أمانة الكلمة

لكلمة الحق درجات.. أدناها التواصي بالحق والصبر وأعلاها مرتبة سيد الشهداء

الجهر بالحق واجب كفائي فهل ننجو من الإثم إن بقي الأداء دون حدّ الكفاية؟

ما أكثر من يعرف كلمة الحق وما أقل من يعرف ثمنها ويجهر بها

بقدر صدقنا قولا وعملا بشأن المقاومة، يتسارع العدّ العكسي لعصر النكبات

أغمض عينيك واطوِ مسافة الخلاف بيننا وستسمع ما أقول وإن لم تقرأه مكتوبا

قد يرقى جزاء كلمة الحق في وجه سلطان جائر إلى مرتبة سيد الشهداء

لا يرتفع صوت متبجحا بالباطل إلا عندما يغيب الجهر بكلمة الحق


الثورات جذوة تغيير، تتحول عبر حقبة من الزمن.. إلى أنوار كاشفة للحق ونيران حارقة للتضليل، ودواء يعالج الأوبئة

لا تحتاج الثورات إلى ساسة وارثين لخنوع ما قبل الثورات، بل إلى ساسة مبدعين على مستوى إبداع شعوب صنعت الثورات

لا ينهي الثورات عدو دولي إذا التقى الثوار على العمل لها.. وتنتهي إن افترقوا وتراجعوا.. ولو غاب العدو الدولي

إن طلبت أسباب الشفاء، فلا تبحث عمّن يقول: لا يوجد دواء، لعجزه عن التشخيص أو لجهله بالدواء

عاقبة التسويف في الأمور الشخصية خسران وندم.. وعاقبة التسويف في القضايا المصيرية ذل وهوان

كم ذا نرفع شعارا يقول الثورة لا تموت، الثورة تنتصر أو تستشهد، فهل حددنا مواقعنا على درب التغيير أم اكتفينا في التنافس على رفع الشعار


مواضيع المداد.. الأحدث فالأقدم

الصفحات: 1<78910111213141516>48
ما بعد السنوات العجاف

أما ترى كيف انكفأت الثورة على نفسها فقتلت البقية الباقية من أمانينا؟

عدد القراءات: 268
نشر يوم 2017/11/17
حرر يوم 2017/11/17
ورثاء بعض الأحياء

هو الموت، يغيّب الإنسان المؤمن والكافر، والبرّ والفاجر، والحيّ من بعد استشهاده، والميّت من قبل أن تلفّه ظلمة قبره

عدد القراءات: 343
نشر يوم 2017/11/17
حرر يوم 2010/07/07
يتابعون شؤونك ولا تدري

لا يخفى من الحديث أن المراقبة قائمة إلى حد كبير، ولا نكاد نتكهّن بوجودها فضلا عن أن نعلم بأسبابها وأن نتعامل بجدّ معها

عدد القراءات: 201
نشر يوم 2017/11/17
حرر يوم 2013/08/13
الثورة الشعبية في سورية مثالا ونموذجا

أسلوب التعامل مع الأخطاء في العهد النبوي هو ما نعتبره مصدر فهمنا وتصوراتنا.. إنما لم نجعله أثناء الثورة "منهجا" لسلوكنا

عدد القراءات: 340
نشر يوم 2017/11/16
حرر يوم 2017/11/16
مشروعية مهام الجيش الوطني الحر من مشروعية سيادة الشعب

الاستبداد الذي لم يملك مشروعية ممارسة السلطة منذ نشأته لا يملك مشروعية السلطة التي فرضها بأساليبه الإجرامية على القوات العسكرية

عدد القراءات: 285
نشر يوم 2017/11/16
حرر يوم 2011/11/16
توفي يوم ١٥/ ١١/ ٢٠٠٢م

مصطفى مشهور: الزمن لا يقاس بعمر الأفراد، بل بعمر الدعوات والأمم

عدد القراءات: 232
نشر يوم 2017/11/15
حرر يوم 2002/11/17
المصداقية تحت الاختبار.. باستمرار

مصداقية الإعلام تتأثر بتغير السياسة الإعلامية بسبب تغير الظروف ودرجة الضغوط.. ولكن يبقى أن كل نصر في أي بلد أو قضية هو نصر للجميع

عدد القراءات: 317
نشر يوم 2017/11/14
حرر يوم 2017/11/14
٠،٠٠٠٠٦ من عمر سورية

٤٧ سنة من أصل ٧٥٠ ألف عام من عمر التاريخ

عدد القراءات: 428
نشر يوم 2017/11/13
حرر يوم 2017/11/13
المصدر: كتاب انهيار الغرب (١٩٢٢م) ص ١١٩٣

أوسفالد شبينجلر.. فيلسوف ألماني ومن علماء التاريخ.. توفي ١٩٣٦م

عدد القراءات: 438
نشر يوم 2017/11/13
لا مخرج من الدوامة عبر التبعية لمن يصنعها

التحدي الأكبر المطروح في هذه المرحلة التاريخية هو الخروج من دوامة الهيمنة والتبعية.. رغم المهيمنين ورغم الأتباع الصغار

عدد القراءات: 311
نشر يوم 2017/11/12
حرر يوم 2017/11/12
ثلاثة أسئلة.. دون أجوبة

الحديث عن التفاصيل مهما كان مخلصا وصائبا لا يصل أصلا إلى من يصنع قرار الاقتتال هجوما أو ردا على هجوم

عدد القراءات: 283
نشر يوم 2017/11/11
حرر يوم 2017/11/11
الدول العربية بين أثقال الماضي واستحقاقات الحاضر

ليس الإصلاح هبة من الهبات من جانب السلطة، بل هو في وضعنا التاريخي الراهن "فرصة أخيرة" أمام السلطات

عدد القراءات: 292
نشر يوم 2017/11/11
حرر يوم 2004/04/07
هل يحتاج سلوك بني بلفور إلى بيان؟

لله درّك يا رائد صلاح.. ما خطوت خطوة منذ عرفتك فلسطين وعرفتها، إلا وكانت خطوة نحو تحرير العقول والوجدان على درب تحرير الأرض والإنسان

عدد القراءات: 387
نشر يوم 2017/11/10
حرر يوم 2011/06/30
ولد وولد معه النضال يوم ١٠/ ١١/ ١٩٥٨م

رائد صلاح: إن الثورة السورية هي امتداد للانتفاضة الفلسطينية، وإن الشعبين السوري والفلسطيني يعيشان تحت احتلالين ظالمين

عدد القراءات: 394
نشر يوم 2017/11/10
حرر يوم 2017/11/10
بين التحامل والطعن والنظرة المنهجية المتوازنة واستعادة الثقة بأنفسنا

نحتاج إلى استعادة الثقة بأنفسنا، وتاريخنا، ومصادرنا، ومفكّرينا، وكتابنا، بعد زعزعتها إلى حدّ كبير

عدد القراءات: 270
نشر يوم 2017/11/09
حرر يوم 2004/01/16
ما بين الطموحات والقرارات المتسرعة ومصائر بلدان المنطقة

الاستبداد أم الخبائث، وعدم التخلص منه طوعا، أو إسقاطه كرها، يعني أن المنطقة لن يقر لها قرار، ولن تحقق هدفا كريما

عدد القراءات: 420
نشر يوم 2017/11/08
حرر يوم 2017/11/08
في العالم الغربي.. الظاهرة والأسباب

الظاهرة جزء من أزمة قيم، وخطورتها كامنة في أن نطاق انتشارها يتوسع تدريجيا بينما لا يكاد يوجد ما يشير إلى التوجه نحو حل أزمة القيم نفسها

عدد القراءات: 268
نشر يوم 2017/11/08
حرر يوم 2009/03/12
انتشار الجريمة بين الأطفال والناشئة

أن نستفيد من الإيجابيات عند "الآخر" أمر مطلوب، ولكن أن نستورد أخطر ما يشكو من عواقبه، لمجرّد التقليد، أمر جنوني وبالغ الخطورة

عدد القراءات: 324
نشر يوم 2017/11/08
حرر يوم 2000/03/06
مسار الكوارث المناخية الطبيعية والبشرية

التعامل الدولي مع مخاطر الكوارث المناخية يخضع للاعتبارات المصلحية النفعية على حساب الإنسان ومستقبله

عدد القراءات: 251
نشر يوم 2017/11/07
حرر يوم 1998/11/05
تناقضات المصالح النفعية حول المناخ العالمي

يواجه التعامل مع المناخ العالمي عقبة كأداء نتيجة سيطرة الفكر الأناني المحض وليد فلسفة الواقعية النفعية الغربية

عدد القراءات: 263
نشر يوم 2017/11/07
حرر يوم 2009/12/09
الصفحات: 1<78910111213141516>48

ثورة التغيير في سورية مستمرة

تسجيلات

١٠/ ٩/ ٢٠١٨م: بداية انهيار الهيمنة الإيرانية
٢/ ٩/ ٢٠١٨م: تركيا وإدلب- مشاركة مع فراس أوغلو
٩/ ٧/ ٢٠١٨م: التحركات الإسرائيلية والإيرانية في سورية.. ومستقبل التغيير الثوري

المسجد الأقصى المبارك

ملفات للتحميل

كتاب: مذبحة تحت المجهر
كتاب: تركيا في عهد العدالة والتنمية
كتاب: من أيام الانقلاب في مصر
كتاب: النكبة والمستقبل
كتاب: تحرير المعرفة.. على أمواج الفلسفة
كتاب: البوسنة والهرسك إلى أين؟

في فيسبوك

عدد زوار هذه الإصدارة: 105523