شذرات

 

لن نميز في أي ميدان من الميادين بين إنسان وإنسان وإلا نصير كمن يميزون بين حقوقنا ودمائنا على خلفية عقدية أو مصلحية مادية

 

بدأ خنق مسار الثورة منذ وجد من يشتري وعودا باطلة تتقلص تباعا ويدفع تنازلاتٍ تتفاقم عن حقوق لا يملكها.. وكانت تسمية ذلك "فن التفاوض"

 

يتزعزع الهدف المشروع من التفاوض وتتسارع عجلة التراجع مع تحويل شروط مشروعة مسبقة إلى مطالب للتفاوض

 

الفروق كبيرة بين صناعة الواقع والتسليم، وإرادة الشعب والمراوغة، والمصلحة المتبادلة والخضوع، فكيف اختلطت عند بعضنا تحت عنوان سياسة

 

دون الرؤية والتخطيط والعمل بين يدي الأحداث المأساوية الجارية، تضيع قيمة التذكير بوعد من قبيل سواري كسرى أثناء الهجرة في الرمضاء

 

لا ينتهي الاستبداد بزواله بل باستئصال جذوره فكرا وواقعا من العلاقات والثقافات اليومية في كل مكان وميدان 

 

كل إكراه استبداد مرفوض.. فلا إكراه للناس على سلطة تزعم لنفسها توجها مرجعيا إسلاميا.. أو توجها مرجعيا علمانيا

 

ليس الإسلاميون المصدر الصحيح لتعليم النهج العلماني للعلمانيين، وليس العلمانيون المصدر الصحيح لتعليم النهج الإسلامي للإسلاميين ، أليس كذلك؟


إلى طالبي الاشتراك في النشرة الدورية

أشكر طلباتكم وثقتكم، ولا بد قبل تلبيتها من استكمال برمجة تجديد مداد القلم وحسب الوعد من جانب المبرمج سيتحقق ذلك قريبا إن شاء الله

كتابات نقدية في موقع مداد القلم

-----------------------------------

 

الصفحات: 1<12345678910>14
على وقع النكسات في مسارات الثورات التغييرية العربية

هل يمكن الاستفادة في طريق التغيير من غاندي وماو وبوضياف.. دون أن نتحرك مع التنظير

عدد القراءات: 944
نشر يوم 2018/07/05
حرر يوم 2018/07/05
البداية بالتحرر الذاتي من أغلال النكبات في الذكرى السنوية للنكبة

يجب أن نتحرر نحن من النكبة ليتحرر العمل لقضية فلسطين من الأغلال الذاتية والخارجية، ورؤية آفاقها الحاضرة والمستقبلية

عدد القراءات: 960
نشر يوم 2018/05/14
حرر يوم 2009/05/16
بين الأسس والأفكار والغياب عن أرض الواقع

انفصام خطير بين إنتاج فكري وتنظيري كبير وبين غياب التخطيط وآليات التطبيق

عدد القراءات: 973
نشر يوم 2018/05/01
حرر يوم 1999/05/08
تمييع الضوابط في مقولة (نهاية عصر الإيديولوجيات)

تغييب طرح الفكر الإسلامي البشري يعني تغييب الصيغ التطبيقية للإسلام نفسه، فالفكر هو الجسر الواصل بين التصورات والمخططات التطبيقية

عدد القراءات: 1282
نشر يوم 2018/04/22
حرر يوم 2014/08/01
محور استهداف منطقة صفقة القرن.. أنظمة وشعوبا

الجولة التالية ضد تركيا جزء من جولة تالية أوسع نطاقا وأبعد مدى للتحرك الدولي من أجل صفقة القرن والمضاد لتحرير الإرادة الشعبية ثوريا

عدد القراءات: 1315
نشر يوم 2018/04/19
حرر يوم 2018/04/19
بعد ما سمّي ضربة عسكرية غربية

يوجد ثلّة أفراد موضع الأمل عند أهلهم من السوريين.. وهم المؤهلون للأخذ بزمام المبادرة "معا" بدلا من استمرارهم فيما هم عليه "فرادى"

عدد القراءات: 989
نشر يوم 2018/04/14
حرر يوم 2018/04/14
جيل شباب الثورات التغييرية أمام واجب تقويم المسار

هو الخطأ الأكبر على الثورات التغييرية لأن أخطاء عديدة أخرى تتفرع عنه، والأخطر لأنه يسبب تصرفات انتحارية قاتلة

عدد القراءات: 2249
نشر يوم 2018/03/25
حرر يوم 2018/03/25
المطلوب جيل ثوري حقيقي من الشباب لقيادة المرحلة المقبلة

نحن لا نصلح لصناعة ما تحتاج ثورة شعبية إليه الآن، لتلبية متطلبات المرحلة المقبلة، بعد المرحلة المأساوية الحالية

عدد القراءات: 1022
نشر يوم 2018/03/04
حرر يوم 2018/03/04
كيف تواكب النخب الأحداث المعاصرة بعقلية الماضي

ليت أصحاب الأقلام ممّن لم يصنعوا ثورة في العقود الماضية.. ليتهم يصنعون ثورة "صغيرة" على أنفسهم ليخرجوا من قوالب ماضٍ لم يعد له وجود؟

عدد القراءات: 1363
نشر يوم 2018/03/01
حرر يوم 2014/03/10
مفكرون غربيون يحذرون من تراكم الأسباب وتشعبها

هل يمكن في الوقت الحاضر العمل فعلا لصالح تطور "انسيابي" يخدم "دورة الحضارات وتعاقبها"؟

عدد القراءات: 1234
نشر يوم 2018/02/28
حرر يوم 2018/02/28
من أجل عطاء أكبر عبر المبادرات والحلول والآليات

الفارق كبير بين مهام مركز يعمل في دولة مستقرة وما يفترض أن تكون عليه مهام مركز يعمل في مرحلة تغييرية لإيجاد دولة مستقرة

عدد القراءات: 1227
نشر يوم 2018/02/07
حرر يوم 2018/01/09
أزمة ذات أبعاد استراتيجية بامتياز

ينطوي جوهر الأزمة بين تركيا والولايات المتحدة الأمريكية على بعد استراتيجي وتحيط به الألغام مما يجعل حلها عسيرا

عدد القراءات: 30280
نشر يوم 2018/01/27
حرر يوم 2018/01/27
الألاعيب السياسية والعسكرية الجديدة لا توقف عجلة التاريخ

لا يمكن أن تنكسر عجلة التاريخ، وتاريخ اليمن شهد بداية التغيير يوم ٢٧/ ١/ ٢٠١١م، ولن تنقطع المسيرة حتى يتحقق هدف التغيير

عدد القراءات: 908
نشر يوم 2018/01/27
حرر يوم 2018/01/27
جميع القوى أمام قرار مصيري

من مصادر قوة ثورة شعب مصر وقياداتها الشعبية (الشبابية) عدم التطلّع المباشر للسلطة، وعدم التطلع إلى تحقيق "مكاسب ذاتية"

عدد القراءات: 732
نشر يوم 2018/01/25
حرر يوم 2011/02/09
ما وراء تركيز التحرك الدولي المضاد على مصر

لا تتخلّى الدول الغربية عن رأس النظام في مصر إلا مرغمة.. رغم مطالبة الجماهير المليونية بسقوط النظام فورا وليس بالتقسيط

عدد القراءات: 740
نشر يوم 2018/01/25
حرر يوم 2011/02/06
قضية الأكراد جزء من قضية تحرير المنطقة بأسرها من هيمنة القوى الدولية

لا مستقبل للأكراد.. ولا مستقبل لأي شعب آخر من شعوب المنطقة من العرب والأتراك والإيرانيين وسواهم، إلا المستقبل المشترك

عدد القراءات: 882
نشر يوم 2018/01/23
حرر يوم 2007/01/13
كيف ندافع عن الإنسان السوري وأهدافه المشروعة

الأولوية إزاء كل لقاء أو تفاوض مع أي جهة دولية.. هو وقف الغزو الأسدي الإيراني الروسي

عدد القراءات: 770
نشر يوم 2018/01/22
حرر يوم 2018/01/22
يستحيل صمود السلطات الاستبدادية أمام شعوب ثائرة

المغزى الأكبر من الحدث التونسي هو استحالة صمود السلطات بين يدي شعوب ثائرة وإن طال نزاع الاستبداد وتتابعت الثورات موجة بعد موجة

عدد القراءات: 845
نشر يوم 2018/01/15
حرر يوم 2010/12/28
حول التعامل الغربي مع الربيع العربي

سقوط الاستبداد المحلي لا يتحقق على الوجه الأمثل إلا مع سقوط ما أنتجه من انحراف في التعامل مع "الاستبداد الدولي"

عدد القراءات: 825
نشر يوم 2018/01/10
حرر يوم 2011/01/28
بين التزييف للتصفية.. والتأصيل للتحرير

لا يصلح أي تعريف لحق عودة المشردين ما لم يتضمن استعادة الوطن

عدد القراءات: 1513
نشر يوم 2018/01/09
حرر يوم 2011/05/21
الصفحات: 1<12345678910>14

حوارات ومشاركات متلفزة

٣٠/ ١/ ٢٠٢٠م: الثورات وصفقة القرن المزعومة
٢١/ ١ / ٢٠٢٠م شمال غرب سورية
١٣ / ١ / ٢٠٢٠: ليبيا في لقاء موسكو
٩ / ١ / ٢٠٢٠م اغتيال سليماني دوافع وتداعيات

المسجد الأموي دمشق

المسجد الأموي دمشق ١
المسجد الأموي دمشق ٢
المسجد الأموي دمشق ٤
المسجد الأموي دمشق ٨
المسجد الأموي دمشق ١١
المسجد الأموي دمشق ١٢
المسجد الأموي دمشق ٢٠
المسجد الأموي دمشق ١٦
المسجد الأموي دمشق ٦
المسجد الأموي دمشق ٧
المسجد الأموي دمشق ٩
المسجد الأموي دمشق ١٠

دراسات في مكتبة المداد (PDF)

دراسة - مكونات الهوية الغربية
دراسة - الإعلام والإعلام الإسلامي
سورية.. تقطيع أوصال شعب ووطن
اليمين المتطرف.. ومسلمو أوروبا
مجموعة العشرين - نحو صناعة القرار الدولي؟

عدد زوار هذه الإصدارة: 207880