أمانة الكلمة

لا تكرّر السؤال هل الصمت أفضل أم الكلام.. اعمل.. وآنذاك يكون الأفضل ما يقتضيه العمل

قال كفى فمن يقبل كلمة الحق هذه الأيام؟ قلت فإن لم تجد من يقولها كيف تجد من يقبلها؟

ما أجمل كلامنا عن الإسلام.. وما أبعد سلوكنا عن كلامنا وواقعنا عن إسلامنا

كلمة النكبة والتخلف عنوان ماضينا ويجب أن تكون كلمات التحرير والنهوض عنوان مستقبلنا

ليست كلمة التفريط بفلسطين كلمة.. بل خيانة لله والمرسلين والعرب والمسلمين والقيم جميعا

لا تقل سأفعل.. افعلْ، لا تقل سأغير.. غيّرْ، لا تقل سنتعاون.. بادر بالتعاون

من يتكلم كثيرا يستصعب العمل القليل، ومن يعمل بجدّ يستحيي من الكلام حول ما يعمل


ليس التنظيم إسلاميا بأفراده وقياداته واسمه وعنوانه، بل عبر خدمة الإنسان والأوطان وفق ثوابت الإسلام من عدالة وحقوق شاملة لجنس الإنسان

التنظيم سيان ما كان مجال عمله، إذا كان يرفع شعار عدم إقصاء الآخر لا ينبغي أن يكون في صفوفه إقصائيون

ليس انتظار نتيجة العدوان على فريق دون فريق استراتيجية ثورية بل انتحارية، إن كانت حصيلة جهل بما تقتضيه الثورة، فليس الجهل في مقام الثورة عذرا مشروعا

القيادة لا تنشأ بأن تدعو الناس ليمشوا وراءك، بل تنشأ عندما تعمل بإخلاص ووعي وبصيرة فيدعوك الناس أن تمشي معهم وأمامهم

اعتمدت الهيمنة الأجنبية وتعتمد دوما على الاستبداد المحلي، التابع علنا أو التابع فعلا الممانع زعما.. ولهذا اشتد التآمر على الربيع العربي

الثورات التغييرية لا تبدأ بقرار ولا تنتهي بقرار، وكل تغيير تاريخي عملية انسيابية من حصيلة التلاقي على إرادة التغيير، فتفضي إليه آجلا أو عاجلا


التغيير: حول مسارات التغيير والنهوض على درب جماعي حضاري ومتطلباته

الصفحات: 1<123

لن يستطيع أي "فريق" صناعة المستقبل بمعزل عن شريكه في الوطن

عدد القراءات: 572
نشر يوم 2015/05/08
حرر يوم 2015/05/04
لا نصر للثورة دون قيادة جماعية

إن وجود قيادة ثورية فعالة يتطلب رؤية استراتيجية شاملة، بمنطلقات قويمة وأهداف واضحة ومخططات مدروسة وآليات مناسبة

عدد القراءات: 757
نشر يوم 2015/04/18
حرر يوم 2015/04/14
كيلا تراوح الثورات الشعبية مكانها

القيادات التي تعتذر بضرورات المرحلة وقلة الكفاءات للعمل المؤسساتي، هي أشد عجزا عن بلوغ الأهداف الكبيرة دون عمل مؤسساتي

عدد القراءات: 686
نشر يوم 2015/04/14
حرر يوم 2015/04/11
مواصفاتها والمسؤولون عن وضعها

الآن.. يحمل المخططون والمفكرون والسياسيون والمنظرون مسؤولية كبرى بجميع المعايير، أن يقدموا ما لديهم من أجل استراتيجية ثورة التغيير الشعبية في سورية

عدد القراءات: 632
نشر يوم 2015/03/24
حرر يوم 2015/03/21
مدخل إلى تجديد سياسي ثوري في سورية الثائرة وأخواتها

من يعجز عن تجاوز العقبات مسؤول عن الإخفاق، فيجب أن يطور نفسه وعمله أو يدعم هو البحث عن بديل أفضل

عدد القراءات: 654
نشر يوم 2015/02/17
حرر يوم 2015/02/14
مثال الغوطة ودمشق

بين يدي صناعة المستقبل من هو "داخل الثورة" ومن هو "خارج الثورة".. ولا يصح أي تقسيم آخر في الانتساب إلى ثورة شعب سورية..

عدد القراءات: 630
نشر يوم 2015/02/12
حرر يوم 2015/02/11
صناعة الإنسان المؤهل لصناعة التغيير

هل تشهد اللحظة الآنية من مسار الثورات على عتبات التغيير، بوادر صناعة الإنسان المؤهل للانتقال من العتبات إلى الخطوات الأولى للتغيير؟

عدد القراءات: 549
نشر يوم 2015/01/15
حرر يوم 2014/12/06
خطورة فوضى المصطلحات وغياب من يواجهها

نحتاج إلى تحديد مضمون آخر، جديد أو متطور.. لتعريف الثورة، ومضامين ما نتداوله الآن من مصطلحات ترتبط بها

عدد القراءات: 576
نشر يوم 2014/12/23
حرر يوم 2014/06/10
ثقافة النهوض بين الإرث المعرفي الذاتي والحضارة الغربية

إن "الإنسان" هو الذي يتعامل مع شروط تحقيق الإنجازات العلمية والتقنية، يطورها هو فتتطور حياته، ويوظفها هو كي يستخدمها، ولا يدعها تتحكم هي في تطوره فتستخدمه

عدد القراءات: 588
نشر يوم 2014/12/04
حرر يوم 2014/12/04
تقويض استبداد لفظه التاريخ

شهدنا بذور صناعة الإنسان القادر بإذن الله على متابعة مسار التغيير التاريخي لا سيما في أرض الشام، المنار الحضاري التاريخي منذ قرون وقرون

عدد القراءات: 664
نشر يوم 2014/11/05
حرر يوم 2014/05/28
لن يوجد عالم علامة ولا زعيم تاريخي ولا تنظيم جامع شامل

هل يتحول جيل الثورة إلى جيل المستقبل، وينفض عن نفسه الموروث من حقبة القحط في الماضي القريب؟.. 

عدد القراءات: 593
نشر يوم 2014/06/12
الصفحات: 1<123

تسجيلات

١٢/١ /٢٠١٨م: مستقبل الجغرافيا السياسية في المنطقة
٦/ ١/ ٢٠١٨م: الاحتجاجات في إيران.. وميليشياتها في سورية
٩/ ١٢/ ٢٠١٧م: دعم النظام الرسمي العربي للعملية السياسية في العراق

المسجد الأقصى المبارك

عدد زوار هذه الإصدارة: 39509