شذرات

تشغلني "المواقع الاجتماعية" أحيانا بكثرة إنجازاتنا الرائعة.. وأتساءل في "عالم الواقع"..أين هي؟ أم أنا العاجز عن رؤيتها؟

لا ينبغي الخلط بين خدمة الثورة وهي خدمة مشكورة.. وفرض السيادة على الثورة وهذا سلوك مرفوض

الثورة هي "الأكبر" من جميع التشكيلات الثورية مع بعضها بعضا.. سيان من تضم وأي راية ترفع

راية تحرير إرادة الشعب هي الراية الثورية الجامعة الملزمة.. في نطاق كل قطر ثائر

في الثورة الشعب الثائر هو الأهم من أي طرف من الأطراف السياسية والفصائلية وغيرها

كل من لا ينضوي تحت راية "تحرير إرادة الشعب" لا ينتسب إلى الثورة، سواء كان من أهل البلد أم ممن تحركوا لنصرتهم

لكلمة الحق درجات.. أدناها التواصي بالحق والصبر وأعلاها مرتبة سيد الشهداء

الجهر بالحق واجب كفائي فهل ننجو من الإثم إن بقي الأداء دون حدّ الكفاية؟


 

معذرة لرواد مداد القلم في حال ظهور بعض الخلل في ترتيب المواضيع ومشاهدتها، فالموقع يشهد بعض التطوير الفني ومن حيث المحتوى دون أن تنقطع إضافة الجديد إليه

 

الصفحات: 12>2
بين التزييف للتصفية.. والتأصيل للتحرير

لا يصلح أي تعريف لحق عودة المشردين ما لم يتضمن استعادة الوطن

عدد القراءات: 642
نشر يوم 2018/01/09
حرر يوم 2011/05/21
الثورات الشعبية العربية وتميزها عما سبقها

نعايش عبر الثورات الشعبية العربية مرحلة دامية لتغيير يصنع تحوّلا جذريا في أعماق الوجود الإنساني نفسه

عدد القراءات: 377
نشر يوم 2017/12/24
حرر يوم 2017/12/24
ما يسمى مشاريع شرق أوسطية

تعابير هجينة.. تلتقي على الإسهام في "الانسلاخ الفكري المعرفي" الذاتي، وفي ألغام التفرقة السياسية وغير السياسية جغرافيا

عدد القراءات: 336
نشر يوم 2017/12/03
حرر يوم 2017/12/03
كان يفترض أن تضع الثورات الشعبية حدا لمعارك دونكيشوتية

لو رجعوا ببضاعتهم إلى فيلسوف العقل التنويري كانط ليسوّغ عقلانيتهم، لتبرأ منها ومنهم

عدد القراءات: 332
نشر يوم 2017/11/27
حرر يوم 2017/11/27
هل هذا محور المأساة الحالية فعلا أم هو الذريعة لصنعها

هذا النزاع إلى درجة القتل والتقتيل.. هل يعبر فعلا عن مقتضيات مضامين المفردات التي نستخدمها بمناسبة ودون مناسبة؟ 

عدد القراءات: 391
نشر يوم 2017/10/21
حرر يوم 2013/05/13
بين إرادة ممتهنة وانهزامية قاتلة

لا نتحدّث هنا عن تلاميذ ينجحون أو يرسبون في امتحان مدرسي، بل عن أفراد يتصرّفون بمصائر بلادنا وشعوبنا وقضايانا

عدد القراءات: 369
نشر يوم 2017/09/27
حرر يوم 2017/09/27
ما هو الخطاب الإسلامي وهل المطلوب تطويره أم استئصاله؟

الحديث الآن عن نبذ الإرهاب في فترة استفحاله، لا يعني القبول بتوظيف الخطاب الإسلامي لخدمة مزاعم باطلة تحت عنوان حرب "إرهابية" ضد الإرهاب

عدد القراءات: 377
نشر يوم 2017/09/25
حرر يوم 2004/06/14
جيل المستقبل يحمل المسؤولية عن صياغة طريقه بنفسه

الأسوة هو النبيّ وحده صلى الله عليه وسلّم، وجميع هؤلاء يؤخذ منهم ويترك ويشمل ذلك جميع الأحزاب والمنظمات والجماعات

عدد القراءات: 320
نشر يوم 2017/09/18
حرر يوم 2007/08/30
عندما يصبح التيئيس نهجا والانهزامية حنكة بطولية

أوّل ما ينبغي على جيل المستقبل أن يحمل أمانة العمل والنهوض على نحو آخر غير الذي صنعناه

عدد القراءات: 570
نشر يوم 2017/07/04
حرر يوم 2005/07/04
بين ثورات تبني.. و"استقرار" مزعوم يهدم

الاستبداد هو الذي يقضي على مكوّنات الدولة ومؤسساتها فيتسرب إليها الموت البطيء أو السريع، سواء كان يستخدم قوة البطش الدموي أو قوة القهر الناعمة

عدد القراءات: 508
نشر يوم 2017/06/27
حرر يوم 2017/06/27
تأييد حصانة المستبدين.. جريمة بحد ذاتها

لا حصانة لمستبدّين سقطوا ولا حصانة لمستبدّين على حافة السقوط

عدد القراءات: 550
نشر يوم 2017/03/06
حرر يوم 2011/04/11
خواطر مستمدة من النصوص الشرعية

غياب الوعي بشروط القتال يجعل وسيلة القتال هدفا، وغياب الوعي بالإسلام يجعل وسيلة "القتال المشروع" قتلا غير مشروع

عدد القراءات: 728
نشر يوم 2017/02/17
حرر يوم 2014/02/17
وعينا السياسي رهن بضبط مفاهيمنا السياسية

يجب أن يظهر في مواقفنا السياسية وكتاباتنا الفكرية والإعلامية أننا نرفض استمرار ارتهان المجتمع الدولي والشرعية الدولية لشرعة الغاب

عدد القراءات: 387
نشر يوم 2017/01/12
حرر يوم 2016/10/01
نظرة في تعبير اصطلاحي على خلفية أهداف ثورية

لم ترد عبارة "أهل الحل والعقد" في نص قرآني أو نبوي، بل اجتهد العلماء بصددها، فبين أيدينا اجتهاد، أما الوسيلة لتطبيقه فهي عنصر مرتبط بتبدل المكان والزمان والظروف

عدد القراءات: 491
نشر يوم 2017/01/11
حرر يوم 2014/01/28
نص تسجيل مرئي من تاريخ  ٢٧/ ١٠/ ٢٠١٢م

الطائفية صنعة الاستبداد وأداته، ولا يوجد في الإسلام تمييز بين إنسان وإنسان في الكرامة (ولقد كرّمنا بني آدم) ولا في الحرية ولا في العدالة ولا في الحقوق المادية

عدد القراءات: 646
نشر يوم 2015/06/02
حرر يوم 2012/10/27
اصطناع المواجهة بين "حرية التعبير" و"أديان الوحي"

تدنيس المقدسات من صنع "أقلية متطرفة" برؤاها الحداثية، وعلى حساب تحرر "جنس الإنسان" وكل "تضخيم" من شأنها يمثل عونا لها

عدد القراءات: 1026
نشر يوم 2015/01/29
حرر يوم 2015/01/28
ما الذي يمنع من توظيفها "قاسما مشتركا" وطنيا؟

كل استثناء لفريق من الاشتراك فيما يسمى اللعبة الديمقراطية، هو شرط إضافي غير مشروع يتحول إلى "إفراغ" وسيلة الاحتكام للإرادة الشعبية من مضمونها ومغزاها ومفعولها

عدد القراءات: 838
نشر يوم 2014/12/25
حرر يوم 2014/12/20
ما جدوى الحملات ضد الإسلام تحت عنوان: "إسلام سياسي"؟

الانتخابات تجري بين "اجتهادات".. فما الذي يمكن القبول به كمرجعية إن لم تكن إرادة الشعب الذي يريد أن تعمل السلطة وفق تلك الاجتهادات

عدد القراءات: 774
نشر يوم 2014/12/25
حرر يوم 2014/09/30
نص التسجيل المنشور في (مرئيات) مداد القلم

الاستبداد يحتكر الوطن فينتهك الوحدة الوطنية

عدد القراءات: 698
نشر يوم 2014/11/23
حرر يوم 2011/11/20
منطلقات للوحدة الوطنية ومحاذير الانحراف عنها

ليست الوحدة الوطنية شيئا يجب "إيجاده" بديلا عن سواه، بل هي مفهوم يجب التلاقي على مقتضياته دون إقصاء طرف لطرف 

عدد القراءات: 1494
نشر يوم 2014/11/22
حرر يوم 2011/11/17
الصفحات: 12>2

مؤامرات خارجية وأنانيات شخصية وضياع إقليمي

لن يخدم أحد قضايا بلادنا إلاّ بمقدار ما ينتزع نفسه من أساليب تمييزها عن بعضها، واستعداء أهلها على بعضهم بعضا

دراسات في مكتبة المداد (PDF)

سورية.. تقطيع أوصال شعب ووطن
اليمين المتطرف.. ومسلمو أوروبا
مجموعة العشرين - نحو صناعة القرار الدولي؟
الوجود الإسلامي في ألمانيا عبر القرن ٢٠م
الاندماج الثقافي للجاليات الإسلامية في الغرب
الخلفية الطائفية للسلطة الأسدية
حصاد المشروع الإيراني ما بعد الأسد
الثورات العربية والمواقف الأوروبية
الدولة الفلسطينية

ملفات للتحميل

كتاب: مذبحة تحت المجهر
كتاب: تركيا في عهد العدالة والتنمية
كتاب: من أيام الانقلاب في مصر
كتاب: النكبة والمستقبل
كتاب: تحرير المعرفة.. على أمواج الفلسفة
كتاب: البوسنة والهرسك إلى أين؟

تسجيلات

٢١/٩/٢٠١٨م: الغرب والاستبداد في بلادنا
١/ ١١/ ٢٠١٨م: حول الديمقراطية.. والعرب
١٧/ ٥/ ٢٠١٨م: العرب والنكبة

عدد زوار هذه الإصدارة: 121407