أمانة الكلمة

الإعلامي صاحب كلمة حرة صادقة وإلا لم يكن إعلاميا وإن كانت الكلمة مصدر رزقه

قل كلمة الحق كما ينبغي أن تقال.. وليس كما تشتهي أن تقولها

لا تكرّر السؤال هل الصمت أفضل أم الكلام.. اعمل.. وآنذاك يكون الأفضل ما يقتضيه العمل

قال كفى فمن يقبل كلمة الحق هذه الأيام؟ قلت فإن لم تجد من يقولها كيف تجد من يقبلها؟

ما أجمل كلامنا عن الإسلام.. وما أبعد سلوكنا عن كلامنا وواقعنا عن إسلامنا

كلمة النكبة والتخلف عنوان ماضينا ويجب أن تكون كلمات التحرير والنهوض عنوان مستقبلنا

ليست كلمة التفريط بفلسطين كلمة.. بل خيانة لله والمرسلين والعرب والمسلمين والقيم جميعا


إذا عجزنا حقا عن تحقيق الأهداف الثورية الشعبية المشروعة فلا ينبغي أن نكون شركاء في إعطاء مشروعية مزيفة لاغتيالها

ليس التنظيم إسلاميا بأفراده وقياداته واسمه وعنوانه، بل عبر خدمة الإنسان والأوطان وفق ثوابت الإسلام من عدالة وحقوق شاملة لجنس الإنسان

التنظيم سيان ما كان مجال عمله، إذا كان يرفع شعار عدم إقصاء الآخر لا ينبغي أن يكون في صفوفه إقصائيون

ليس انتظار نتيجة العدوان على فريق دون فريق استراتيجية ثورية بل انتحارية، إن كانت حصيلة جهل بما تقتضيه الثورة، فليس الجهل في مقام الثورة عذرا مشروعا

القيادة لا تنشأ بأن تدعو الناس ليمشوا وراءك، بل تنشأ عندما تعمل بإخلاص ووعي وبصيرة فيدعوك الناس أن تمشي معهم وأمامهم

اعتمدت الهيمنة الأجنبية وتعتمد دوما على الاستبداد المحلي، التابع علنا أو التابع فعلا الممانع زعما.. ولهذا اشتد التآمر على الربيع العربي


متابعات: مواضيع تعريف بأسماء ومنظمات ومناسبات مع مواكبة أحداث وأنشطة رياضية وفنية

الصفحات: 123>3
حملة ظالمة تستهدف هامة عالية

هذا الذي عاش من أجله طارق رمضان، ودعا ويدعو إليه، هو المستهدف من خلال استهدافه، والعمل على النيل منه في سمعته ومكانته

عدد القراءات: 1961
نشر يوم 2018/02/20
حرر يوم 2018/02/20
حكاية واقعية من كرنفال بون عام ٢٠١٠م

الكنيسة: لا ينبغي أن يقوم بهذا الدور الخطابي في الاحتفال إلا شخص مسيحي، والمسيحية مختلفة عن الإسلام عبر عقيدة الأقانيم الثلاثة"

عدد القراءات: 103
نشر يوم 2018/02/11
حرر يوم 2010/02/16
على هامش دورة أوليمبية جديدة

النهضة الرياضية مطلوبة، شريطة توجيهها بضوابط القيم وثوابتها، حتّى تكون لها مكانتها من نسيج تكوين الفرد والمجتمع

عدد القراءات: 73
نشر يوم 2018/02/09
حرر يوم 2004/08/14
توفي يوم ٣٠/ ١/ ٢٠١٠م

عز الدين إبراهيم: ننادي بضرورة إيجاد التوازن بين اتجاهات الفكر الإسلامي بحيث نعنى بالجوانب الروحية والعملية معا. فبغير ذلك لا تستقيم النهضة الإسلامية المرتجاة

عدد القراءات: 109
نشر يوم 2018/01/29
حرر يوم 2010/02/26
كيف تتحوّل الأفكار إلى واقع.. وموقع مستقبلنا فيه

المطلوب مشاريع لصناعة المستقبل تكسر العقبات الراهنة فيما بيننا، وبين دولنا وفعاليات المجتمع لدينا ومراكز البحوث داخل أرضنا

عدد القراءات: 133
نشر يوم 2018/01/26
حرر يوم 2000/01/07
النشأة الأولى وطرق العمل والانحياز والبديل

لا ينبغي لجولات الصراع بين الأطراف المهيمنة عالميا، أن تواري التناقض الجذري بين كافة المنتفعين من العولمة الحديثة وكافة المتضررين منها

عدد القراءات: 87
نشر يوم 2018/01/26
حرر يوم 2018/01/26
الاعتقال.. والمحاكمة.. والمشنقة الأمريكية

الحدث بداية تدحرج كرة الفوضى الهدامة في المنطقة، والتي لم تكن الولايات المتحدة الأمريكية تواري أنها تريد نشرها

عدد القراءات: 165
نشر يوم 2017/12/30
حرر يوم 2017/12/30
عندما يلتقي الفكر والعمل في طاقة مبدعة

المفكّر والكاتب والمتحدّث المبدع، الإنساني أفقا، الحضاري رؤية، الوطني عطاء وإخلاصا، والإسلامي العروبي الوسطي منهجا

عدد القراءات: 274
نشر يوم 2017/12/29
حرر يوم 2004/01/01
ولدت عام "وعد بلفور" وتوفيت عام "وعد جنيف"

فدوى طوقان: إن هذه الحياة على قلة إثمارها لم تخل من عنف الكفاح

عدد القراءات: 85
نشر يوم 2017/12/12
حرر يوم 2003/12/14
أوباما نموذجا.. عندما ينال المقاتل جائزة سلام على كلامه

جائزة نوبل تعرضت للتسييس والتغريب.. وهذا ما يلحق ضررا كبيرا بقضايا السلام العالمي، كما يلحق الضرر بالمكانة العالمية للجائزة نفسها

عدد القراءات: 77
نشر يوم 2017/12/06
حرر يوم 2009/10/10
مؤشر على أحد جوانب تأثير الثورات العربية عالميا

عبرت توكل كرمان وإنجازاتها عن شخصية المرأة المسلمة الملتزمة المعاصرة الفاعلة

عدد القراءات: 113
نشر يوم 2017/12/05
حرر يوم 2011/10/15
توفي يوم ٥/ ١٢/ ٢٠١٣م.. من رموز القرن الميلادي العشرين

محطات في حياة مناضل - معركة محلية وخلفية دولية - السجين الأشهر عالميا - جنوب إفريقية بعد مانديلا

عدد القراءات: 117
نشر يوم 2017/12/05
حرر يوم 2008/06/28
على هامش الردود الخاطئة على أخطاء الإخوة في حماس

لا تزال مواقفه في قضية سورية كما في قضية فلسطين إلى اليوم تستدعي الإشادة كمواقف الباحث الفلسطيني إبراهيم حمامي وشيخ المجاهدين رائد صلاح

عدد القراءات: 352
نشر يوم 2017/11/22
حرر يوم 1999/11/22
توفي يوم ١٥/ ١١/ ٢٠٠٢م

مصطفى مشهور: الزمن لا يقاس بعمر الأفراد، بل بعمر الدعوات والأمم

عدد القراءات: 86
نشر يوم 2017/11/15
حرر يوم 2002/11/17
هل يحتاج سلوك بني بلفور إلى بيان؟

لله درّك يا رائد صلاح.. ما خطوت خطوة منذ عرفتك فلسطين وعرفتها، إلا وكانت خطوة نحو تحرير العقول والوجدان على درب تحرير الأرض والإنسان

عدد القراءات: 141
نشر يوم 2017/11/10
حرر يوم 2011/06/30
ولد وولد معه النضال يوم ١٠/ ١١/ ١٩٥٨م

رائد صلاح: إن الثورة السورية هي امتداد للانتفاضة الفلسطينية، وإن الشعبين السوري والفلسطيني يعيشان تحت احتلالين ظالمين

عدد القراءات: 183
نشر يوم 2017/11/10
حرر يوم 2017/11/10
المخابرات الأمريكية الأخطر في الماضي والأنشط في المستقبل

تكشف الشكاوى عن أهمية نشاطات الوكالة خارج الحدود كما تشير بصورة غير مباشرة إلى أكثر من إخفاق أصاب نشاطاتها تلك

عدد القراءات: 156
نشر يوم 2017/11/05
حرر يوم 2001/07/06
مأساة فرد.. نموذجا لمأساة أمة

علي مراد: ما هو قدري ومقداره أمام نقطة واحدة من الدماء الطاهرة التي روت أرض فلسطين والعراق، والتي أنبتت أملا وضياء ينير للأجيال القادمة الحياة في عزة وكرامة

عدد القراءات: 144
نشر يوم 2017/10/28
حرر يوم 2003/08/02
٢٢ / ١٠ / ٢٠٠٤م

يُرجى لاتحاد علماء المسلمين بناء الجسور بين أعضاء الجسد الإسلاميّ الممزّق وفتح نوافذ الحوار داخل العالم الإسلامي وعلى المستوى العالمي

عدد القراءات: 111
نشر يوم 2017/10/22
حرر يوم 2004/10/22
عملاق في عالم الأقزام

كان علي عزت بيجوفيتش منعطفا لا يستهان بشأنه ومفعوله وأبعاده في تاريخ المسلمين وفي تاريخ البشرية

عدد القراءات: 175
نشر يوم 2017/10/19
حرر يوم 2003/10/21
الصفحات: 123>3

تسجيلات

١٢/ ٢/ ٢٠١٨م: حول "خلط الأوراق" في سورية
٣٠/ ١٢/ ٢٠١٨م: بين إخفاق سوتشي ومسار غصن الزيتون
١٢/١ /٢٠١٨م: مستقبل الجغرافيا السياسية في المنطقة

الدور الروسي في سورية.. في مداد القلم

ملفات للتحميل

الحركات الإسلامية بعد الربيع العربي
جيل النهوض الحضاري
حوار مع مسؤولين في الغوطة الشرقية
كلمة ألقيت في طهران/ إيران

وقفة مع قتل الأطفال في مدارس أمريكية

أن نستفيد من الإيجابيات عند "الآخر" أمر مطلوب، ولكن أن نستورد أخطر ما يشكو من عواقبه، لمجرّد التقليد، أمر جنوني وبالغ الخطورة

عدد زوار هذه الإصدارة: 75351