أمانة الكلمة

كيف يستحيي عن الجهر بالحق من يسمع الجهر بالباطل دون حياء؟

الكلمات مطايا، ولكن إلى أين؟ أمسك زمامها وإلا قادتك إلى حيث لا تدري

كم من الكلمات ما دقّ  ناقوس الخطر.. وسمعناها وردّدناها حتى داهمَنا الخطر

ليت علوم اللغات تشمل علم أدب الكلام

ارتقت وسائل الإعلام ارتقاءً مذهلا.. فعلام لا ترتقي رسالته؟

 الحق لا يضيع بكلام باطل.. إنما يضيع المتكلم في الدنيا والآخرة


بعض المحتويات الأحدث تحميلا في مداد القلم.. والمزيد في (الرئيسية) وباب (ما قل ودل) و(مكتبة المداد)

لا ينفصل المسار التركي عن مسار الربيع العربي

ترتبط سرعة التغيير حتى يبلغ ذروته بالجهود المبذولة.. بصواب منطلقاتها وأساليبها ووسائلها، وبزيادة حجمها من خلال قوى رديفة

عدد القراءات: 86
نشر يوم 2017/03/29
حرر يوم 2017/03/29
هل تحطّم الثورة العربية الأغلال التي تقيّد الجامعة وأنظمتها؟

الثورات الشعبية تتحرر من القيود، وستتحرر من القمع أيضا، أمّا دعم الجامعة لها لو حصل، فمن شأنه أن يحرّر الجامعة من قيودها وأغلالها

عدد القراءات: 74
نشر يوم 2017/03/28
حرر يوم 2011/10/17
صناعة الكفاءات تصنع التغيير

مفعول قيادة تستغل الإمعات أخطر في كثير من الأحيان من أفاعيل العدوّ الهمجي

عدد القراءات: 86
نشر يوم 2017/03/25
حرر يوم 2017/03/09
سؤال من منطلق المعطيات الميدانية المرئية

المعركة الحاسمة مطلوبة ويريد كل مخلص أن تنطلق اليوم وليس غدا، وأن تحقق الهدف الذي انطلقت الثورة الشعبية لتحقيقه، ولكن...

عدد القراءات: 171
نشر يوم 2017/03/23
حرر يوم 2017/03/23
تنبؤات متسرعة وتحذيرات مضلّلة

لم تزعم القوى الدولية ولا حتى من باب الكذب والتضليل أنها تتعهد بدعم انتصار الثورة.. فلا قيمة لمطالبها تجاه الفصائل

عدد القراءات: 588
نشر يوم 2017/03/21
حرر يوم 2017/03/21
من يملأ الثغرة بين وجوب العمل وتحديد آلياته؟

حديثك "تنظيري" يخلو من ذكر آليات العمل، وآليات توحيد الصفوف، وآليات التغيير.. إن قلت لي يجب أن أعمل، فقل لي كيف أعمل

عدد القراءات: 155
نشر يوم 2017/03/18
حرر يوم 2017/03/18
سنة سابعة بين حقبة انحطاط وحقبة حضارية قادمة

التغيير الجذري الشامل هو المطلوب.. لا الترقيع، وسيتحقق.. الشعوب الثائرة تعلم ذلك، والعالم كلّه يعلم ذلك حق العلم..

عدد القراءات: 243
نشر يوم 2017/03/16
حرر يوم 2017/03/16
غوطة دمشق.. هل يكفي الصمود في هذه المرحلة؟

إن فريضة الإعداد الآن لقادم الأيام، لا تقل أهمية عن فريضة الصمود هذه الأيام

عدد القراءات: 211
نشر يوم 2017/03/09
حرر يوم 2017/03/01

تسجيلات

روسيا وبقايا نظام الأسد
العراق ومحيطه العربي
معركة دمشق ٢١/ ٣/ ٢٠١٧م
حول اغتيال زهران علوش
جنيف ٤ وهجوما حمص

اخترت لك

لا تجري المفاوضات الحقيقية مع "بقايا النظام" -ويستحيل بقاؤه- بل هي حول "ما بعده" وتجري مع القوى الدولية المعادية ومع القوى الإقليمية

ذاكرة المداد

في فيسبوك

زوار الإصدارة الخامسة منذ ١٢ /٢٠١٦م: 24973