أمانة الكلمة

لا تكرّر السؤال هل الصمت أفضل أم الكلام.. اعمل.. وآنذاك يكون الأفضل ما يقتضيه العمل

قال كفى فمن يقبل كلمة الحق هذه الأيام؟ قلت فإن لم تجد من يقولها كيف تجد من يقبلها؟

ما أجمل كلامنا عن الإسلام.. وما أبعد سلوكنا عن كلامنا وواقعنا عن إسلامنا

كلمة النكبة والتخلف عنوان ماضينا ويجب أن تكون كلمات التحرير والنهوض عنوان مستقبلنا

ليست كلمة التفريط بفلسطين كلمة.. بل خيانة لله والمرسلين والعرب والمسلمين والقيم جميعا

لا تقل سأفعل.. افعلْ، لا تقل سأغير.. غيّرْ، لا تقل سنتعاون.. بادر بالتعاون

من يتكلم كثيرا يستصعب العمل القليل، ومن يعمل بجدّ يستحيي من الكلام حول ما يعمل


ليس التنظيم إسلاميا بأفراده وقياداته واسمه وعنوانه، بل عبر خدمة الإنسان والأوطان وفق ثوابت الإسلام من عدالة وحقوق شاملة لجنس الإنسان

التنظيم سيان ما كان مجال عمله، إذا كان يرفع شعار عدم إقصاء الآخر لا ينبغي أن يكون في صفوفه إقصائيون

ليس انتظار نتيجة العدوان على فريق دون فريق استراتيجية ثورية بل انتحارية، إن كانت حصيلة جهل بما تقتضيه الثورة، فليس الجهل في مقام الثورة عذرا مشروعا

القيادة لا تنشأ بأن تدعو الناس ليمشوا وراءك، بل تنشأ عندما تعمل بإخلاص ووعي وبصيرة فيدعوك الناس أن تمشي معهم وأمامهم

اعتمدت الهيمنة الأجنبية وتعتمد دوما على الاستبداد المحلي، التابع علنا أو التابع فعلا الممانع زعما.. ولهذا اشتد التآمر على الربيع العربي

الثورات التغييرية لا تبدأ بقرار ولا تنتهي بقرار، وكل تغيير تاريخي عملية انسيابية من حصيلة التلاقي على إرادة التغيير، فتفضي إليه آجلا أو عاجلا


كلمة: حول قيمة الكلمة وموقعها لدى قائلها وسامعها وكاتبها وقارئها
الصفحات: 1<12
Google Plus Share
Facebook Share

كم من الكلمات ما دقّ  ناقوس الخطر.. وسمعناها وردّدناها حتى داهمَنا الخطر

نشر يوم 2017/03/22
Google Plus Share
Facebook Share

ليت علوم اللغات تشمل علم أدب الكلام

نشر يوم 2017/02/14
Google Plus Share
Facebook Share

ارتقت وسائل الإعلام ارتقاءً مذهلا.. فعلام لا ترتقي رسالته؟

نشر يوم 2017/02/14
Google Plus Share
Facebook Share

 الحق لا يضيع بكلام باطل.. إنما يضيع المتكلم في الدنيا والآخرة

نشر يوم 2017/01/20
Google Plus Share
Facebook Share

دون فكر وهدف وتعبير حسن لا ينفع الكلمة حسن الإخراج

نشر يوم 2017/01/04
Google Plus Share
Facebook Share

يا من تقرأ كلمة خطّها القلم.. هل تسمع نبض القلب فيها؟

نشر يوم 2017/01/04
Google Plus Share
Facebook Share

لا تفكر بسطوة السلطان أيها القلم العنيد.. اذكر الديّان واكتب ما تريد

نشر يوم 2016/11/05
Google Plus Share
Facebook Share

متى يسري واجب الجهر بالحق إن لم يكن يسري وقت انتشار الظلم؟

نشر يوم 2016/11/05
Google Plus Share
Facebook Share

صمت الأشقاء أشدّ وطأة على الشهداء من تواطؤ الأعداء

نشر يوم 2016/11/05
Google Plus Share
Facebook Share

الصمت أولى من قول الباطل.. وليس أولى من الجهر بالحق

نشر يوم 2016/11/05
Google Plus Share
Facebook Share

كيف يفكّر كاتب حي عندما يكتب: قرأت كذا وكذا لفلان رحمه الله

نشر يوم 2016/11/05
Google Plus Share
Facebook Share

ليست كلمة النخبة امتيازا بل مسؤولية، فمن لا يرعاها يفقد انتسابه إلى النخبة

نشر يوم 2016/11/05
Google Plus Share
Facebook Share

أمانة الكلمة جزء من أمانة الانتساب إلى هذا الأمة

نشر يوم 2016/09/24
Google Plus Share
Facebook Share

من الكلام ما يبكي الحجر.. علام لا تبكي قلوبنا؟

نشر يوم 2016/09/24
Google Plus Share
Facebook Share

قوة الكلمة من نبض الإيمان وجمال إيقاعها من نقاء الهدف

نشر يوم 2016/09/24
Google Plus Share
Facebook Share

صدق الكلمة مسؤولية.. وفي قراءتها وسماعها مسؤولية

نشر يوم 2016/09/21
Google Plus Share
Facebook Share

أنت وأنا شريكان في مداد القلم.. أخذا وعطاء

نشر يوم 2016/09/18
Google Plus Share
Facebook Share

مداد القلم يحييك.. ويطلب تحيتك اقتراحا وانتقادا

نشر يوم 2016/09/13
الصفحات: 1<12

تسجيلات

١٢/١ /٢٠١٨م: مستقبل الجغرافيا السياسية في المنطقة
٦/ ١/ ٢٠١٨م: الاحتجاجات في إيران.. وميليشياتها في سورية
٩/ ١٢/ ٢٠١٧م: دعم النظام الرسمي العربي للعملية السياسية في العراق

المسجد الأقصى المبارك

عدد زوار هذه الإصدارة: 39509