كلمات وشذرات

يقول متخصصون: إما شرعية عبر انتخابات بشروطها، أو شرعية "القبول" بإنجازاتك، ومن دون ذلك: من أنت؟

كل من لا ينضوي تحت راية "تحرير إرادة الشعب" لا ينتسب إلى الثورة، سواء كان من أهل البلد أم ممن تحركوا لنصرتهم

راية تحرير إرادة الشعب هي الراية الثورية الجامعة الملزمة.. في نطاق كل قطر ثائر

في الثورة الشعب الثائر هو الأهم من أي طرف من الأطراف السياسية والفصائلية وغيرها

الثورة هي "الأكبر" من جميع التشكيلات الثورية مع بعضها بعضا.. سيان من تضم وأي راية ترفع

لا ينبغي الخلط بين خدمة الثورة وهي خدمة مشكورة.. وفرض السيادة على الثورة وهذا سلوك مرفوض

لا ينهي الثورات عدو دولي إذا التقى الثوار على العمل لها.. وتنتهي إن افترقوا وتراجعوا.. ولو غاب العدو الدولي

لا تحتاج الثورات إلى ساسة وارثين لخنوع ما قبل الثورات، بل إلى ساسة مبدعين على مستوى إبداع شعوب صنعت الثورات

الثورات جذوة تغيير، تتحول عبر حقبة من الزمن.. إلى أنوار كاشفة للحق ونيران حارقة للتضليل، ودواء يعالج الأوبئة

ما أكثر من يعرف كلمة الحق وما أقل من يعرف ثمنها ويجهر بها

الجهر بالحق واجب كفائي فهل ننجو من الإثم إن بقي الأداء دون حدّ الكفاية؟

لكلمة الحق درجات.. أدناها التواصي بالحق والصبر وأعلاها مرتبة سيد الشهداء


 

معذرة لرواد مداد القلم في حال ظهور بعض الخلل في ترتيب المواضيع ومشاهدتها، فالموقع يشهد بعض التطوير الفني ومن حيث المحتوى دون أن تنقطع إضافة الجديد إليه

 

مقالات وتحليلات: مقالات وتحليلات يجمعها هذا القسم حسب صياغة مواضيع مداد القلم

 

الصفحات: 1<6789101112131415>18
والإرهاب والاستبداد المحلي والدولي توأمان لا يفترقان

براءة الإسلام من الإرهاب بمعناه الشائع، وبراءة العدالة من التعامل الدولي مع الإرهاب، وبراءة الثورة في سورية من التصنيف الدولي للفصائل، وأهمية التعامل الواعي مع السياسات التركية

عدد القراءات: 727
نشر يوم 2017/01/26
حرر يوم 2017/01/10
بين الممكن وغير الممكن في تهديدات ترامب

الانكفاء الذاتي لم يعد ممكنا في عصر العولمة إذا ما أرادت واشنطون الحفاظ على مواقع "هيمنتها" الاستغلالية عالميا

عدد القراءات: 563
نشر يوم 2017/01/26
حرر يوم 2017/01/22
القاعدة الشعبية بانتظار ظهور قيادات جديدة

كثير من الظواهر ذات الصلة بالغزو الحضاري أو الانهيار الذاتي حضاريا، مرتبط ارتباطا وثيقا بعنصر المناعة الذاتية، سلبا وإيجابا

عدد القراءات: 407
نشر يوم 2017/01/25
حرر يوم 2014/04/09
هل نتولّى خانعين أم نتابع الطريق؟

إن الله لا يغير مسار التغيير عبر ثورة شعبية، انطلقت بفضله على مسار التحرر والكرامة، إلى مسار ينذر بإطالة طريقها أضعافا مضاعفة.. إلا عندما نغير نحن ما بأنفسنا إلى الأسوأ

عدد القراءات: 389
نشر يوم 2017/01/25
حرر يوم 2014/02/26

نعايش مفصلا من مفاصل سجل التاريخ.. ممّا يستدعي أن نستوعب دروس الثورات الشعبية، وما تلقيه من أعباء جسام ومهامّ عظام على جيلنا.. والأجيال التالية من بعدنا

عدد القراءات: 506
نشر يوم 2017/01/24
حرر يوم 2011/01/31
بين تعثر التغيير السريع وحتمية الاستمرارية

لا نقول كيف نسير على الطريق "بعد" الثورات، بل كيف ندخل بوابة فتحتْها ولا تزال تفتحها باتجاه هدف بعيد، فالربيع العربي بوابة نحو المستقبل غدا

عدد القراءات: 414
نشر يوم 2017/01/17
حرر يوم 2014/01/25
التعصب يغتال الثورة باغتيال التخصص والتكامل فيها

الثورة تملك الجميع، فمن يتجاوز تعصبا مقتضيات التخصص والتكامل وهي من شروط النصر في الثورة، يوجه ضربات فتنة تعصبه المقيت وأنانيته الفردية للثورة ومستقبلها وشعبها

عدد القراءات: 449
نشر يوم 2017/01/16
حرر يوم 2016/09/24
من الواجبات الشخصية عبر حياة المرء من مهده إلى لحده

"مستوى المعرفة الفردية" و"مستوى الوعي السياسي" هما الجناحان الرافعان لمستوى "اكتساب المهارات التخصصية" وأدائها في مكونات المجتمع الأهلي/ المدني على كل صعيد

عدد القراءات: 447
نشر يوم 2017/01/15
حرر يوم 2016/09/10
مخاطر تغييب "الإنسان الواعي الفاعل" في مختلف الميادين

لا يكفي مجرد وجود عمل مدني مكثف، لتأهيل الإنسان لصناعة مواطن يعي ما يحقق مصالحه وكيف يوظف صوته الانتخابي على هذا الصعيد

عدد القراءات: 488
نشر يوم 2017/01/15
حرر يوم 2016/11/10
العمل الأهلي / المدني جوهر العمل الطويل الأمد للنهوض

أول خطوة على طريق أي تغيير كبير تكمن في "القليل من العمل المشترك" والتركيز على تنميته، وتجاوز ما يستدعي الاختلاف والتفرقة

عدد القراءات: 398
نشر يوم 2017/01/14
حرر يوم 2016/08/15
منعطفات سلبية وإيجابية في مسار الثورة في سورية

داريا شاهد على استمرارية العطاء الشعبي حتى النصر، والتحرك التركي على مستوى جرابلس له ما بعده

عدد القراءات: 480
نشر يوم 2017/01/14
حرر يوم 2016/08/27
نرثي أطفالنا ونحن الأحق بالرثاء في ثورة سورية الشعبية

حمزة.. وإيلان.. وعمران.. وأقرانهم من الصغار والكبار لا يقدمون أنفسهم لنا ليكونوا "قرابين" نصنع منها أوتارا نعزف عليها ألحان الشكوى

عدد القراءات: 400
نشر يوم 2017/01/14
حرر يوم 2016/08/21
لا يتحقق النصر عبر ردود الأفعال على أفعال عدو

الشرط الأساسي هو العودة إلى ما بدأ به مسار الثورات الشعبية قبل تشعبه نتيجة تعدد الرايات وتعصب أصحابها

عدد القراءات: 378
نشر يوم 2017/01/13
حرر يوم 2016/07/30
التحرير من استبداد محلي ودولي

لم يتركوا في حرب المصطلحات شيئا إلا واستخدموه لتشويه حقيقة الثورة الشعبية في سورية، وهي ثورة من أجل الكرامة والحرية والعدالة والأمن، ونضيف: ومن أجل "الاستقلال" و"السيادة" أيضا

عدد القراءات: 416
نشر يوم 2017/01/13
حرر يوم 2016/08/06
وليدة أحداث القرن الميلادي العشرين الماضي وسياساته

جميع المؤشرات ذات العلاقة بمشكلة اللجوء وصناعتها عبر الحروب والنزاعات والاستبداد والاضطهاد والفساد، تؤكد أنها مشكلة إنسانية ستتفاقم ما دام التعامل الدولي معها يشعل أوارها

عدد القراءات: 377
نشر يوم 2017/01/13
حرر يوم 2016/09/08
سياسة الحدود المفتوحة مستمرة رغم إجراءات متشددة

تحتاج ألمانيا إلى "المهاجرين" إليها من جيل الشبيبة، لا سيما أصحاب الكفاءات والمهارات المهنية، ولم يعد يوجد خلاف كبير بصدد وصف ألمانيا أنها "بلد هجرة"

عدد القراءات: 339
نشر يوم 2017/01/13
حرر يوم 2016/11/21
وعينا السياسي رهن بضبط مفاهيمنا السياسية

يجب أن يظهر في مواقفنا السياسية وكتاباتنا الفكرية والإعلامية أننا نرفض استمرار ارتهان المجتمع الدولي والشرعية الدولية لشرعة الغاب

عدد القراءات: 354
نشر يوم 2017/01/12
حرر يوم 2016/10/01
نظرة في تعبير اصطلاحي على خلفية أهداف ثورية

لم ترد عبارة "أهل الحل والعقد" في نص قرآني أو نبوي، بل اجتهد العلماء بصددها، فبين أيدينا اجتهاد، أما الوسيلة لتطبيقه فهي عنصر مرتبط بتبدل المكان والزمان والظروف

عدد القراءات: 444
نشر يوم 2017/01/11
حرر يوم 2014/01/28
شركاء في عداء الإنسان

حلقة إرهابية مفرغة مفزعة، يتقن المشاركون فيها أدوارهم الرهيبة في تحريك عجلتها، لتدور وتدور مع زئير وعويل على ضحايا شعوبهم ومع الاستهزاء بضحايا شعوب أخرى

عدد القراءات: 351
نشر يوم 2017/01/10
حرر يوم 2016/07/16
حصيلة ما يمكن صنعه كبيرة وكافية للتغيير

ليس عنصر التعامل مع القوى الدولية والإقليمية أمرا "جانبيا" ولا ينبغي الاستهانة به، إنما لا ينبغي أيضا أن يصل بنا مسار الثورة إلى "اغتيال أنفسنا والثورة" عبر منطق: لا نستطيع أن نفعل شيئا!

عدد القراءات: 386
نشر يوم 2017/01/10
حرر يوم 2016/06/04
الصفحات: 1<6789101112131415>18

دراسات في مكتبة المداد (PDF)

سورية.. تقطيع أوصال شعب ووطن
اليمين المتطرف.. ومسلمو أوروبا
مجموعة العشرين - نحو صناعة القرار الدولي؟
الوجود الإسلامي في ألمانيا عبر القرن ٢٠م
الاندماج الثقافي للجاليات الإسلامية في الغرب
الخلفية الطائفية للسلطة الأسدية
حصاد المشروع الإيراني ما بعد الأسد
الثورات العربية والمواقف الأوروبية
الدولة الفلسطينية

شموع وسط الظلام


عبد الخالق فاروق - خبير اقتصادي - عشرون كتابا في اختصاصه - حائز على جائزتين رسميتين في مصر - اعتقل بسبب كتاب جديد يكشف أكاذيب النظام العسكري الاستبدادي في المجال الاقتصادي

مشاهدة 773

تسجيلات

١/ ١١/ ٢٠١٨م: حول الديمقراطية.. والعرب
٢١/٩/٢٠١٨م: الغرب والاستبداد في بلادنا
١٠/ ٩/ ٢٠١٨م: بداية انهيار الهيمنة الإيرانية

عدد زوار هذه الإصدارة: 114415