أمانة الكلمة

الإعلامي صاحب كلمة حرة صادقة وإلا لم يكن إعلاميا وإن كانت الكلمة مصدر رزقه

قل كلمة الحق كما ينبغي أن تقال.. وليس كما تشتهي أن تقولها

لا تكرّر السؤال هل الصمت أفضل أم الكلام.. اعمل.. وآنذاك يكون الأفضل ما يقتضيه العمل

قال كفى فمن يقبل كلمة الحق هذه الأيام؟ قلت فإن لم تجد من يقولها كيف تجد من يقبلها؟

ما أجمل كلامنا عن الإسلام.. وما أبعد سلوكنا عن كلامنا وواقعنا عن إسلامنا

كلمة النكبة والتخلف عنوان ماضينا ويجب أن تكون كلمات التحرير والنهوض عنوان مستقبلنا

ليست كلمة التفريط بفلسطين كلمة.. بل خيانة لله والمرسلين والعرب والمسلمين والقيم جميعا


إذا عجزنا حقا عن تحقيق الأهداف الثورية الشعبية المشروعة فلا ينبغي أن نكون شركاء في إعطاء مشروعية مزيفة لاغتيالها

ليس التنظيم إسلاميا بأفراده وقياداته واسمه وعنوانه، بل عبر خدمة الإنسان والأوطان وفق ثوابت الإسلام من عدالة وحقوق شاملة لجنس الإنسان

التنظيم سيان ما كان مجال عمله، إذا كان يرفع شعار عدم إقصاء الآخر لا ينبغي أن يكون في صفوفه إقصائيون

ليس انتظار نتيجة العدوان على فريق دون فريق استراتيجية ثورية بل انتحارية، إن كانت حصيلة جهل بما تقتضيه الثورة، فليس الجهل في مقام الثورة عذرا مشروعا

القيادة لا تنشأ بأن تدعو الناس ليمشوا وراءك، بل تنشأ عندما تعمل بإخلاص ووعي وبصيرة فيدعوك الناس أن تمشي معهم وأمامهم

اعتمدت الهيمنة الأجنبية وتعتمد دوما على الاستبداد المحلي، التابع علنا أو التابع فعلا الممانع زعما.. ولهذا اشتد التآمر على الربيع العربي


مقالات وخواطر: مقالات وتحليلات ومواقف يجمعها هذا القسم حسب صياغة المواضيع

الصفحات: 1<6789101112131415>27
دلالات مضيئة خلف ظلال قاتمة

شرف الانتساب إلى الثورة الشعبية لا يتحقق عبر ما أصنعه كي "أنتصر"، بل ما أصنعه لتنتصر الثورة، بجميع أطيافها

عدد القراءات: 381
نشر يوم 2017/04/26
حرر يوم 2014/03/22
الشرط الثاني للعمل من أجل إنقاذ سورية وثورتها

أصبحنا نصنع بأنفسنا "الضباب" الذي يحول دون أي رؤية قريبة لواقعنا أو استشرافية بعيدة لأهدافنا

عدد القراءات: 305
نشر يوم 2017/04/25
حرر يوم 2017/04/25
مع وقفة تقدير لجهود الجمعية السورية للصحة النفسية

نحتاج إلى رؤى ومشاريع وأنشطة مدروسة وفعالة، لعلاج مجتمعنا علاجا ذاتيا، مما توارثناه من حقبة الاستبداد ولم نتخلص منه

عدد القراءات: 357
نشر يوم 2017/04/23
حرر يوم 2017/04/09
في مرحلة صناعة وضع جديد بمشاركتنا أو دونها

الوضع الجديد القادم حتما، طال الوقت أو قصر، ستستقر معالمه وفق نتائج صراع إرادات القوى العاملة من أجل صناعة هذه المعالم

عدد القراءات: 1278
نشر يوم 2017/04/21
حرر يوم 2017/04/21
هل نقوم بما علينا ونحن نطالب العلماء أن يقوموا بما عليهم

المطلوب من العلماء كبير وجليل، ولكن المطلوب من كل فرد منا أيضا كبير وجليل ما دام يرتبط بميدان اختصاصه وقدراته

عدد القراءات: 440
نشر يوم 2017/04/20
حرر يوم 2017/04/20
يوم الجلاء أكبر من مناسبة عابرة في الرؤية الثورية

تحرير الإنسان يشمل تحرير العلاقات الإنسانية والاجتماعية المشتركة من الإكراه، وتحرير الأوطان يشمل تحرير الهوية الجماعية من التمزيق

عدد القراءات: 372
نشر يوم 2017/04/16
حرر يوم 2014/04/18
بين الإفراط والتفريط في الاعتراض والتأييد

الشعب في تركيا سيد قراره، ولا ينبغي أن يصل الاعتراض الخارجي إلى درجة "الخصومة" ولا التأييد إلى درجة "المبالغة والتسليم"

عدد القراءات: 385
نشر يوم 2017/04/16
حرر يوم 2017/04/16
أرضية العلاقات الدولية.. مؤشرات جديدة.. القرار الثوري

السقوط خطير وقريب.. والبديل هو الانطلاق من الأولوية لمصلحة الشعب ومرجعية إرادته، وهو سيد الثورة وجميع من ينتسب إليها

عدد القراءات: 621
نشر يوم 2017/04/14
حرر يوم 2017/04/14
انتظار ما يجري في أروقتهم السياسية وغير السياسية

لا تزال هاماتنا فيما نحسبه "أبراجنا العاجية" دون مستوى هامات الشعوب وصمودها وعطاءاتها

عدد القراءات: 603
نشر يوم 2017/04/12
حرر يوم 2017/04/12
الربيع العربي بداية تحول تاريخي لا رجعة عنه رغم العقبات والنكسات

للاستطلاع منهجيته وقواعده وأصوله، أما استخدامه لعملية تضليل محض، فلا يختلف عن استخدام أساليب التضليل الأخرى

عدد القراءات: 302
نشر يوم 2017/04/11
حرر يوم 2014/04/07
النصر وحده يوقف دوامة الجراح بعد الجراح

الحرب بسلاح المعاناة الإنسانية هي الأشد خطورة، ويستخدمها أشقياء الاستبداد الفاسد وأعوانه الهمجيون مثله

عدد القراءات: 368
نشر يوم 2017/04/11
حرر يوم 2014/04/11
بين جولة عسكرية ومعركة حضارية

ليست المعركة الحقيقية "جولة عسكرية" في العراق، وإنّما هي معركة شاملة على كل صعيد، ويجب أن نخوضها على كل صعيد

عدد القراءات: 318
نشر يوم 2017/04/11
حرر يوم 2003/04/09
هل نصبح "قوة لها شأنها" للتأثير على اتجاه الريح عالميا

يتطلب الخوض في ساحة العلاقات الدولية المتشابكة في عالمنا المعاصر، الارتفاع ذاتيا إلى مستوى اكتساب مواصفات "قوة لها شأنها"

عدد القراءات: 384
نشر يوم 2017/04/10
حرر يوم 2017/04/10
الأهداف الدولية والإقليمية وفي مواجهة الثورة في سورية

التحول الأمريكي في قضية سورية لا يكون دون دعم غير مشروط للثوار ولا يتحقق بضربة عسكرية محدودة بأهداف ذاتية

عدد القراءات: 371
نشر يوم 2017/04/07
حرر يوم 2017/04/07
ما أخطر أن نستغني بالكلام عن العمل

لنذكر أن بين أيدينا في عالم الواقع وطنا وشعبا وقضايا عديدة، ونحتاج إلى كل لحظة وكلمة وطاقة وعمل

عدد القراءات: 321
نشر يوم 2017/04/05
حرر يوم 2014/04/08
عندما يعبر العجز عن نفسه بممارسات جنونية

جنّ جنونه وجنون أسياده وهم يرون كيف يقضي الثوار خلال أيام معدودات على ما حاولوا هم إنجازه من قبل في شهور عدّة

عدد القراءات: 425
نشر يوم 2017/04/04
حرر يوم 2017/04/04
هل نبحث عن طريق نتلاقى عليه؟

الانطلاق من القواسم المشتركة والبناء عليها هو المعيار الأول للإخلاص والجدية وصواب الفكر والطرح والتحرك

عدد القراءات: 370
نشر يوم 2017/04/02
حرر يوم 2017/04/02
ميدان التحرير: رغم العقبات سيتحقق التغيير الجذري على أيدي جيل الثورة

ثورة مصر جسدت الطاقة الحضارية الكامنة في جيل المستقبل، ومهما راوغ الاستبداد المحلي والدولي سيتحقق التغيير

عدد القراءات: 339
نشر يوم 2017/04/01
حرر يوم 2011/03/08
استكمال المهام الآنية بمهام تؤسس للغد وما بعد الغد

الاحتياجات الإعلامية كبيرة.. خلال مسار الثورة والتغيير، ومستقبلا في خدمة أهداف الشعب والوطن

عدد القراءات: 366
نشر يوم 2017/03/31
حرر يوم 2014/05/13
الإصلاح المزعوم في سورية.. سرعة السلحفاة وتلوّن الحرباء ومكر الرقطاء

لكلّ انتصار ثمن.. مهما بلغ فهو أقلّ ممّا دفعه شعب سورية من قبل على امتداد نصف قرن من الاستبداد والقهر والقمع والفساد

عدد القراءات: 346
نشر يوم 2017/03/31
حرر يوم 2011/03/31
الصفحات: 1<6789101112131415>27

تسجيلات

١٢/ ٢/ ٢٠١٨م: حول "خلط الأوراق" في سورية
٣٠/ ١٢/ ٢٠١٨م: بين إخفاق سوتشي ومسار غصن الزيتون
١٢/١ /٢٠١٨م: مستقبل الجغرافيا السياسية في المنطقة

الدور الروسي في سورية.. في مداد القلم

ملفات للتحميل

الحركات الإسلامية بعد الربيع العربي
جيل النهوض الحضاري
حوار مع مسؤولين في الغوطة الشرقية
كلمة ألقيت في طهران/ إيران

وقفة مع قتل الأطفال في مدارس أمريكية

أن نستفيد من الإيجابيات عند "الآخر" أمر مطلوب، ولكن أن نستورد أخطر ما يشكو من عواقبه، لمجرّد التقليد، أمر جنوني وبالغ الخطورة

عدد زوار هذه الإصدارة: 75351