أمانة الكلمة

لكلمة الحق درجات.. أدناها التواصي بالحق والصبر وأعلاها مرتبة سيد الشهداء

الجهر بالحق واجب كفائي فهل ننجو من الإثم إن بقي الأداء دون حدّ الكفاية؟

ما أكثر من يعرف كلمة الحق وما أقل من يعرف ثمنها ويجهر بها

بقدر صدقنا قولا وعملا بشأن المقاومة، يتسارع العدّ العكسي لعصر النكبات

أغمض عينيك واطوِ مسافة الخلاف بيننا وستسمع ما أقول وإن لم تقرأه مكتوبا

قد يرقى جزاء كلمة الحق في وجه سلطان جائر إلى مرتبة سيد الشهداء

لا يرتفع صوت متبجحا بالباطل إلا عندما يغيب الجهر بكلمة الحق


لا ينبغي الخلط بين خدمة الثورة وهي خدمة مشكورة.. وفرض السيادة على الثورة وهذا سلوك مرفوض

الثورة هي "الأكبر" من جميع التشكيلات الثورية مع بعضها بعضا.. سيان من تضم وأي راية ترفع

في الثورة الشعب الثائر هو الأهم من أي طرف من الأطراف السياسية والفصائلية وغيرها

راية تحرير إرادة الشعب هي الراية الثورية الجامعة الملزمة.. في نطاق كل قطر ثائر

كل من لا ينضوي تحت راية "تحرير إرادة الشعب" لا ينتسب إلى الثورة، سواء كان من أهل البلد أم ممن تحركوا لنصرتهم

الثورات جذوة تغيير، تتحول عبر حقبة من الزمن.. إلى أنوار كاشفة للحق ونيران حارقة للتضليل، ودواء يعالج الأوبئة


شذرات: عبارات موجزة و"تغريدات" تواكب جوهر التطورات والأحداث باختصار
الصفحات: 1<12345678>8
Google Plus Share
Facebook Share

السياسة هي إدارة الشؤون العامة، وأدواتها حرفية تخصصية.. وبالقيم أو بدونها تكون سياسات صلاح وخير أو فساد وشر

نشر يوم 2017/02/03
Google Plus Share
Facebook Share

إنسان التغيير.. يجمع بين إخلاصه ووعيه، وجدانه وفكره، حماسته ومعرفته، كفاءته وعزمه، رؤيته للحق وغضبه على الباطل

نشر يوم 2017/02/03
Google Plus Share
Facebook Share

إذا اجتمعت مع طاقة الوجدان الحي طاقات أخرى، معرفة ووعيا وتخطيطا وعملا وتعاونا.. بدأ مسار التغيير والنهوض

نشر يوم 2017/02/03
Google Plus Share
Facebook Share

أيها السوري المقاتل والسياسي والكاتب .. الثورة ملك الشعب فاخضع لإرادته.. أليس لك في الأسديين عبرة؟

نشر يوم 2017/01/25
Google Plus Share
Facebook Share

من ذا الذي نصبك وصيا على الشعب وثورته لتزعم حق إرغامه على رؤيتك ومنهجك دون استفتائه وهو حر آمن على نفسه؟

نشر يوم 2017/01/25
Google Plus Share
Facebook Share

لا فرق بين من زعم أن حزبه سيد الدولة والمجتمع في سورية، ومن يريد إكراه الآخرين من الشعب على اتجاهه ومنهجه

نشر يوم 2017/01/25
Google Plus Share
Facebook Share

علمني أستاذي: يا أخ نبيل، لا تزهد بالقليل من العمل، ولا تتوقع من أحد أكثر مما يستطيع أن يعطي

نشر يوم 2017/01/20
Google Plus Share
Facebook Share

أما آن الأوان أن ندرك أن وجود إردوجان ورفاق دربه يفيدنا، ولا يغنينا عن أن يظهر في صفوفنا زعماء وقادة؟

نشر يوم 2017/01/20
Google Plus Share
Facebook Share

المسلم يتعامل مع الله.. فلا ييأس من العمل من أجل الحق والإنسان.. مهما رصد من أخطاء تُرتكب تحت عنوان الإسلام

نشر يوم 2017/01/20
Google Plus Share
Facebook Share

الحرية.. الكرامة.. الأمن.. العدل.. تلك هي مطالب الشعب الثائر في سورية منذ البداية.. وكل راية تتجاوزها سابقة لأوانها

نشر يوم 2017/01/10
Google Plus Share
Facebook Share

لن تتلاقى الصفوف في ثورة سورية إلا على إرادة شعبها الثائر، ولن يحدد الشعب منهجا لنفسه ودولته إلا بعد تحرره

نشر يوم 2017/01/10
Google Plus Share
Facebook Share

كل يغني على "ثورته“.. ويفضل البقاء صوتا نشازا على أن نسبك معا لحن النصر

نشر يوم 2017/01/10
Google Plus Share
Facebook Share

إما ناقد للجميع، أو منفرد بالعمل، أو مستسلم لغيبوبته ينتظر أن تصل النار إلى بيته.. وجميعنا يتساءل: متى نصر الله؟

نشر يوم 2017/01/06
Google Plus Share
Facebook Share

إن لم نتجاوز تعدد رؤانا ليجمعنا المستقبل عبر الثورة، مع المحن والمعاناة، فستجمعنا في المستقبل المحن والمعاناة دون ثورة

نشر يوم 2017/01/04
Google Plus Share
Facebook Share

نتألم لغياب رؤية ثورية يصوغها المفكرون.. ولكن كيف يتجاوزون قصورهم وهم لا يحسنون "القتال".. وسط شتيمتهم أنهم ينظرون وليسوا ثوارا؟

نشر يوم 2017/01/04
Google Plus Share
Facebook Share

نتألم لغياب العلماء عن مقدمة الصفوف الثورية.. هل هو سبب تقدم المتعدّين على العلم، أم أن هؤلاء هم العقبة دون تقدم العلماء الصادقين؟

نشر يوم 2017/01/04
Google Plus Share
Facebook Share

نتألم لمسار الثورة بين أيدي من ننكر أنهم سياسيون كما يقولون.. كيف يظهر الساسة الثوريون إن لم تكن لدينا معايير قويمة للسياسة وخصائصها؟

نشر يوم 2017/01/04
Google Plus Share
Facebook Share

السياسات تخصص حرفي لإدارة الشؤون العامة، وأدواتها حرفية تخصصية، أما منظومة القيم فتؤثر عليها، وتجعلها سياسات صلاح أو فساد وخير أو شر

نشر يوم 2017/01/04
Google Plus Share
Facebook Share

نشكو بلا ضوابط وبلا نهاية من افتقاد كذا وكذا.. ولو صدقنا لشكونا من كثرة شكوانا دون عمل هادف لإيجاد ما نفتقد

نشر يوم 2017/01/04
Google Plus Share
Facebook Share

علمني أستاذي: يا أخ نبيل، التواصل.. التواصل.. التواصل.. من أهم ما نحتاج إليه

نشر يوم 2017/01/04
Google Plus Share
Facebook Share

جميعنا بارعون في رفض أخطاء الآخرين.. وقلّ فينا البارعون في تقديم عمل بأخطاء أقل

نشر يوم 2016/11/05
Google Plus Share
Facebook Share

الظلم كله عدوان مرفوض ومُدان.. ومن يظلم في ردّه على الظلم ظالم، وإن كان البادئ أظلم

نشر يوم 2016/11/05
Google Plus Share
Facebook Share

الإسلام الحضاري الإنساني في المدينة المنورة دحر ظلم الهيمنة الرومية والفارسية وانتشر بين الشعوب.. دون إكراه

نشر يوم 2016/11/05
Google Plus Share
Facebook Share

لن ندحر الهيمنة الأمريكية بالتفوق عليها في الإجرام والعدوان، بل ندحرها بالجمع بين القوة.. والحق والعدل والإنسانية.. والمبادئ السامية

نشر يوم 2016/11/05
Google Plus Share
Facebook Share

يقول متخصصون: إما شرعية عبر انتخابات بشروطها، أو شرعية "القبول" بإنجازاتك، ومن دون ذلك: من أنت؟

نشر يوم 2016/11/05
Google Plus Share
Facebook Share

علمني أستاذي: يا أخ نبيل، الأفضل من كثرة الكتابة التركيز على ما تختار للكتابة فيه

نشر يوم 2016/11/05
Google Plus Share
Facebook Share

يمكن إسقاط وضع فاسد أو صالح بانقلاب عسكري يكسب تأييدا أجنبيا، ويسمونه ثورة، ولكن لا يمكن للانقلاب العسكري أن يصبح ثورة ويكسب شعبا

نشر يوم 2016/11/04
Google Plus Share
Facebook Share

ليست جريمة مبارك الكبرى قتل شهداء الثورة في مصر، بل اغتيال مصر وشعبها على امتداد ثلاثين سنة.. وبدأ ذيله من حيث انتهى.. بقتل الثوار

نشر يوم 2016/11/04
Google Plus Share
Facebook Share

يرى بعض الناس تشابها بين انقلاب عبد الناصر، وانقلاب السيسي، ولكن يوجد على الأقل فارق حاسم، فرغم الأخطاء الجسيمة كان عبد الناصر زعيما

نشر يوم 2016/11/04
Google Plus Share
Facebook Share

يا جيل الثورة والتغيير.. طريق جنيف وأخواتها سلكه بعض أهلنا من فلسطين قبلك، فانظر في حصيلة ٦٨ سنة

نشر يوم 2016/10/16
الصفحات: 1<12345678>8

؟. ؟. ؟

دراسات في مكتبة المداد (PDF)

سورية.. تقطيع أوصال شعب ووطن
اليمين المتطرف.. ومسلمو أوروبا
مجموعة العشرين - نحو صناعة القرار الدولي؟
الوجود الإسلامي في ألمانيا عبر القرن ٢٠م
الاندماج الثقافي للجاليات الإسلامية في الغرب
الخلفية الطائفية للسلطة الأسدية
حصاد المشروع الإيراني ما بعد الأسد
الثورات العربية والمواقف الأوروبية
الدولة الفلسطينية

تسجيلات

٢٧/ ٩/ ٢٠١٨م: إدلب بين اتفاق سوتشي ومستقبل الفصائل
٢١/٩/٢٠١٨م: الغرب والاستبداد في بلادنا
١٠/ ٩/ ٢٠١٨م: بداية انهيار الهيمنة الإيرانية

٢٨/ ٩/ ٢٠١٨م معرة النعمان

مشاهدة 722

ثورة التغيير في سورية مستمرة

في فيسبوك

عدد زوار هذه الإصدارة: 109168