أمانة الكلمة

لا تكرّر السؤال هل الصمت أفضل أم الكلام.. اعمل.. وآنذاك يكون الأفضل ما يقتضيه العمل

قال كفى فمن يقبل كلمة الحق هذه الأيام؟ قلت فإن لم تجد من يقولها كيف تجد من يقبلها؟

ما أجمل كلامنا عن الإسلام.. وما أبعد سلوكنا عن كلامنا وواقعنا عن إسلامنا

كلمة النكبة والتخلف عنوان ماضينا ويجب أن تكون كلمات التحرير والنهوض عنوان مستقبلنا

ليست كلمة التفريط بفلسطين كلمة.. بل خيانة لله والمرسلين والعرب والمسلمين والقيم جميعا

لا تقل سأفعل.. افعلْ، لا تقل سأغير.. غيّرْ، لا تقل سنتعاون.. بادر بالتعاون

من يتكلم كثيرا يستصعب العمل القليل، ومن يعمل بجدّ يستحيي من الكلام حول ما يعمل


ليس التنظيم إسلاميا بأفراده وقياداته واسمه وعنوانه، بل عبر خدمة الإنسان والأوطان وفق ثوابت الإسلام من عدالة وحقوق شاملة لجنس الإنسان

التنظيم سيان ما كان مجال عمله، إذا كان يرفع شعار عدم إقصاء الآخر لا ينبغي أن يكون في صفوفه إقصائيون

ليس انتظار نتيجة العدوان على فريق دون فريق استراتيجية ثورية بل انتحارية، إن كانت حصيلة جهل بما تقتضيه الثورة، فليس الجهل في مقام الثورة عذرا مشروعا

القيادة لا تنشأ بأن تدعو الناس ليمشوا وراءك، بل تنشأ عندما تعمل بإخلاص ووعي وبصيرة فيدعوك الناس أن تمشي معهم وأمامهم

اعتمدت الهيمنة الأجنبية وتعتمد دوما على الاستبداد المحلي، التابع علنا أو التابع فعلا الممانع زعما.. ولهذا اشتد التآمر على الربيع العربي

الثورات التغييرية لا تبدأ بقرار ولا تنتهي بقرار، وكل تغيير تاريخي عملية انسيابية من حصيلة التلاقي على إرادة التغيير، فتفضي إليه آجلا أو عاجلا


مواضيع المداد.. الأحدث فالأقدم

الصفحات: 1<17181920212223242526>42
مقدمات.. من بحث حول الطائفية الأسدية

احتجنا في ثورتنا الحالية أيضا إلى وقت طويل، دفع شعبنا خلاله ثمنا باهظا، لندرك ما تعنيه كلمة "يا ألله.. ما لنا غيرك يا ألله"

عدد القراءات: 337
نشر يوم 2017/02/03
حرر يوم 2003/02/25
عاصمة شموخ الثورة

لقد انتصرت حماة على آلام جيل كامل في تاريخها الحديث.. وثارت من جديد، وستنتصر بإذن الله في ثورتها البطولية مع أخواتها من المدن والأرياف السورية

عدد القراءات: 231
نشر يوم 2017/02/03
حرر يوم 2013/11/28
حماة ودروس الثورة الشعبية

حماة شاهد لا يُمارى على أن هذه الثورة الشعبية الأبية البطولية في سورية منتصرة لا محالة..

عدد القراءات: 263
نشر يوم 2017/02/03
حرر يوم 2011/07/06
السؤال الأهم.. ما هي المعادلة الذاتية البديلة؟

هل تستطيع دول الخليج العربية أن توجد المعطيات الضرورية كيلا تكون الحقبة القادمة في علاقاتها بالقوى الدولية كالحقب السابقة منذ عهد الشاه الإيراني

عدد القراءات: 420
نشر يوم 2017/02/02
حرر يوم 2017/02/02
خناجر الاغتيال من صنع شرعة الغاب وليس "الشرعية" الدولية

إنّ الشرعية الدولية هي أساس القانون الدولي العام، وليست هي نصوص القانون الدولي التطبيقي. هي التي تحكم على مشروعية النصوص وسلوك الدول والأفراد والمنظمات، وليس العكس

عدد القراءات: 371
نشر يوم 2017/02/01
حرر يوم 2016/03/26
الشعب سيد نفسه

خطوات صناعة مستقبل الشعب والبلاد، باسم الثورة، أو تحت أي عنوان آخر.. لا تكتسب مشروعية ولا فعالية عندما تتناقض مع جوهر الثورة، أي سيادة الشعب المباشرة على صناعة القرار

عدد القراءات: 405
نشر يوم 2017/02/01
حرر يوم 2017/02/01
الخطر شامل للجميع والمسؤولية مسؤولية الجميع

إن مسؤولية الكلمة بين يدي الثورة وباسم الثورة هو مما نحسبه هينا "وهو عند الله عظيم"

عدد القراءات: 558
نشر يوم 2017/01/31
حرر يوم 2017/01/31
أين المتخصصون من السوريين؟

الصياغة القانونية المحكمة لمبادئ دستورية كبرى لا يمكن أن تكون سليمة دون أن يؤدّي المتخصصون واجبهم

عدد القراءات: 302
نشر يوم 2017/01/27
حرر يوم 2017/01/27
بين الممكن وغير الممكن في تهديدات ترامب

الانكفاء الذاتي لم يعد ممكنا في عصر العولمة إذا ما أرادت واشنطون الحفاظ على مواقع "هيمنتها" الاستغلالية عالميا

عدد القراءات: 346
نشر يوم 2017/01/26
حرر يوم 2017/01/22
والإرهاب والاستبداد المحلي والدولي توأمان لا يفترقان

براءة الإسلام من الإرهاب بمعناه الشائع، وبراءة العدالة من التعامل الدولي مع الإرهاب، وبراءة الثورة في سورية من التصنيف الدولي للفصائل، وأهمية التعامل الواعي مع السياسات التركية

عدد القراءات: 464
نشر يوم 2017/01/26
حرر يوم 2017/01/10
هل نتولّى خانعين أم نتابع الطريق؟

إن الله لا يغير مسار التغيير عبر ثورة شعبية، انطلقت بفضله على مسار التحرر والكرامة، إلى مسار ينذر بإطالة طريقها أضعافا مضاعفة.. إلا عندما نغير نحن ما بأنفسنا إلى الأسوأ

عدد القراءات: 250
نشر يوم 2017/01/25
حرر يوم 2014/02/26
القاعدة الشعبية بانتظار ظهور قيادات جديدة

كثير من الظواهر ذات الصلة بالغزو الحضاري أو الانهيار الذاتي حضاريا، مرتبط ارتباطا وثيقا بعنصر المناعة الذاتية، سلبا وإيجابا

عدد القراءات: 256
نشر يوم 2017/01/25
حرر يوم 2014/04/09

نعايش مفصلا من مفاصل سجل التاريخ.. ممّا يستدعي أن نستوعب دروس الثورات الشعبية، وما تلقيه من أعباء جسام ومهامّ عظام على جيلنا.. والأجيال التالية من بعدنا

عدد القراءات: 348
نشر يوم 2017/01/24
حرر يوم 2011/01/31
بين موقع الجبهة من الثورة.. والثورة من الجبهة

المطلوب من الجبهة –إن أخلصت في تعليل وجودها بنصرة الشعب الثائر- أن تندمج هي في الثورة، بدلا من العمل لاندماج الثورة فيها

عدد القراءات: 274
نشر يوم 2017/01/25
حرر يوم 2017/01/25
ثورة شعب سورية تصنع المسار لأجيال قادمة

تجاوز الثمن الذي يدفعه الإنسان السوري آفاق الوطن وحدود الزمن، ولا بد أن يكون التغيير القادم مكافئا لهذا الثمن

عدد القراءات: 228
نشر يوم 2017/01/23
حرر يوم 2012/01/25
العبرة فيما يجري خارج المؤتمرات

معيار النجاح في محطة أستانا لا يتمثل في الوصول إلى الأهداف الثابتة الكبرى بل في عدم تحويل نتائجه إلى عقبة إضافية

عدد القراءات: 236
نشر يوم 2017/01/23
حرر يوم 2017/01/23
الحلقة المفرغة مع أربع سنوات عجاف

لا تزال "عقدة الخواجة" تنخر كالسوس في كياناتنا الصغيرة والكبيرة، بل تسللت إلى مواقع كثيرة في قلب ثوراتنا الشعبية، فساهمت في تأخير تحقيق أهدافها لسنوات وسنوات

عدد القراءات: 448
نشر يوم 2017/01/21
حرر يوم 2017/01/21
لقاموس مسار التغيير مفرداته ومفاهيمه

النصر بمعايير الثورات الشعبية، أو التغيير الجذري الشامل، هو التمكين عبر تحقيق هدف تحرير الإنسان والأوطان وتحصيل الحقوق والكرامة والحريات والعدالة في الحياة الدنيا

عدد القراءات: 276
نشر يوم 2017/01/20
حرر يوم 2014/08/05
المسلمون في الغرب والتفاعل الثقافي مع مجتمعاته

شعور المسلم في الغرب أنه في "موطنه" وجزء من المجتمع من أهم الشروط الموضوعية لتغلب إيجابيات الاندماج الثقافي على سلبياته، عبر الثقة بالنفس وإتقان طرائق العمل المناسب

عدد القراءات: 435
نشر يوم 2017/01/20
حرر يوم 2016/07/14
الإخلاص للقضية يفرض التزام معايير الثورة وأدب الاختلاف

خيانة الثورة جريمة بحقها وبحق الشعب والوطن، ولكن تخوين فصيل من فصائل الثورة انطلاقا من موقف مخالف لموقفه جريمة أيضا

عدد القراءات: 374
نشر يوم 2017/01/18
حرر يوم 2017/01/18
الصفحات: 1<17181920212223242526>42

تسجيلات

١٢/١ /٢٠١٨م: مستقبل الجغرافيا السياسية في المنطقة
٦/ ١/ ٢٠١٨م: الاحتجاجات في إيران.. وميليشياتها في سورية
٩/ ١٢/ ٢٠١٧م: دعم النظام الرسمي العربي للعملية السياسية في العراق

المسجد الأقصى المبارك

عدد زوار هذه الإصدارة: 39509