أمانة الكلمة

بقدر صدقنا قولا وعملا بشأن المقاومة، يتسارع العدّ العكسي لعصر النكبات

أغمض عينيك واطوِ مسافة الخلاف بيننا وستسمع ما أقول وإن لم تقرأه مكتوبا

قد يرقى جزاء كلمة الحق في وجه سلطان جائر إلى مرتبة سيد الشهداء

لا يرتفع صوت متبجحا بالباطل إلا عندما يغيب الجهر بكلمة الحق

قال نقول كلمة الحق بأفضل صورة ولا يسمعها أحد، قلت هل نفعل ذلك حقا؟

استخدام كلمة "رئيس" في وصف رئيس عصابة لا يجعله رئيس دولة

الإعلامي صاحب كلمة حرة صادقة وإلا لم يكن إعلاميا وإن كانت الكلمة مصدر رزقه


ليتنا نجسد في واقع حياتنا ما نتحدث عنه من معاني رمضان.. في المساجد والمدارس، في الحقول والمصانع، في البيوت والشوارع، في علاقاتنا مع بعضنا.. على كل صعيد

إن طلبت أسباب الشفاء، فلا تبحث عمّن يقول: لا يوجد دواء، لعجزه عن التشخيص أو لجهله بالدواء

عاقبة التسويف في الأمور الشخصية خسران وندم.. وعاقبة التسويف في القضايا المصيرية ذل وهوان

كم ذا نرفع شعارا يقول الثورة لا تموت، الثورة تنتصر أو تستشهد، فهل حددنا مواقعنا على درب التغيير أم اكتفينا في التنافس على رفع الشعار

إن كنت إنسانا، وتعلم بما يجري في سورية، ولم تحرك ساكنا، ولو بكلمة حق.. فاسأل عن معنى إنسانية الإنسان لديك

إن كنت مسلما تنطق بالشهادتين، فاعلم أن جوارحك ستنطق يوم القيامة بما تقول وتصنع الآن تجاه أوضاع أخواتك وإخوتك وبناتك وأبنائك في سورية


Google Plus Share
Facebook Share
من واشنطون.. إلى قصر الشعب

دردشة.. من هنا وهناك

أنظمة تحت راية واشنطون.. وفلسطين تحت راية مؤتمر الإرهاب.. وخيانات تنتظر الثورات

أولويات مقلوبة

- كيف أصبحت واشنطون الرواق الواصل والفاصل بين عواصم عربية؟

- عندما وُضعت العلاقات مع واشنطون فوق المصلحة المشتركة.

 

مكره رئيسك لا بطل

- ألا يمل بعض الرؤساء العرب من البقاء ثلاثين سنة وأكثر في السلطة؟

- مكره رئيسك لا بطل! بانتظار أن يكبر الأولاد لاستلام التركة!

 

توريث الاستبداد

- ما أشد الاستبداد على شعوبنا وما أفدح أخطاره على واقعنا!

- أشد منه توريثه وأخطار توريثه على مستقبلنا!

 

انشغال وتشاغل

- ما تقول بالسؤال الذي يشغل الكثيرين حاليا: دولة أم دولتين؟

- ليتهم لا يشغلون سواهم عن السؤال: احتلال واغتصاب أم مقاومة وتحرير؟ 

 

عراقيل في درب المصالحة

- إلى متى تتعرقل الاتفاقات على تفاصيل مصالحة فصائل فلسطينية؟

- إلى أن ترسخ المصالحة مع شعب فلسطين وقضيته، وترسخ مقاومة الاحتلال ومن صنعه!

 

قصر الشعب

- أين ننام الليلة بعد أن نشروا الشرطة في الزقاق الذي كنا نأوي إليه؟

- لقد سمعت كثيرا عن "قصر الشعب"، ونحن من الشعب، تعال نسأل أين هو فننام فيه!

 

أحلاهما مرّ

- ما الفارق بين معارضة خارج الحدود ومعارضة داخل الحدود؟

- إذا كان الحكم استبداديا والمعارضة وطنية مخلصة، فالأولى مشردة رغما عنها والثانية مقيدة رغما عنها.

 

الخيانة

- إن الاتهام بالخيانة.. أسلوب مرفوض يستحق العقوبة

- أما ممارسة الخيانة فسياسة تستحق التكريم!

 

عار.. وأي عار

- أي عار يكتنف بلادنا وعالمنا في هذا العصر؟

- إنه عار على من لا يعمل لمحو العار بالإيمان والتخطيط والعمل الدائب.

نبيل شبيب

 

Google Plus Share
Facebook Share

تعليقات

لا يوجد نتائج مطابقة


تعليقك هنا

* الاسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* تعليقك

تعليقك مرحب به, الرجاء الالتزام بالآداب العامة للحوار

* كود التحقق