شذرات

 

لن نميز في أي ميدان من الميادين بين إنسان وإنسان وإلا نصير كمن يميزون بين حقوقنا ودمائنا على خلفية عقدية أو مصلحية مادية

 

بدأ خنق مسار الثورة منذ وجد من يشتري وعودا باطلة تتقلص تباعا ويدفع تنازلاتٍ تتفاقم عن حقوق لا يملكها.. وكانت تسمية ذلك "فن التفاوض"

 

يتزعزع الهدف المشروع من التفاوض وتتسارع عجلة التراجع مع تحويل شروط مشروعة مسبقة إلى مطالب للتفاوض

 

الفروق كبيرة بين صناعة الواقع والتسليم، وإرادة الشعب والمراوغة، والمصلحة المتبادلة والخضوع، فكيف اختلطت عند بعضنا تحت عنوان سياسة

 

دون الرؤية والتخطيط والعمل بين يدي الأحداث المأساوية الجارية، تضيع قيمة التذكير بوعد من قبيل سواري كسرى أثناء الهجرة في الرمضاء

 

لا ينتهي الاستبداد بزواله بل باستئصال جذوره فكرا وواقعا من العلاقات والثقافات اليومية في كل مكان وميدان 

 

كل إكراه استبداد مرفوض.. فلا إكراه للناس على سلطة تزعم لنفسها توجها مرجعيا إسلاميا.. أو توجها مرجعيا علمانيا

 

ليس الإسلاميون المصدر الصحيح لتعليم النهج العلماني للعلمانيين، وليس العلمانيون المصدر الصحيح لتعليم النهج الإسلامي للإسلاميين ، أليس كذلك؟


إلى طالبي الاشتراك في النشرة الدورية

أشكر طلباتكم وثقتكم، ولا بد قبل تلبيتها من استكمال برمجة تجديد مداد القلم وحسب الوعد من جانب المبرمج سيتحقق ذلك قريبا إن شاء الله

مفضلة المداد.. لكل موضوع مكانته لدى صاحب الموقع، وهنا مختارات مما له مكانة متميزة

- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -

 

الصفحات: 123>3
المراجعات وعقدة المنشار في المسار التغييري

هل وجد الشعب الثائر قيادات واعية وجماعية وذات كفاءات أو منجزات كبيرة.. ثم خالفها؟

عدد القراءات: 361
نشر يوم 2019/08/27
حرر يوم 2019/08/27
ما الذي يتناقض مع الحرية هدفا إنسانيا ثوريا جامعا؟

تبعات خطيرة نتيجة الرؤية الأنانية الذاتية على حساب الآخر داخل نفق مشترك

عدد القراءات: 804
نشر يوم 2019/04/04
حرر يوم 2019/04/04
البحث عن معايير لتوصيف الإعلام بالإسلامي

الإعلام الإسلامي هو الإعلام بمعايير المهنة الحرفية، والإسلامي بقدر التزامه بمعايير المقاصد الإسلامية

عدد القراءات: 729
نشر يوم 2019/02/02
حرر يوم 2018/10/07
طريق العمل.. لسواري كسرى

علمتنا الهجرة أن موعدنا مع النصر قريب.. قريب.. أليس الصبح بقريب؟

عدد القراءات: 1365
نشر يوم 2018/09/10
حرر يوم 2018/09/10
الطلاق قادم.. بعد حين

التراجع الاستراتيجي مستحيل حاليا.. والتراجع التكتيكي يتكرر منذ فترة ويمكن أن يقع حاليا

عدد القراءات: 972
نشر يوم 2018/08/03
حرر يوم 2018/08/03
متاهة خارج دائرة إحدى الحسنيين

 إنما انطلقت الثورة من تحت أوضاع ملوّثة متحنطة متحجرة من القهر المطلق مقابل موات لا روح فيه

عدد القراءات: 817
نشر يوم 2018/07/15
حرر يوم 2018/07/15
على وقع النكسات في مسارات الثورات التغييرية العربية

هل يمكن الاستفادة في طريق التغيير من غاندي وماو وبوضياف.. دون أن نتحرك مع التنظير

عدد القراءات: 756
نشر يوم 2018/07/05
حرر يوم 2018/07/05
بعد ما سمّي ضربة عسكرية غربية

يوجد ثلّة أفراد موضع الأمل عند أهلهم من السوريين.. وهم المؤهلون للأخذ بزمام المبادرة "معا" بدلا من استمرارهم فيما هم عليه "فرادى"

عدد القراءات: 831
نشر يوم 2018/04/14
حرر يوم 2018/04/14
أزليا.. لا مشروعية للتفريط ولا تبديل للثوابت

الثوابت حقوق تاريخية عريقة وشعبية سكانية وحضارية وقانونية دولية، حقائق ومبادئ وقيم.. ولهذا تسمّى ثوابت

عدد القراءات: 650
نشر يوم 2018/04/05
حرر يوم 2011/11/26
جيل شباب الثورات التغييرية أمام واجب تقويم المسار

هو الخطأ الأكبر على الثورات التغييرية لأن أخطاء عديدة أخرى تتفرع عنه، والأخطر لأنه يسبب تصرفات انتحارية قاتلة

عدد القراءات: 2069
نشر يوم 2018/03/25
حرر يوم 2018/03/25
على طريق التغيير الثوري

الحصار أن نتوهم خيارنا في غدنا محصورا ما بين موت أهلينا دون كفن وقبر أو موت أهلينا في كفن الفساد وقبر الاستبداد وموتنا في مذلّة علنية مكشوفة

عدد القراءات: 824
نشر يوم 2018/03/13
حرر يوم 2018/03/13
المطلوب جيل ثوري حقيقي من الشباب لقيادة المرحلة المقبلة

نحن لا نصلح لصناعة ما تحتاج ثورة شعبية إليه الآن، لتلبية متطلبات المرحلة المقبلة، بعد المرحلة المأساوية الحالية

عدد القراءات: 834
نشر يوم 2018/03/04
حرر يوم 2018/03/04
مفكرون غربيون يحذرون من تراكم الأسباب وتشعبها

هل يمكن في الوقت الحاضر العمل فعلا لصالح تطور "انسيابي" يخدم "دورة الحضارات وتعاقبها"؟

عدد القراءات: 988
نشر يوم 2018/02/28
حرر يوم 2018/02/28
أزمة ذات أبعاد استراتيجية بامتياز

ينطوي جوهر الأزمة بين تركيا والولايات المتحدة الأمريكية على بعد استراتيجي وتحيط به الألغام مما يجعل حلها عسيرا

عدد القراءات: 30022
نشر يوم 2018/01/27
حرر يوم 2018/01/27
بين التزييف للتصفية.. والتأصيل للتحرير

لا يصلح أي تعريف لحق عودة المشردين ما لم يتضمن استعادة الوطن

عدد القراءات: 1337
نشر يوم 2018/01/09
حرر يوم 2011/05/21
مسؤولية المخلصين.. بغض النظر عن السياسيين وعن اليائسين

المخلصون معقد الآمال، وكلما خاب بعضها عايشنا نكسة أخرى، وكلما تحقق بعضها خَطَونا مع قضايانا المصيرية خطوة في الاتجاه الصحيح

عدد القراءات: 693
نشر يوم 2017/12/07
حرر يوم 2017/12/07
مؤامرات خارجية وأنانيات شخصية وضياع إقليمي

لن يخدم أحد قضايا بلادنا إلاّ بمقدار ما ينتزع نفسه من أساليب تمييزها عن بعضها، واستعداء أهلها على بعضهم بعضا

عدد القراءات: 853
نشر يوم 2017/09/18
حرر يوم 1999/02/18
التركيز على همجية العدو وغدر دولي وداعش والقاعدة وما شابه ذلك

ما هكذا يؤتى التعامل مع مسار الثورات الشعبية أيها المخلصون!

عدد القراءات: 1183
نشر يوم 2017/07/31
حرر يوم 2017/07/31
على مفترق طرق تطوير الوسيلة مع تطور المعطيات

التطوير المطلوب أقرب حجما وأسلوبا إلى ما يصلح وصفه بالثورة الذاتية.. ولا يصح أن يكون مجرد رد فعل على مؤثرات خارجية

عدد القراءات: 1385
نشر يوم 2017/07/20
حرر يوم 2014/05/24
الآخر قطعة من الذات الوطنية المشتركة

ثقافة "الآخر والذات" -أي الذات الوطنية المشتركة- أهم عنصر في مفهوم المواطنة على أرض الواقع

عدد القراءات: 1319
نشر يوم 2017/02/19
حرر يوم 2007/02/22
الصفحات: 123>3

٢٢ / ١١ / ١٩٤٦م: استقلال لبنان

١٩ / ١١ / ١٩٣٥م استشهاد القسام

تسجيلات

١١ / ١١ / ٢٠١٩م - المسجد البابري وكشمير
12 / 10/ 2019م عملية "نبع السلام" وأزمات المنطقة
9 /10 / 2019م - تركيا وشرق الفرات
6 /10 / 2019م تجدد المظاهرات الشعبية
19 / 9 / 2019م العلاقات الإيرانية الأمريكية

المسجد الأموي دمشق

المسجد الأموي دمشق ١
المسجد الأموي دمشق ٢
المسجد الأموي دمشق ٤
المسجد الأموي دمشق ٨
المسجد الأموي دمشق ١١
المسجد الأموي دمشق ١٢
المسجد الأموي دمشق ٢٠
المسجد الأموي دمشق ١٦
المسجد الأموي دمشق ٦
المسجد الأموي دمشق ٧
المسجد الأموي دمشق ٩
المسجد الأموي دمشق ١٠

يوم ٢٩ / 10 / ٢٠٠٧ م توفيت هدى عابدين رحمها الله

دراسات في مكتبة المداد (PDF)

دراسة - مكونات الهوية الغربية
دراسة - الإعلام والإعلام الإسلامي
سورية.. تقطيع أوصال شعب ووطن
اليمين المتطرف.. ومسلمو أوروبا
مجموعة العشرين - نحو صناعة القرار الدولي؟

عدد زوار هذه الإصدارة: 178814