كلمات وشذرات

كل من لا ينضوي تحت راية "تحرير إرادة الشعب" لا ينتسب إلى الثورة، سواء كان من أهل البلد أم ممن تحركوا لنصرتهم

راية تحرير إرادة الشعب هي الراية الثورية الجامعة الملزمة.. في نطاق كل قطر ثائر

في الثورة الشعب الثائر هو الأهم من أي طرف من الأطراف السياسية والفصائلية وغيرها

الثورة هي "الأكبر" من جميع التشكيلات الثورية مع بعضها بعضا.. سيان من تضم وأي راية ترفع

لا ينبغي الخلط بين خدمة الثورة وهي خدمة مشكورة.. وفرض السيادة على الثورة وهذا سلوك مرفوض

لا ينهي الثورات عدو دولي إذا التقى الثوار على العمل لها.. وتنتهي إن افترقوا وتراجعوا.. ولو غاب العدو الدولي

لا تحتاج الثورات إلى ساسة وارثين لخنوع ما قبل الثورات، بل إلى ساسة مبدعين على مستوى إبداع شعوب صنعت الثورات

الثورات جذوة تغيير، تتحول عبر حقبة من الزمن.. إلى أنوار كاشفة للحق ونيران حارقة للتضليل، ودواء يعالج الأوبئة

ما أكثر من يعرف كلمة الحق وما أقل من يعرف ثمنها ويجهر بها

الجهر بالحق واجب كفائي فهل ننجو من الإثم إن بقي الأداء دون حدّ الكفاية؟

لكلمة الحق درجات.. أدناها التواصي بالحق والصبر وأعلاها مرتبة سيد الشهداء

بقدر صدقنا قولا وعملا بشأن المقاومة، يتسارع العدّ العكسي لعصر النكبات


 

معذرة لرواد مداد القلم في حال ظهور بعض الخلل في ترتيب المواضيع ومشاهدتها، فالموقع يشهد بعض التطوير الفني ومن حيث المحتوى دون أن تنقطع إضافة الجديد إليه

 

مواضيع المداد.. الأحدث فالأقدم

الصفحات: 1<9101112131415161718>62
معلومات دستورية وسياسية وأزمات لبنان المتعاقبة

أما آن الأوان لاعتبار لبنان دولة مستقلة وقد تجاوز سنّ الطفولة وبلغ السبعينات من عمره؟

عدد القراءات: 339
نشر يوم 2017/11/22
حرر يوم 2017/11/22
على هامش الردود الخاطئة على أخطاء الإخوة في حماس

لا تزال مواقفه في قضية سورية كما في قضية فلسطين إلى اليوم تستدعي الإشادة كمواقف الباحث الفلسطيني إبراهيم حمامي وشيخ المجاهدين رائد صلاح

عدد القراءات: 547
نشر يوم 2017/11/22
حرر يوم 1999/11/22
النأي بالنفس عن تفاوض عقيم.. يفرض سلوك طريق ثوري أصيل

مسار الثورة يتطلب شمعة يوقدها العمل على طريق قويم ولا يكفي توجيه اللعنة لظلمات مساعي اختطافها واغتيالها

عدد القراءات: 358
نشر يوم 2017/11/21
حرر يوم 2017/11/21
حدود التفاوض باسم شعب الثورة في سورية

ليس من "فن الممكن" المقبول في سياسة المفاوض باسم ثورة أن يتخلّى عما لا يتخلّى عنه "سيده".. وسيده هو الشعب الثائر

عدد القراءات: 443
نشر يوم 2017/11/20
حرر يوم 2017/11/20
تحدي كل من يتجاهل حقيقة حركة تغيير ثوري لا تتوقف

رسالة الغوطة وجنوب دمشق تقول للجميع.. الثورة ثورة وليست "أزمة سياسية"

عدد القراءات: 462
نشر يوم 2017/11/18
حرر يوم 2017/11/18
ما بعد السنوات العجاف

أما ترى كيف انكفأت الثورة على نفسها فقتلت البقية الباقية من أمانينا؟

عدد القراءات: 317
نشر يوم 2017/11/17
حرر يوم 2017/11/17
ورثاء بعض الأحياء

هو الموت، يغيّب الإنسان المؤمن والكافر، والبرّ والفاجر، والحيّ من بعد استشهاده، والميّت من قبل أن تلفّه ظلمة قبره

عدد القراءات: 429
نشر يوم 2017/11/17
حرر يوم 2010/07/07
يتابعون شؤونك ولا تدري

لا يخفى من الحديث أن المراقبة قائمة إلى حد كبير، ولا نكاد نتكهّن بوجودها فضلا عن أن نعلم بأسبابها وأن نتعامل بجدّ معها

عدد القراءات: 237
نشر يوم 2017/11/17
حرر يوم 2013/08/13
الثورة الشعبية في سورية مثالا ونموذجا

أسلوب التعامل مع الأخطاء في العهد النبوي هو ما نعتبره مصدر فهمنا وتصوراتنا.. إنما لم نجعله أثناء الثورة "منهجا" لسلوكنا

عدد القراءات: 395
نشر يوم 2017/11/16
حرر يوم 2017/11/16
مشروعية مهام الجيش الوطني الحر من مشروعية سيادة الشعب

الاستبداد الذي لم يملك مشروعية ممارسة السلطة منذ نشأته لا يملك مشروعية السلطة التي فرضها بأساليبه الإجرامية على القوات العسكرية

عدد القراءات: 322
نشر يوم 2017/11/16
حرر يوم 2011/11/16
توفي يوم ١٥/ ١١/ ٢٠٠٢م

مصطفى مشهور: الزمن لا يقاس بعمر الأفراد، بل بعمر الدعوات والأمم

عدد القراءات: 339
نشر يوم 2017/11/15
حرر يوم 2002/11/17
المصداقية تحت الاختبار.. باستمرار

مصداقية الإعلام تتأثر بتغير السياسة الإعلامية بسبب تغير الظروف ودرجة الضغوط.. ولكن يبقى أن كل نصر في أي بلد أو قضية هو نصر للجميع

عدد القراءات: 362
نشر يوم 2017/11/14
حرر يوم 2017/11/14
معلومة تاريخية

٤٧ سنة من أصل ٧٥٠ ألف عام من عمر التاريخ / ٠،٠٠٠٠٦ من عمر سورية

عدد القراءات: 530
نشر يوم 2017/11/13
حرر يوم 2017/11/13
المصدر: كتاب انهيار الغرب (١٩٢٢م) ص ١١٩٣

أوسفالد شبينجلر.. فيلسوف ألماني ومن علماء التاريخ.. توفي ١٩٣٦م

عدد القراءات: 536
نشر يوم 2017/11/13

القيادة لا تنشأ بأن تدعو الناس ليمشوا وراءك، بل تنشأ عندما تعمل بإخلاص ووعي وبصيرة فيدعوك الناس أن تمشي معهم وأمامهم

عدد القراءات: 204
نشر يوم 2017/11/13

اعتمدت الهيمنة الأجنبية وتعتمد دوما على الاستبداد المحلي، التابع علنا أو التابع فعلا الممانع زعما.. ولهذا اشتد التآمر على الربيع العربي

عدد القراءات: 197
نشر يوم 2017/11/13

الثورات التغييرية لا تبدأ بقرار ولا تنتهي بقرار، وكل تغيير تاريخي عملية انسيابية من حصيلة التلاقي على إرادة التغيير، فتفضي إليه آجلا أو عاجلا

عدد القراءات: 198
نشر يوم 2017/11/13

قال: علام تنكر علي نقدي لما أصاب جسد الثورة في سورية؟ قلت: لا أنكر، على أن نتكلم باعتباره "جسدنا" نواسي ونداوي ولا نغرس فيه خناجر ألسنتنا

عدد القراءات: 205
نشر يوم 2017/11/13

من الأشدّ افتراء.. جاهل يفتي بما لا يعلم.. أم عالم يفتي بالباطل وهو يعلم؟

عدد القراءات: 309
نشر يوم 2017/11/13

الأذواق نكهة الكلمات.. وكم ضاعت قيمة كلمةٍ لا نكهة فيها

عدد القراءات: 314
نشر يوم 2017/11/13
الصفحات: 1<9101112131415161718>62

هنا زرعت بذور مأساة اليمن

دراسات في مكتبة المداد (PDF)

سورية.. تقطيع أوصال شعب ووطن
اليمين المتطرف.. ومسلمو أوروبا
مجموعة العشرين - نحو صناعة القرار الدولي؟
الوجود الإسلامي في ألمانيا عبر القرن ٢٠م
الاندماج الثقافي للجاليات الإسلامية في الغرب
الخلفية الطائفية للسلطة الأسدية
حصاد المشروع الإيراني ما بعد الأسد
الثورات العربية والمواقف الأوروبية
الدولة الفلسطينية

شموع وسط الظلام


عبد الخالق فاروق - خبير اقتصادي - عشرون كتابا في اختصاصه - حائز على جائزتين رسميتين في مصر - اعتقل بسبب كتاب جديد يكشف أكاذيب النظام العسكري الاستبدادي في المجال الاقتصادي

مشاهدة 808

تسجيلات

٢١/٩/٢٠١٨م: الغرب والاستبداد في بلادنا
١/ ١١/ ٢٠١٨م: حول الديمقراطية.. والعرب
١٧/ ٥/ ٢٠١٨م: العرب والنكبة

عدد زوار هذه الإصدارة: 116633