شذرات

تشغلني "المواقع الاجتماعية" أحيانا بكثرة إنجازاتنا الرائعة.. وأتساءل في "عالم الواقع"..أين هي؟ أم أنا العاجز عن رؤيتها؟

لا ينبغي الخلط بين خدمة الثورة وهي خدمة مشكورة.. وفرض السيادة على الثورة وهذا سلوك مرفوض

الثورة هي "الأكبر" من جميع التشكيلات الثورية مع بعضها بعضا.. سيان من تضم وأي راية ترفع

راية تحرير إرادة الشعب هي الراية الثورية الجامعة الملزمة.. في نطاق كل قطر ثائر

في الثورة الشعب الثائر هو الأهم من أي طرف من الأطراف السياسية والفصائلية وغيرها

كل من لا ينضوي تحت راية "تحرير إرادة الشعب" لا ينتسب إلى الثورة، سواء كان من أهل البلد أم ممن تحركوا لنصرتهم

لكلمة الحق درجات.. أدناها التواصي بالحق والصبر وأعلاها مرتبة سيد الشهداء

الجهر بالحق واجب كفائي فهل ننجو من الإثم إن بقي الأداء دون حدّ الكفاية؟


 

معذرة لرواد مداد القلم في حال ظهور بعض الخلل في ترتيب المواضيع ومشاهدتها، فالموقع يشهد بعض التطوير الفني ومن حيث المحتوى دون أن تنقطع إضافة الجديد إليه

 

الصفحات: 12>2
جريمة.. بحق الحاضر والمستقبل

التلاقي على جريمة كبرى تستهدف خنق نهضة بلادنا وشعوبنا ونهضة الإنسان في عالمنا وعصرنا

عدد القراءات: 211
نشر يوم 2018/09/10
حرر يوم 2018/09/10
مشاهد متمردة

على هامش بطولة كرة القدم 1994م

عدد القراءات: 213
نشر يوم 2018/07/03
حرر يوم 1994/09/03
على هامش البطولة العالمية لكرة القدم

أرقام قياسية.. مالية - صراع على كرة ذهبية - صناعة المتعة الرياضية - الرياضة والتعصب القومي - السياسة والرياضة - الرياضة والشبيبة

عدد القراءات: 235
نشر يوم 2018/06/29
حرر يوم 2002/06/08
بين الأسس والأفكار والغياب عن أرض الواقع

انفصام خطير بين إنتاج تنظيري للمفكرين والكتاب والمؤلفين والجامعات ومراكز البحوث، وغياب التخطيط وآليات التطبيق 

عدد القراءات: 263
نشر يوم 2018/05/01
حرر يوم 1999/05/08
من أجل عطاء أكبر عبر المبادرات والحلول والآليات

الفارق كبير بين مهام مركز يعمل في دولة مستقرة وما يفترض أن تكون عليه مهام مركز يعمل في مرحلة تغييرية لإيجاد دولة مستقرة

عدد القراءات: 516
نشر يوم 2018/02/07
حرر يوم 2018/01/09
أعمدة ثلاثة في صرح التغيير لنهوض حضاري

هدف التغيير.. تشييد صرح حضاري مشرق، الإيمان وقوده، والإنسان محوره، والإنجاز بعد الإنجاز رسالته للأمة وللأسرة البشرية جمعاء

عدد القراءات: 592
نشر يوم 2017/12/15
حرر يوم 2011/10/29
الخروج من قفص "حق فردي" إلى فضاء "واجب مجتمعي جماعي"

الإنسان المعتقل - ترويض الإنسان - في قفص الصراع - ثقافة عنصرية متحضّرة -هل من مخرج؟

عدد القراءات: 358
نشر يوم 2017/12/10
حرر يوم 2010/12/08
إيجابية النقد فريضة كإيجابية العمل والسلوك

لن يكون أحدنا جاهليا وإن كانت فيه "خصلة من الجاهلية".. وهذا ما يشمل من ينشغل بقيل وقال، ومن يمتنع عن العمل بذريعة تجنب الخطأ

عدد القراءات: 668
نشر يوم 2017/11/30
حرر يوم 2017/11/09
انتشار الجريمة بين الأطفال والناشئة

أن نستفيد من الإيجابيات عند "الآخر" أمر مطلوب، ولكن أن نستورد أخطر ما يشكو من عواقبه، أمر جنوني وبالغ الخطورة

عدد القراءات: 409
نشر يوم 2017/11/08
حرر يوم 2000/03/06
في العالم الغربي.. الظاهرة والأسباب

الظاهرة جزء من أزمة قيم، وخطورتها كامنة في أن نطاق انتشارها يتوسع تدريجيا بينما لا يكاد يوجد ما يشير إلى التوجه نحو حل أزمة القيم نفسها

عدد القراءات: 334
نشر يوم 2017/11/08
حرر يوم 2009/03/12
الموات في استمرار العزلة الثقافية عن هموم الإنسان

نحن أحوج ما نكون إلى بيان كيف تتعايش رؤانا المتعددة تعايشا يشمل طرحا فكريا وثقافيا وأدبيا وعلميا، وطرحا عمليا مرتبطا بواقعنا المعاصر

عدد القراءات: 498
نشر يوم 2017/10/31
حرر يوم 2007/05/13
إلى متى النخب في واد وجيل المستقبل في واد؟

لا تصنع النخب التغيير عبر تبادل الأفكار فيما بينها، بل عبر الوصول إلى الشعوب التي تصنع هي التغيير في نهاية المطاف

عدد القراءات: 480
نشر يوم 2017/10/20
حرر يوم 2005/09/08
بين بقايا تدميرها.. وندرة مساعي استعادتها

عدم مكافحة الجهل لرفع مستوى المعرفة والوعي "تقصير" ينبغي التخلص منه، وجهود ترسيخ الجهل "جريمة".. فكيف نتعامل معها؟

عدد القراءات: 489
نشر يوم 2017/10/05
حرر يوم 2008/08/23
مخاطر الانفجار تحت الضغوط

جيل الناشئة والشبيبة في بلادنا لا يحتاج إلى "التوعية" بما يجري، بل "التوعية" بما يجب أن يصنع، كيلا ننتقل جيلا بعد جيل، من منحدر مأساوي إلى منحدر آخر

عدد القراءات: 378
نشر يوم 2017/10/01
حرر يوم 2003/04/11
انتظار ما يجري في أروقتهم السياسية وغير السياسية

لا تزال هاماتنا فيما نحسبه "أبراجنا العاجية" دون مستوى هامات الشعوب وصمودها وعطاءاتها

عدد القراءات: 774
نشر يوم 2017/04/12
حرر يوم 2017/04/12
وهم ربط النهوض بتحرير المرأة بالمفهوم الغربي

ما يصيب المرأة يصيب المجتمع، والعكس صحيح، وبنهوضه تنهض أحوالها، والعكس صحيح أيضا

عدد القراءات: 649
نشر يوم 2017/03/08
حرر يوم 2001/03/13
الجنون فنون.. وأدناها ما يجري في مهرجانات "الكرنفال"

علماء النفس: الفرد الألماني يفتقر افتقارا شديدا إلى المتعة وإلى الإحساس بالسرور في حياته اليومية المعتادة

عدد القراءات: 548
نشر يوم 2017/02/27
حرر يوم 1999/02/18
من عجائب الكرنفال في دنيا الفراغ

قيل.. في الكرنفال يتقمّص الفرد شخصية أخرى فرارا من واقعه، والأصحّ أنّه انفلات من بقية باقية من قيم فقدت فعاليتها في الغرب

عدد القراءات: 801
نشر يوم 2017/02/27
حرر يوم 1998/02/22
مخاطر تغييب "الإنسان الواعي الفاعل" في مختلف الميادين

لا يكفي مجرد وجود عمل مدني مكثف، لتأهيل الإنسان لصناعة مواطن يعي ما يحقق مصالحه وكيف يوظف صوته الانتخابي على هذا الصعيد

عدد القراءات: 539
نشر يوم 2017/01/15
حرر يوم 2016/11/10
وليدة أحداث القرن الميلادي العشرين الماضي وسياساته

جميع مؤشرات مشكلة اللجوء وصناعتها عبر العدوان ولاستبداد والاضطهاد والفساد، تؤكد أنها مشكلة إنسانية ستتفاقم ما دام التعامل الدولي معها يشعل أوارها

عدد القراءات: 408
نشر يوم 2017/01/13
حرر يوم 2016/09/08
الصفحات: 12>2

مؤامرات خارجية وأنانيات شخصية وضياع إقليمي

لن يخدم أحد قضايا بلادنا إلاّ بمقدار ما ينتزع نفسه من أساليب تمييزها عن بعضها، واستعداء أهلها على بعضهم بعضا

دراسات في مكتبة المداد (PDF)

سورية.. تقطيع أوصال شعب ووطن
اليمين المتطرف.. ومسلمو أوروبا
مجموعة العشرين - نحو صناعة القرار الدولي؟
الوجود الإسلامي في ألمانيا عبر القرن ٢٠م
الاندماج الثقافي للجاليات الإسلامية في الغرب
الخلفية الطائفية للسلطة الأسدية
حصاد المشروع الإيراني ما بعد الأسد
الثورات العربية والمواقف الأوروبية
الدولة الفلسطينية

ملفات للتحميل

كتاب: مذبحة تحت المجهر
كتاب: تركيا في عهد العدالة والتنمية
كتاب: من أيام الانقلاب في مصر
كتاب: النكبة والمستقبل
كتاب: تحرير المعرفة.. على أمواج الفلسفة
كتاب: البوسنة والهرسك إلى أين؟

تسجيلات

٢١/٩/٢٠١٨م: الغرب والاستبداد في بلادنا
١/ ١١/ ٢٠١٨م: حول الديمقراطية.. والعرب
١٧/ ٥/ ٢٠١٨م: العرب والنكبة

عدد زوار هذه الإصدارة: 121462