشهد التاريخ أن مفعول تلك "المعاول" الشعبية هو الأقوى والأبقى على الدوام

عدد القراءات: 66
نشر يوم 2017/10/13
حرر يوم 2010/01/19
مسيرة مستمرة مع سائر مسارات العدوان المستمر

حتى توريث السلطة.. وحد بينهم ملوكا وأمراء ورؤساء وسلاطين

عدد القراءات: 41
نشر يوم 2017/10/12
حرر يوم 2003/09/10
خلفيات استراتيجية أكبر من إجراءات عابرة

تركيا تعبر مرحلة أخرى من مسيرة تموضعها العالمي وتقويمها مرتبط بالحصيلة، وليس ببعض النتوءات أو النجاحات أو الإجراءات المثيرة

عدد القراءات: 66
نشر يوم 2017/10/11
حرر يوم 2017/10/11
التبعية "اللغوية"

اغتنم خمسا قبل خمس: شبابك قبل هرمك، وصحتك قبل سقمك، وغناك قبل فقرك، وفراغك قبل شغلك، وحياتك قبل موتك

عدد القراءات: 37
نشر يوم 2017/10/11
حرر يوم 2017/09/28
عالم في معترك السياسة.. وسياسي في عالم تعوزه القيم

إن إعادة ممارسة السياسة إلى عالم الأخلاق والقيم والوجدان والاستقامة، ضرورة تاريخية لصناعة مستقبل أفضل، بل ذاك هدف إنساني حضاري

عدد القراءات: 104
نشر يوم 2017/10/10
حرر يوم 2017/10/10
الزعماء الراحلون.. لا يقودون الأحياء من جيل المستقبل

الزعامة الحقيقية لا يصنعها الرثاء في المناسبات، ولا يرتفع بها النحيب على الأطلال، ولا ينهض بتبعاتها أموات يبكون على أموات!

عدد القراءات: 57
نشر يوم 2017/10/10
حرر يوم 2009/11/13
مستقبل التغيير في سورية من وراء الأحداث الجارية

الأسئلة الجوهرية في القضية هي ما يرتبط مباشرة بمحور المحاور: ما مستقبل التغيير الذي بدأ باندلاع الثورات الشعبية في سورية وأخواتها

عدد القراءات: 83
نشر يوم 2017/10/09
حرر يوم 2017/10/09
بين سيادة الشعب ومشروعية التعبير عنها

الالتزام بالثورة وبضوابط العمل المشترك لها هو الامتحان الحقيقي وليس حصر الثورة في جدران الرؤية الذاتية أو اختزال الشعب فيها

عدد القراءات: 41
نشر يوم 2017/10/09
حرر يوم 2011/07/25
كيف نطوّر أداء عملنا إلى مستوى واجباتنا

مشكلة الارتجالية في أعمالنا ابتداء أو في ردود الفعل على أعمال سوانا مشكلة متضخمة، نحتاج إلى تركيز الاهتمام عليها تركيزا كبيرا

عدد القراءات: 42
نشر يوم 2017/10/08
حرر يوم 2017/09/09
بين التخلّف والتبعيّة

اغتنم خمسا قبل خمس: شبابك قبل هرمك، وصحتك قبل سقمك، وغناك قبل فقرك، وفراغك قبل شغلك، وحياتك قبل موتك

عدد القراءات: 34
نشر يوم 2017/10/08
حرر يوم 2002/09/28
هل أصبح الانحراف السياسي بالانتصارات مستحيلا؟

ليست قضية فلسطين ولا قضايا مصر وسوريا وأخواتها في حاجة إلى قيادات تطعن جنود العبور في الظهور، بل إلى قيادات سياسية واعية مخلصة وقادرة

عدد القراءات: 100
نشر يوم 2017/10/06
حرر يوم 2007/10/01
التحضير لجولة قادمة في التعامل مع مسيرة تغيير ثوري

لم تعد السعودية تطالب بثمن ما لصالح سورية الثورة.. بل أصبحت تلبي مطالب معاكسة

عدد القراءات: 157
نشر يوم 2017/10/06
حرر يوم 2017/10/06
الصفحات: 1<12345678910>38